باهر: الأهلي كلمني والزمالك ظلمني وفرق أوروبية مهتمة بي

الأربعاء، 06 فبراير 2019 - 08:45

كتب : محرر في الجول

باهر المحمدي - مصر

قال باهر المحمدي لاعب الإسماعيلي إن مسؤولا في الأهلي تحدث معه بشأن الانتقال إلى الأخير، مشيرا إلى صعوبة موافقة ناديه على رحيله إلى فريق مصري.

باهر المحمدي

النادي : الإسماعيلي

وصرح مدافع مصر في قناة إم.بي.سي مصر "تحدث معي شخص محترم من الأهلي لكنني أبلغته بارتباطي بعقد مع الإسماعيلي مدته 4 مواسم، وإدارة النادي لن توافق على رحيل إلا لفريق غير مصري، وتقديرا منه لكلامي لم يتحدث معي سوى مرة واحدة".

وأضاف اللاعب البالغ عمره 22 عاما "رئيس الإسماعيلي تعاهد بمساعدتي على الاحتراف في أوروبا بشرط أن يحقق الفريق إنجازا. لم يحقق اللاعبون شيئا للإسماعيلي، وما يحدث حاليا لا يليق بنا، فالإسماعيلي ناد كبير".

وكرر المحمدي "أقسم بالله الإدارة لن توافق على بيعي لناد مصري، كما أن جماهير الإسماعيلي لن تتقبل الأمر. أنا مشجع للفريق قبل أن أكون لاعبا بالنادي ومرتبط بكل أحياء الإسماعيلية والمناطق العشوائية بها".

ارتدى باهر القميص الأبيض للزمالك لمدة نصف موسم عام 2016، كانت فترة عصيبة عليه نظرا لابتعاده تماما عن المباريات.

وأوضح باهر "تعرضت لظلم كبير لأنني كنت محسوبا على أحمد حسام (ميدو) الذي كان وراء استعارتي من الإسماعيلي، رحل عن قيادة الزمالك بعد فترة قصيرة. وجدت معاملة وكأنني فرد من الشارع ولم آت من ناد كبير بحجم الإسماعيلي، فلم يقف بجانبي أحد رغم تواجد نجوم وأسماء كبيرة بالنادي، بل كنت أتدرب منفردا وطالبوني باللعب مع الناشئين. رفضت وطلبت العودة إلى الإسماعيلي"

واستطرد "قلت لنفسي يكفى ما تعرضه له من إهانات، لقد تعرض ميدو لهجوم وانتقادات شديدة من المسؤولين ونجوم سابقين وجماهير بسبب ضمي، وكان الأولى قبل الحكم على لاعب بأن تتم متابعته. لقد أبلغني عضو بمجلس إدارة الزمالك أنه يتم استبعادي من المباريات لأنني إذا لعبت أساسيا سيطلب الإسماعيلي مبلغا ضخما لبيعي بعد انتهاء الإعارة، وبالفعل قدم الزمالك عرضا جيدا يتضمن انتقال لاعب آخر، إلا أن إدارة الإسماعيلي رفضت لاقتناعها بقدراتي".

الأداء الطيب لباهر مع الدراويش حجز له مكانا أساسيا في منتخب مصر في عهده الجديد مع المدرب المكسيكي خافيير أجيري، اللاعب الشاب فرصته كبيرة في المشاركة بكأس أمم إفريقيا التي تستضيفها أرض الكنانة بعد أشهر.

ويحلم باهر بالسير على خطى محمد صلاح ومحمد النني وأحمد المحمدي وأحمد حجازي بالقول:"اللعب في الدوري الإنجليزي هو حلم حياتي، تحدثت مع النني وحجازي، الأخير نصحني بمواصلة العمل بجدية مع الإسماعيلي والمنتخب، كما أنني تحركت لتسويقي في هذا الاتجاه، وهناك اهتمام من أندية ببلجيكا وفرنسا".

وأتم "لم أصدق أنني سألعب 5 مباريات دولية بعد أول معسكر لي مع المنتخب، بل توقعت أنني سأبذل قصارى جهدي في التدريبات لألفت نظر خافيير أجيري ثم أعود إلى فريقي وأجتهد لأنضم للمعسكر التالي".

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك