بالفيديو - العاصمة تحت السيطرة.. برشلونة يُخمد شجاعة رايو ويؤكد صدارته

السبت، 09 مارس 2019 - 21:39

كتب : زكي السعيد

ميسي - برشلونة

عبَر برشلونة فَخ ضيفه رايو فاييكانو بنجاح، وهزمه 3-1 في ملعب كامب نو، بالجولة 29 من الدوري الإسباني.

برشلونة رفع رصيده إلى 63 نقطة في صدارة المسابقة، معيدا الفارق مع المطارِد أتليتكو مدريد إلى 7 نقاط. فيما تجمّد رصيد رايو عند 23 نقطة في المركز 19 –قبل الأخير-.

راؤول دي توماس سجّل هدف رايو الوحيد، ورَد عليه الثلاثي: جيرارد بيكيه، ليونيل ميسي، لويس سواريز.

المباراة شهدت الظهور رقم 800 لـ ميسي في مسيرته الاحترافية مع برشلونة ومنتخب الأرجنتين، ومباراته 443 في الدوري الإسباني، ليتخطى أندريس إنييستا صاحب الـ442 مباراة، ويستهدف شابي هيرنانديز صاحب الـ505 مباراة في صدارة لاعبي برشلونة على هذه القائمة.

راؤول دي توماس المعار من ريال مدريد، باغَت برشلونة، وافتتح التسجيل لـ رايو في الدقيقة 24، بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، لينجح فيما فشل فيه فريقه الأصلي طوال 180 من اللعب في الأسبوع الماضي.

المهاجم الإسباني سجّل هدفه رقم 11 في دوري هذا الموسم، وهَز شباك برشلونة للمرة الثانية بعد أن فعلها في مباراة الذهاب.

لكن رد برشلونة لم يتأخر، خصوصا عندما نفّذ ميسي ركلة حرة جانبية في الدقيقة 38، تابعها صديقه جيرارد بيكيه برأسية في شباك رايو.

ليرفع ميسي رصيده من التمريرات الحاسمة في دوري هذا الموسم إلى 12، أكثر من أي لاعب أخرى في الدوريات الأوروبية الكبرى.

بين الشوطين، لجأ إرنستو فالفيردي المدير الفني لـ برشلونة إلى دكة بدلائه، ودفع بـ عثمان ديمبيلي بدلا من أرتور ميلو لمزيد من الحضور الهجومي.

برشلونة لم يحتج أكثر من 6 دقائق بعد استئناف اللعب، عندما تحصّل نيلسون سيميدو على ركلة جزاء، ترجمها القائد ميسي بنجاح في شباك المقدوني ستولي ديميتريفسكي.

ميسي سجّل هدفه رقم 200 يوم السبت في مسيرته مع برشلونة، والرقم 26 في الدوري هذا الموسم، في صدارة هدافي المسابقة والمتنافسين على الحذاء الذهبي الأوروبي.

النجم الأرجنتيني زار شباك رايو للمرة رقم 17 في مسيرته، في ظرف 10 مرات فقط، وهو أكثر من سجّل في مرمى الفريق العاصمي، متفوقا على كريستيانو رونالدو صاحب الـ12 هدفا.

البرغوث كان قريبا من إضافة هدف جديد عبر ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 70، لكن تم إبعادها من على خط المرمى بتألق دفاعي كبير للظهير أليكس مورينو.

محاولات رايو الشجاعة للعودة في النتيجة تلقت رصاصة الرحمة في الدقيقة 82 بعد عمل جماعي مميز بين الثلاثي ديمبيلي، إيفان راكيتيتش، لويس سواريز، والاخير لم يواجه صعوبة في تسجيل الهدف الأخير بالمواجهة.

راكيتيتش قدّم تمريرته الحاسمة رقم 50 في مسيرته بالدوري الإسباني، منها 20 بقميص برشلونة، وقبلها 30 رفقة إشبيلية.

الفوز أبعد برشلونة عن غريمه ريال مدريد بفارق 15 نقطة مؤقتا، حتى يلعب الميرنجي مباراته هذه الجولة غدا الأحد أمام بلد الوليد.

كما يعد استعدادا جيدا لمواجهة أوليمبيك ليون الفرنسي في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا على ملعب كامب نو يوم الأربعاء المقبل، بعد نهاية لقاء الذهاب بالتعادل 0-0.

فيما تأزَم وضع رايو الذي بات مهددا بالتقهقر إلى المركز الأخير حال فوز ويسكا على خيتافي مساء اليوم.

اقرأ أيضا:

بالفيديو – الأهلي يقع في الفخ الكونغولي "المعتاد".. فيتا يشعل المجموعة بهدف متأخر

طبيب الأهلي يكشف تفاصيل إصابة الشناوي

قبل لاسارتي.. كم مباراة احتاجها آخر 5 مدربين أجانب لـ الأهلي لتحقيق فوز خارجي

مؤتمر لاسارتي: الخسارة غير عادلة أمام فيتا كلوب.. الأمور أصبحت مُعقدة ولكن

في إفريقيا - مصير الأحمر مازال بيده.. سيناريوهات تأهل الأهلي لدور الثمانية

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك