الدوري الفرنسي يقدم فريقه الجديد من سفراء البطولة

الخميس، 16 يناير 2020 - 21:32

كتب : FilGoal

سفراء الدوري الفرنسي

أعلنت رابطة الدوري الفرنسي للمحترفين تقويتها لبرنامج سفرائها، بتعيين فريدريك ديو ولودوفيك جولي وجان بيير بابين وبيدرو ميجيل باوليتا وميكائيل سيلفستر، سفراء للدوري الفرنسي بجانب إدميلسون وديدييه دروجبا.

وقال بيان رسمي صادر عن الرابطة "جميعهم خلال مسيرتهم مع كرة القدم، كان لهم بصمات تاريخية لا تنسى على بطولة الدوري الفرنسي".

وأضاف البيان "تسعد رابطة الدوري الفرنسي، بأن تتمكن من الاعتماد على هؤلاء اللاعبين المشهورين لتطوير وتسويق البطولة ليس على المستوى المحلي فقط، ولكن على المستوى الدولي أيضا".

وأكمل "على مدار الموسم، سيشارك سفرائنا في مؤتمرات دولية وعروض تسويقية وفعاليات ينظمها الاتحاد الفرنسي".

وعرف البيان سفراء الرابطة وهم..

فريدريك ديو

يمتلك ديو مسيرة رائعة في الدوري الفرنسي بما مجموعه 405 مباراة، بقمصان لينس وباريس سان جيرمان وأوليمبيك مارسيليا.

فاز ديو مع لنس بلقب الدوري والكأس، وكان عضوا في جيل استثنائي فاز على أرسنال في دوري أبطال أوروبا.

بعد موسم قضاه مع نادي برشلونة، عاد ديو إلى فرنسا عبر باريس سان جيرمان عام 2000.

وخلال أربعة مواسم خاض 119 مباراة في الدوري مسجلا 6 أهداف وفاز بكأس فرنسا عام 2004.

فريقه الفرنسي الثالث والأخير، هو أوليمبيك مارسيليا الذي لعب معه موسمين خاض خلالهما 57 مباراة وسجل هدفا وحيدا، وكان قائد الفريق في موسم 2005/2006.

لودوفيك جولي

انضم إلى أوليمبيك ليون وهو يبلغ من العمر 11 عاما. هو أحد اكتشافات الأسطورة جان تيجانا، وظهر مع الفريق لأول مرة في الثالث من يناير 1995 وتحديدا أمام كان في كأس فرنسا، وهي المواجهة التي انتهت بخسارة فريقه 3-2. خاض 100 مباراة في الدوري مع ليون وسجل 21 هدفا، قبل أن يغادر ليون إلى موناكو.

وفرض الجناح الفرنسي نفسه في فريقه الجديد، وتوج معه بالدوري عام 2000، وأصبح جزء من تاريخ النادي عقب حملة أوروبية لا تنسى في 2004.

عقب عدة سنوات مع برشلونة الإسباني، عاد جولي للدوري الفرنسي مع باريس سان جيرمان عام 2008. وخاض مع فريق العاصمة 100 مباراة مسجلا 16 هدفا كما صنع 15 قبل أن ينهي مسيرته مع كرة القدم في لوريان عام 2012.

جان بيير بابين

يعد أسطورة في الدوري الفرنسي، وهو الرقم 17 في قائمة هدافي الدوري الفرنسي التاريخيين برصيد 156 هدفا في 270 مباراة، كما يحمل الرقم القياسي في عدد مرات الحصول على لقب هداف الدوري 5 مرات متتالية بين عامي 1987 و1992، وهو الإنجاز الاستثنائي الذي تحقق مع أوليمبيك مارسيليا.

كان بابين عنصرا أساسيا في تحقيق مارسيليا للقب الدوري الفرنسي 4 مرات. موسمه الأول شهد تسجيل 13 هدفا، قبل أن يسجل في كل موسم (19 و22 و30 و23 و27 هدفا) على الترتيب.

عقب 4 سنوات خارج فرنسا مع بايرن ميونخ الألماني وميلان الإيطالي، عاد إلى نادي بوردو ولعب معه موسمين بين عامي 1996 و1998، سجل خلالهما 22 هدفا قبل أن ينهي مسيرته مع نادي جانجون عام 1999.

بيدرو باوليتا

هداف الدوري الفرنسي عامي 2006 و2007، مهاجم باريس سان جيرمان السابق وبوردو والي لعب 8 مواسم في الدوري الفرنسي.

جاء إلى الدوري الفرنسي في صيف 2001 وسجل هاتريك في أول 67 دقيقة له مع بوردو، وأنهى الموسم بتسجيل 20 هدفا في 28 مباراة. موسميه الأخرين مع الفريق سارا على نفس المنوال بتسجيله 22 و23 هدفا على الترتيب. في جميع المسابقات سجل باوليتا 91 هدفا في 129 مباراة مع بوردو، وفاز بكأس الرابطة الفرنسية عام 2002.

تم اختيار النجم البرتغالي كأفضل لاعب في الدوري خلال موسميه الثاني والثالث، قبل الانضمام لسان جيرمان في صيف 2003. أمضى باوليتا مع نادي العاصمة 5 سنوات، وبات قائدا للنادي ورفع معهم كأس فرنسا عامي 2004 و2006، وكذلك كأس الرابطة الفرنسية في 2008.

سجل صاحب الرقم تسعة، 109 هدف مع سان جيرمان في 211 مباراة. كان ذلك كافيا ليصبح الهداف التاريخ للنادي قبل قدوم زلاتان إبراهيموفيتش ثم إدينسون كافاني. بشكل عام مع سان جيرمان وبوردو، سجل باوليتا141 هدفا في الدوري خلال 266 مباراة.

ميكائيل سيلفستر

انضم إلى ستاد رين في سن الـ16، وكان أول ظهور له مع الفريق الأول في 23 مارس 1996، قبل أن يصبح الظهير الأيسر الأساسي. خاض 49 مباراة في الدوري قبل الانضمام إلى إنتر الإيطالي. تألقه في إيطاليا، لفت إليه أنظار السير أليكس فيرجسون، ليضمه إلى مانشستر يونايتد في سبتمبر 199.

9 سنوات قضاها اللاعب الفرنسي مع يونايتد، وفاز بالدوري الإنجليزي 5 مرات وكأس الاتحاد الإنجليزي مرة وكأس رابطة الأندية مرة ولقبي كأس الدرع الخيرية، بجانب دوري أبطال أوروبا 2008.

عقب الرحيل من يونايتد، توجه سيلفستر إلى أرسنال الإنجليزي ثم فيردر بريمن الألماني ومنه إلى بورتلاند تيمبرز الأمريكي، وكان الاعتزال في 2014 عقب اللعب لصفوف تشينايين الهندي.

إدميلسون

لاعب أوليمبيك ليون السابق وبطل العالم مع البرازيل في 2002، يعمل مع الرابطة منذ عام.

كان في الـ24 من عمره عندما قرر مغادرة البرازيل والانضمام لليون. بدأ مغامرته بالمشاركة في ديربي ليون وسانت إيتيان يوم السادس من سبتمبر 2006 والذي انتهى بالتعادل 2-2. ولأنه قادر على اللعب في مركزي قلب الدفاع والوسط المدافع، قضى مع ليون 4 مواسم.

خلال 104 مباراة في الدوري الفرنسي، سجل البرازيلي 3 أهداف وفاز بلقب الدوري الفرنسي أعوام 2002 و2003 و2004، كما فاز بلقب الكأس عام 2001. شارك إدميلسون مع البرازيل في 42 مباراة، وكان من العناصر الأساسية التي ساهمت في تتويج البرازيل بمونديال 2002.

ديدييه دروجبا

وصل دروجبا مع مارسيليا إلى نهائي كأس الاتحاد الأوروبي عام 2004. بدأ دروجبا مسيرته مع الكرة الفرنسية من خلال لومان عام 1998، قبل الانتقال إلى جانجون في 2002، ثم مارسليا في 2003.

خاض دروجبا 144 مباراة في الدوري الفرنسي للمحترفين وسجل 51 هدفا من بينهم 19 مع مارسيليا. حصل الأسطورة الإيفوارية على جائزة أفضل لاعب في موسم 2003/2004.

لم يحقق دروجبا أي ألقاب مع مارسيليا، إلا أنه حصد لقب الدوري الإنجليزي 4 مرات مع تشيلسي وكأس الاتحاد الإنجليزي، كما توج بلقبي الدوري والكأس في تركيا مع جالاطاسراي.

يذكر أنه فاز بجائزة أفضل لاعب إفريقي عامي 2006 و2009.

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك