الإقالة الثانية.. رسميا – موناكو يطيح بـ جارديم.. ويعوضه بمدرب إسبانيا السابق

السبت، 28 ديسمبر 2019 - 22:53

كتب : زكي السعيد

روبيرت مورينو

أقال نادي موناكو مدربه البرتغالي ليوناردو جارديم، وعوضه بالإسباني روبيرت مورينو.

وأعلن موناكو عن تعيين مورينو المدرب السابق لمنتخب إسبانيا بعقد يمتد حتى يونيو 2022.

وجاءت إقالة جارديم رغم الفوز على ليل 5-1 في آخر مبارياته يوم 21 ديسمبر الماضي.

موناكو يحتل المركز السابع في الدوري الفرنسي برصيد 28 نقطة من 8 انتصارات، و4 تعادلات، و6 هزائم.

وتعد هذه الإقالة هي الثانية لـ جارديم، بعد أن أقالته نفس الإدارة من تدريب موناكو في أكتوبر 2018، وعوضته بـ تييري هنري لمحاولة إنقاذ الفريق من الهبوط.

نتائج هنري السلبية دفعت الإدارة إلى الهرولة مجددا نحو جارديم في يناير 2019، لكن عامه لم ينته داخل الإمارة، بل خارجها بعد إقالته مجددا اليوم السبت.

وصرّح أوليج بيتروف نائب رئيس موناكو: "يسعدنا الإعلان عن تعيين روبيرت مورينو، نؤمن بشدة في قدراته على قيادة الفريق نحو النجاح. نرحب به في نادي موناكو".

وأضاف عبر الموقع الرسمي لناديه: "نيابة عن الرئيس دميتري ريبولوفليف، أود شكر ليوناردو جارديم على كل العمل والنجاحات التي قدمها في السنوات الماضية".

وأضاف: "ليوناردو وطاقمه قدموا أقصى ما لديهم لإبقاء موناكو في الدوري الفرنسي الموسم الماضي، نتمنى له الأفضل في المستقبل".

ويتولى مورينو (42 عاما) تدريب أحد الأندية للمرة الأولى في مسيرته.

مورينو عمل في السابق كمساعد لـ لويس إنريكي في تدريب روما، وسيلتا فيجو، وبرشلونة، وإسبانيا.

واستطاع مورينو أن يكتب سمعته في عالم التدريب عندما تولى تدريب إسبانيا لـ 9 مباريات في تصفيات يورو 2020 بين مارس ونوفمبر 2019، تزامنا مع استقالة لويس إنريكي لمرض ابنته.

لاحقا وبعد قرار عودة لويس إنريكي لتدريب إسبانيا، رحل مورينو عن لاروخا وانتهى عمله مع الاتحاد الإسباني بسبب عدم ضمه للجهاز المعاون.

ويلعب موناكو مباراته الأولى تحت قيادة مورينو أمام ستاد ريمس يوم 4 يناير المقبل في كأس فرنسا، ثم يصطدم بـ باريس سان جيرمان في الجولة 20 من الدوري الفرنسي يوم 12 يناير.

التعليقات
قد ينال إعجابك