ريال مدريد ضد أياكس – رغم التفوق الكاسح.. نبأ غير سار للميرنجي من التاريخ

الإثنين، 17 ديسمبر 2018 - 15:29

كتب : أمير عبد الحليم

ريال مدريد ضد أياكس

رغم تفوق ريال مدريد في المواجهات المباشرة الأخيرة ضد أياكس الهولندي، إلا أن التاريخ يحمل نبأ غير سار للميرنجي قبل مباراة دور الـ16 في دوري أبطال أوروبا.

وأسفرت قرعة دور الـ16 من دوري الأبطال عن مواجهة بين حامل اللقب في أخر 3 نسخ وأياكس الهولندي الذي قدم مستويات مميزة في مرحلة المجموعات ليتأهل ثانيا مع بايرن ميونيخ.

وبالنظر إلى فوز ريال مدريد في أخر 6 مواجهات جمعته بأياكس في دوري الأبطال، تبدو مهمته سهلة في تخطي عقبة العملاق الهولندي إلا أن التاريخ يقول غير ذلك.

صحيح أن ريال مدريد انتصر على أياكس ذهابا وإيابا في 3 نسخ متتالية في دوري الأبطال 2010-2011، 2011-2012، و2012-2013 لكن كل هذه المباريات كانت في مرحلة المجموعات.

فيما انتصر أياكس في المواجهة الوحيدة التي جمعته بريال مدريد في المراحل الإقصائية من البطولة موسم 1972-1973.

والتقى وقتها الفريقان في نصف نهائي البطولة، وحقق العملاق الهولندي بقيادة يوان كرويف الانتصار ذهابا وإيابا.

أياكس كان بطل أخر نسختين من البطولة، ويسير بخطى ثابتة نحو تحقيق الثالثة على التوالي بعدما اكتسح بايرن ميونيخ قبل الاصطدام بريال مدريد.

وفاز أولا أياكس في أمستردام 2-1 وسجل له وقتها برناردو هولشوف ورود كرول مدرب الزمالك السابق.

فيما سجل هدف ريال مدريد الوحيد بيري.

وكرر أياكس فوزه في سنتياجو برنابيو بهدف جيري موهرين.

وواصل أياكس حملته الناجحة في البطولة، ليتوج بها في النهاية عقب الفوز على يوفنتوس 1-0 ويضيف النجمة الثالثة.

وقبل هذه المباراة، كان ريال مدريد أقصى أياكس من الدور الأول من بطولة 1968 والتي كانت تقام بنظام خروج المغلوب.

وتعادل ريال مدريد وقتها في أمستردام 1-1 قبل الفوز في سنتياجو برنابيو 2-1.

ولم يتواجه الفريقان مجددا في بطولة أوروبا سوى في موسم 1995-1996 في مرحلة المجموعات.

وفاز أياكس الذي كان حاملا للقب وقتها على ريال مدريد ذهاب وإيابا 1-0 و2-0.

وأكمل أياكس طريقه في البطولة حتى انتقم منه يوفنتوس في النهائي بالفوز بركلات الترجيح.

ومن وقتها، لم يحقق العملاق الهولندي الانتصار في أي مواجهة على ريال مدريد.

حقبة مورينيو

لم يتجدد اللقاء بين ريال مدريد وأياكس سوى في موسم 2010-2011 عندما تواجها في مرحلة المجموعات.

وفاز ريال مدريد تحت قيادة جوزيه مورينيو في سنتياجو برنابيو على ضيفه الذي كان يقوده مارتن يول مدرب الأهلي الأسبق 2-0 بهدفي فورنون أنيتا "بالخطأ في مرماه" وجونزالو إيجوايين.

وفي أمستردام، فاز ريال مدريد 4-0 بأهداف كريم بنزيمة وألفارو أربيلوا وكريستيانو رونالدو "هدفين".

وتأهل وقتها من المجموعة ريال مدريد مع ميلان، وذهب أياكس للدوري الأوروبي.

وفي الموسم التالي، وقع أياكس مرة أخرى في نفس المجموعة مع ريال مدريد.

وفاز ريال مدريد في سنتياجو برنابيو 3-0 بثلاثية كريستيانو رونالدو وكاكا وكريم بنزيمة.

هدف رونالدو سجل من هجمة مرتدة رائعة، لنشاهد هذا السحر سويا:

وفي أمستردام، فاز ريال مدريد 3-0 مرة أخرى بأهداف جوزيه كاليخون "هدفين" وإيجوايين.

ومرة أخرى، تأهل ريال مدريد بصحبة ليون لدور الـ16 وذهب أياكس للدوري الأوروبي.

المواجهة الأخيرة بين الفريقين، كانت في مجموعات بطولة 2013.

وفاز ريال مدريد 4-1 في أمستردام، ثم كرر فوزه بنفس النتيجة في سنتياجو برنابيو.

مباراة أمستردام شهدت هدفا رائعا آخر من ريال مدريد ولكن هذه المرة من كريم بنزيمة الذي سجل من مقصية جميلة.

وتأهل ريال مدريد عن المجموعة بصحبة بروسيا دورتموند.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك