نهائي كوبا أمريكا.. الخامسة يا سامبا وبيرو تستدعى روح معجزة برن‎

الأحد، 07 يوليه 2019 - 16:36

كتب : إسلام أحمد

البرازيل

هل تؤمن بأن التاريخ قد يعيد نفسه من جديد؟ وما هي فرص البرازيل للانفراد على عرش المنتخبات الأكثر تتويجا باللقب على مستوى العالم؟ الخامسة يا سامبا كيف والبرازيل تمتلك 8 ألقاب لكوبا أمريكا؟

نهائي النسخة الـ 46 من كوبا أمريكا على ملعب ماراكانا والذي يتسع لـ78 ألفا وقد يزداد العدد من أجل رؤية بطل جديد غائب عن التتويجات القارية بين البرازيل مستضيفة البطولة وبيرو الذي دشن نفسه الحصان الأسود في النسخ السابقة ولم يحالفه الحظ.

البرازيل تدخل اللقاء ولديها هدفين، هو جعل نسبة النجاح في الفوز باللقب على أرضية ميدانها تظل 100% بعدما فازت بـ4 نسخ سابقة جميعها في البرازيل، لتزيد الرقم إلى 5 بعد غياب دام 30 عام.

رفع اللقب التاسع في كوبا أمريكا منها 5 على أراضي كوباكابانا قد يقلل من حدة خسارة لقب كأس العالم 2014 واحتلال المركز الرابع بعد خسائر مذلة أمام ألمانيا ثم هولندا.

17 لقب دولي وقاري هو حصيلة ألقاب السامبا، 5 كأس عالم، 8 كوبا أمريكا 4 كأس قارات، وهو نفس عدد ألقاب الأوروجواي والأرجنتين.

فوز البرازيل بلقب كوبا أمريكا يجعلهم على قمة العالم ويفتح الباب أمام لقب جديد حال المشاركة في كأس العالم للقارات قطر 2021.

على الجهة الأخرى تعود بيرو للظهور في المباراة النهائية منذ نسخة 1975 التي شهدت فوزهم باللقب ومنذ ذلك الحين كان الإنجاز الأفضل احتلال المركز الثالث خلال 4 مناسبات آخرها نسخة 2015.

منتخب بيرو يتمسك بمعجزة برن حتى وإن لم يكن طرفا فيها.

بالعودة لنسخة 1954 من كأس العالم التي أقيمت في سويسرا، في دور المجموعات ألمانيا الغربية سقطت في فخ التعادل بنتيجة 8-3 أمام المجر المرشح الأول للفوز باللقب.

التأهل جاء بفضل مباراة فاصلة مع تركيا بعد التساوي في النقاط رغم الفوز بنتيجة 4-1، ليحقق الألمان الفوز بنتيجة 7-2 ويخطفون بطاقة التأهل.

ألمانيا شقت طريقها نحو النهائي على منتخبات لها ثقلها الفني بداية من يوغوسلافيا والنمسا لتلتقي المجر في النهائي والكل يرشح رفاق بوشكاش لرفع لقب جول ريميه.

ورغم تقدم المجر بهدفين في أول 8 دقائق، لنشهد أول ريمونتادا في التاريخ ألمانيا تعادلت بهدفين في الدقائق 10 و18، وخطفت اللقب بهدف قاتل في الدقيقة 84.

بيرو قد تستلهم من تلك القصة الأمل في التتويج باللقب الثالث والانفراد بالمركز الرابع كأكثر المنتخبات تتويجا بلقب كوبا أمريكا.

تأهلت كأفضل ثالث في البطولة بعد الخسارة الثقيلة أمام البرازيل بخماسية دون رد، لتتفوق على أوروجواي المرشح للفوز باللقب ثم تشيلي حامل اللقب والآن أمام البرازيل.

الغيابات

يغيب عن بيرو مهاجمه جيفرسون فارفان مقابل غياب ويليان عن صفوف البرازيل والثنائي بسبب الإصابة.

باولو جيريرو يحلم بأن يقترب أكثر من الرقم القياسي لهدافي كوبا أمريكا بعدما رفع رصيده إلى 13 هدفا بفارق 4 أهداف عن الرقم القياسي.

الهداف التاريخي للأنكا بكل تأكيد سيحفر اسمه بحروف من ذهب ليس فقط وسط أساطير بلاده بل القارة.

البرازيل تتفوق في المواجهات الأخيرة على بيرو، في آخر 19 مواجهة حقق السامبا 13 فوزا مقابل 5 تعادلات وهزيمة وحيدة.

هزيمة أقصت البرازيل من نسخة 2016 مبكرا من دور المجموعات، بهدف كان مشكوكا في صحته.

فيما يبدو أن الأرجنتيني ريكاردو جاريكا يريد تعويض بيرو عن ما فعله عام 1974 عندما سجل هدفا للتانجو أقصى بيرو من صراع التأهل لكأس العالم ليقودهم للفوز باللقب وهو على منصب المدير الفني.

بينما يظهر المدير الفني تيتي وهو يعاني رغم سلسلة النتائج الإيجابية مع تراجع الأداء إذ يحاول اكتساب ثقة المشجعين من جديد بحصد لقب أول للبرازيل منذ 2013 وحصد لقب كأس القارات.

الملعب

ماراكانا معقل اللقاء شهد فوز البرازيل بلقب نسخة 1989 عندما فازت البرازيل على أوروجواي في الجولة الأخيرة بهدف نظيف من توقيع روماريو.

لكن في 1950 مباراة السكتة القلبية، 8 مشجعين من أوروجواي توفوا و169 تم معالجتهم في مدرجات هذا الملعب بعد خسارة البرازيل لقب كأس العالم.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك