إريكسن: أشعر بالأسف على أياكس.. ومورا يستحق تمثالا

الأربعاء، 08 مايو 2019 - 23:37

كتب : FilGoal

أياكس - توتنام

رغم التأهل بسيناريو درامي قاتل إلا أن كريستيان إريكسن لاعب توتنام يشعر بالأسف على فريقه السابق أياكس.

توتنام صنع عودة أخرى قاتلة في دوري أبطال أوروبا وفاز على أياكس 3-2 بهدف قاتل في اللحظات الأخيرة، ليحجز بطاقة العبور للنهائي أمام مواطنه ليفربول الذي صنع قبلها بساعات ريمونتادا تاريخية أمام برشلونة بالفوز 4-0 بعد الخسارة 3-0.

توتنام سقط على أرضه بهدف نظيف قبل أن يعود بفضل لاعبه البرازيلي لوكاس مورا الذي سجل ثلاثية في انتصار قاتل خارج الديار.

وإريكسن قال لبي بي سي: "كانت مباراة سخيفة وكنا بعيدين للغاية، حاولنا القتال للعودة وكنا محظوظين. أشعر بالأسف على أياكس فقد لعبوا مباراة جيدة ضدنا".

وأضاف "صنعنا فرص عديدة ولكنهم لعبوا بطريقة أفضل، نشعر بالارتياح فقد قاتلنا من أجل ذلك، الوصول للنهائي حلم".

وتابع "لم نكن لنرضى عن أنفسنا لو خسرنا بثلاثية أو رباعية نظيفة. كان علينا القتال وسجلنا مبكرا سعيا لمزيد من الزخم ووضعهم تحت الضغط. حقيقة محظوظون باتجاه الكرة للمكان المناسب (في الهدف الثالث)".

وأشار "ما فعلناه اليوم لم يكن تكتيكيا، الأمر كان عاطفيا ومن القلب أكثر. من القلب ولوكاس مورا الذي كان السبب في الفوز بالمباراة، إنه يستحقها. آمل أن يحظى بتمثال في إنجلترا لما فعله".

وأتم "لا أجد الكلمات لوصف ما أشعر به، أشعر بالأسف على أياكس لكن في النهاية نفكر في أنفسنا، ولا نستحق أكثر من".

فتية أياكس صالوا وجالوا وحرقوا الأخضر واليابس وأخضعوا كبار القارة، لكن ما هو إلا شوط فرطوا فيه، فعاقبهم البرازيلي مورا، نجم المباراة الأول والذي سجل 3 أهداف ليفوز توتنام ويتأهل النادي الإنجليزي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه.

نسخة استثنائية من دوري أبطال أوروبا أبت إلا أن تكتمل قصتها التاريخية بريمونتادا جديدة صنعها أبطال لندن.

ريمونتادا مانشستر يونايتد أمام باريس سان جيرمان، ريمونتادا يوفنتوس أمام أتليتكو مدريد، ريمونتادا عظيمة صنعها ليفربول أمام برشلونة، وتوتنام كان في حاجة لثلاثة أهداف خلال 45 دقيقة، لم يتخل عن حلمه، قاتل، حاول، وبلغ مبتغاه.

نهائي إنجليزي خالص للمرة الثانية في التاريخ، في 2008 تواجه مانشستر يونايتد وتشيلسي في نهائي رائع انتهى بركلات الترجيح لرجال سير أليكس فيرجسون.

الموعد 1 يونيو، في ملعب واندا ميتروبوليتانو بالعاصمة الإسبانية مدريد. كتيبة مقاتلين يقودها يورجن كلوب ضد فريق بسبعة أرواح يتزعمه بوكيتينو.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك