كومان في فالنسيا.. والاهتمام فقط بـ "زجاجات النبيذ"

الخميس، 20 أغسطس 2020 - 17:26

كتب : زكي السعيد

رونالد كومان - فالنسيا

"أرى العديد من الناس يتحدثون عن كومان. أتمنى أن يتولى تدريب برشلونة حتى يصبح الدوري الإسباني متوازنًا".

_دافيد ألبييدا عبر تويتر، بتاريخ 9 يناير 2014!

بعد أكثر من 6 سنوات، تحققت الأمنية "التهكمية" لنجم وسط فالنسيا السابق، وتولى رونالد كومان تدريب برشلونة، المهمة التي عمل على نيلها طوال حياته التدريبية.

لو تأملت المشوار التدريبي لـ كومان، فستجد محطة وحيدة في إسبانيا، رفقة فالنسيا، وللوهلة الأولى ستبدو ناجحة.. لكنها كانت كارثية.

صحيح أنه حصد لقب كأس ملك إسبانيا بعد أن أطاح بـ برشلونة في نصف النهائي، وقهر خيتافي في النهائي، لكن جماهير فالنسيا لا تملك ذكريات سعيدة خلال 6 أشهر كان كومان مدربا فيها للفريق.

يكفي القول أنه خسر 1-5 أمام أتليتك بلباو بعد 4 أيام فقط من تتويجه بكأس الملك، وأقيل على إثر هذا السقوط المدوٍ.

فالنسيا وقتها تقهقر إلى المركز 16، بفارق نقطتين فقط عن مراكز الهبوط، وكاد أن يواجه مصير اللعب في الدرجة الثانية.

رحل كومان وحضر المُنقِذ "فورو" وحصد 12 نقطة من أصل 15 ممكنة متبقية في الدوري، وأنقذ الفريق من الهبوط الذي كان يلوح في الأفق.

ولهذا تهكّم ألبييدا على كومان، وتمنى لو يدرّب برشلونة حتى يضعفه ويجعل التنافس في الدوري الإسباني أكثر حدة مع انخفاض مستوى البلاوجرانا كما يحلم لاعب الوسط الدولي الإسباني السابق.

في الواقع، لم يكن ألبييدا لاعب فالنسيا الوحيد الذي تهكّم على كومان أو انتقده بعد رحيله، وإنما أغلب أفراد الفريق.

خواكين سانشيز، قائد ريال بيتيس الحالي، وأحد أكثر الأشخاص مرحًا في المملكة الإسبانية بأكملها، امتلك بدوره كلمات شرسة للغاية قد تخالف حتى شخصيته الودودة.

جناح فالنسيا السابق صرّح بعد رحيل كومان عن الخفافيش:"لقد دمر الفريق في ظرف 5 أشهر، كان سلوكه مؤسفا ولم يكن يخبرنا بالأمور في وجوهنا".

وأضاف:"الشيء الوحيد الذي اهتم به هو الحصول على 5 أو 7 زجاجات نبيذ على العشاء".

أما سانتياجو كانييزاريس، حارس المرمى التاريخي لـ فالنسيا، فانتظر حتى 2017 ليصرح عبر كادينا سير:"إيفرتون أنفق الكثير من الأموال لجلب لاعبين مهمين، ولكن مجددا، كومان عجز عن خلق مشروع جديد".

وأضاف:"أتمنى أن يتعلّم في يوم من الأيام أن يفعل ذلك".

وعن فترته مع فالنسيا، لخّص كانييزاريس الوضع:"حضر لإصلاح فريق كان محطما بعض الشيء، فزاده تحطيما".

وفيسنتي رودريجيز الجناح الذي قضى 11 عاما في صفوف فالنسيا، لم تختلف تصريحاته كثيرا عن زميليه السابقين.

فيسنتي قال بعد إقالة كومان:"لقد لعبنا أفضل دائما بطريقة 4-4-2 أو 4-4-1، لكن كومان حضر وغيّر ذلك. بعدها طريقته لم تنجح، وهو أصرّ ألا يغيّرها".

وأتم:"أنا سعيد برحيله، لأن معاملته لنا كانت مؤسفة".

فهل تتحقق توقعات ألبييدا وينهار برشلونة مع كومان؟ أم ينجح الليبرو الهولندي السابق في إحياء إرث أستاذه يوان كرويف؟

اختر تشكيل برشلونة المثالي تحت قيادة كومان

التعليقات
قد ينال إعجابك