المعاناة مستمرة.. المقاولون يُسقط الأهلي بهدف

الثلاثاء، 27 نوفمبر 2018 - 20:59

كتب : محرر في الجول

الأهلي - المقاولون

نجح المقاولون في تحقيق انتصارا غاليا على مضيفه الأهلي، في الجولة السادسة عشر، بالمباراة التي جمعتهما على استاد السلام، بالجولة السادسة عشر من الدوري المصري الممتاز.

وضاعف المقاولون من معاناة الأهلي، إذ خسر الاحمر مباراته الثانية على التوالي في بطولة الدوري، كما جاءت الهزيمة بعد خسارة اللقب الإفريقي وتوديع البطولة العربية.

وارتفع رصيد المقاولون العرب إلى 20 نقطة يحتل بهم المركز الخامس في جدول ترتيب الدوري، فيما تجمد رصيد الأهلي عند 11 نقطة في المركز الأخير، وله 8 مؤجلات.

الشوط الأول كان سلبيا من ناحية كل شيء، فحتى مع استحواذ الأهلي على الكرة لم يستطع لاعبوه تخطي دفاعات المقاولون، الذي اعتمد على المرتدات التي لم تنته على نحو جيد.

وفي الدقيقة الخامسة أرسل وليد سليمان عرضية خطيرة لم يلحق بها صلاح محسن، ليسقط متأثرا بالإصابة في العضلة الضامة، ويخرج على إثرها تاركا هجوم الأهلي لمروان محسن.

واستمر اللعب العشوائي بين الفريقين، لكن كاد طاهر محمد طاهر أن يسجل من التسديدة الوحيدة التي كانت بين الثلاث خشبات بالشوط الأول لكن شريف إكرامي تصدى لها ببراعة.

وأرسل ناصر ماهر عرضية من الناحية اليمنى، لم تكن متقنة لكنها كادت أن تسكن شباك حسن شاهين حارس المقاولون، بطريقة مفاجئة.

وأهدر أحمد الشيمي لاعب المقاولون مرتدة سريعة نفذها زملاؤه لتصل إليه داخل منطقة الجزاء، لكنه أطاح بها فوق المرمى.

وفي الدقيقة 50 أخطأ ناصر ماهر صانع ألعاب الأهلي في التعامل مع الكرة، لترتد بانفراد لطاهر محمد طاهر الذي انطلق وسدد، لكن يد إكرامي ومساعدة العارضة والقائم الأيمن منعا الكرة من دخول الشباك.

ورد الأهلي بهجمتين متتاليتين، في الدقيقة 58 انطلق كريم نيدفيد من الناحية اليمنى قبل أن يرسل عرضية أرضية، لتصل إلى وليد سليمان الذي سددها بيسراه لكن الدفاع تدخل وأخرجها.

وفي الدقيقة 59 انطلق كريم نيدفيد وتوغل قبل أن يسدد، ولكن حسن شاهين حارس المقاولون أمسك بها.

وحصل بديل المقاولون، أحمد علي على ضربة حرة خطيرة من على حدود منطقة الجزاء، نفذها محمد سمير لكن شريف إكرامي أمسك بها.

في المقابل حصل وليد سليمان على ضربة حرة من المكان ذاته تقريبا، لكن التنفيذ كان سيئا وتصدى لها الحائط البشري لتنتهي الهجمة هنا.

وحملت الدقيقة 82 من عمر المباراة هدف المباراة الأول للمقاولون العرب، بعد أن افتتح أحمد علي التسجيل لذئاب الجبل بطريقة رائعة، إذ أفلت من رقابة ساليف كوليبالي ليسدد بيسراه في شباك إكرامي.

ولم يشكل الأهلي أي خطورة على مرمى المقاولون بعد الهدف، ولم يظهر لاعبوه أي رغبة في إدراك التعادل، لتنتهي المباراة بانتصار غال لذئاب الجبل.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك