بالفيديو - قذيفة كاسيميرو ودماء مودريتش تنتقمان لريال مدريد من إشبيلية

السبت، 19 يناير 2019 - 19:15

كتب : FilGoal

ريال مدريد - إشبيلية - الدوري الإسباني

فاز ريال مدريد على ضيفه إشبيلية بهدفين مقابل لا شيء على ملعب سانتياجو برنابيو، في الجولة 20 من الدوري الإسباني.

ريال مدريد حقق فوزه الثاني على التوالي في الدوري وتجاوز إشبيلية في جدول الترتيب، وانتقم جزئيا من هزيمته 0-3 في الذهاب أمام الفريق الأندلسي على ملعب رامون سانشيز بيزخوان.

إشبيلية تلقى هزيمته رقم 60 تاريخيا أمام ريال مدريد على ملعب سانتياجو برنابيو، في مقابل 7 انتصارات و8 تعادلات.

سانتياجو سولاري مدرب ريال مدريد واصل قراراته الثورية في التشكيلة، فأبقى مارسيلو على مقاعد البدلاء إلى جوار إيسكو ألاركون المغضوب عليه، فيما عاد كريم بنزيمة لتدعيم الهجوم رغم إصابته بكسر في الإصبع، بالإضافة إلى عودة تيبو كورتوا في حراسة مرمى الفريق.

ريال مدريد هدد مبكرا منذ الدقيقة السادسة، بعد تمريرة من بنزيمة في اتجاه فينيسيوس جونيور الذي أطلق تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، وجدت الحارس التشيكي توماش فاشليك بالمرصاد.

الرد الإشبيلي جاء في الدقيقة 22 من هجمة مرتدة، لتصل الكرة إلى سيرخيو إسكوديرو في مواجهة الحارس تيبو كورتوا، إلا أن ظهير إشبيلية سدد إلى جوار القائم مباشرة.

في الدقيقة 38 سالت الدماء، التحام هوائي بين لوكا مودريتش وفرانكو فاسكيز، نتج عن اصطدام قوي بين رأسي اللاعبين، لينزف مودريتش ويكمل الشوط الثاني بضمادة، فيما ارتدى فاسكيز واقي رأس على طريقة بيتر تشيك.

ريال مدريد وعلى الرغم من استحواذه على الكرة أغلب فترات الشوط الأول، إلا أنه لم ينجح في الوصول لشباك ضيفه.

في الشوط الثاني واصل ريال مدريد سيطرته على الملعب دون تهديد حقيقي، فيما حاول البرازيلي فينيسيوس مباغتة الحارس توماش فاسليك، ولكن تسديدته مرت إلى جوار القائم مباشرة.

ريال مدريد اقترب كثيرا من التسجيل في الدقيقة 67، عندما أطلق داني سيبايوس تسديدة قوية بعيدة المدى، ارتدت من عارضة إشبيلية، وفاشليك كافأ العارضة بقُبلة شكر.

هجمات ريال مدريد تواصلت، عندما أطلق كاسيميرو رأسية قوية في الدقيقة 74 بعد عرضية سيرخيو ريجيلون، مرت إلى جوار القائم.

بابلو ماتشين مدرب إشبيلية استعان بدكة بدلائه، وأقحم منير الحدادي المنتقل في سوق الانتقالات الشتوية الحالية من برشلونة.

في الدقيقة 78 اهتزت الشباك أخيرا، كاسيميرو قرر إطلاق قذيفة صاروخية من مسافة بعيدة، حاول فاشليك إبعادها لتصطدم في العارضة وتسكن المرمى معلنة عن تقدم ريال مدريد.

الفريق الأندلسي لم يخرج بشباك نظيفة تاريخيا في سانتياجو برنابيو أمام ريال مدريد سوى 3 مرات، آخرها عام 1993.

ريال مدريد عاد وقتل المباراة في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، بواسطة لوكا مودريتش الذي افتك الكرة من دانييل كاريسو مدافع إشبيلية، وسجّل بنجاح في مرمى الضيوف.

ليرفع ريال مدريد رصيده إلى 36 نقطة في المركز الثالث، فيما تجمد رصيد إشبيلية عند 33 نقطة في المركز الرابع.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك