جاء ليلحق بهم الهزيمة الأولى.. فييرا يقود الإسماعيلي للفوز على بيراميدز

الجمعة، 19 أكتوبر 2018 - 19:59

كتب : عمرو عبد المنعم

الإسماعيلي أمام إنبي

جاء قبل أيام وفي أول مباراة له مع الإسماعيلي استطاع جورفان فييرا المدير الفني البرازيلي للدراويش إلحاق الهزيمة الأولى لفريق بيراميدز.

وفاز الإسماعيلي على بيراميدز بهدفين دون رد في الجولة الـ11 للدوري المصري في المباراة التي أقيمت بملعب الإسماعيلي.

الهزيمة هي الأولى لفريق بيراميدز الذي لعب في الدوري قبل هذه المباراة 8 مواجهات فاز في 4 وتعادل مثلهم. وفشل بيراميدز لأول مرة هذا الموسم في تسجيل الأهداف في أي لقاء.

وتولى فييرا تدريب الدراويش قبل أيام خلفا للمدرب الجزائري خير الدين مضوي.

بدأ الدراويش المباراة بقوة وضغط من الدقائق الأولى وبالفعل استطاع تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 6 من ركلة ركنية نفذها طارق طه وقابلها محمود متولي برأسية رائعة في شباك أحمد الشناوي.

وتراجع الإسماعيلي بعد الهدف وحاول بيراميدز الهجوم لتسجيل التعادل ولكن دون خطورة حقيقية على مرمى عصام الحضري حارس الدراويش.

وكاد عماد حمدي أن يسجل الهدف الثاني للدراويش في الدقيقة 28 بضربة رأسية رائعة ولكن الشناوي تصدى للكرة.

واشتعلت المباراة في الدقيقة 32 عندما طالب لاعبو بيراميدز الحصول على ركلة جزاء بعدما لمست الكرة يد محمد مجدي مدافع الدراويش ولكن الحكم محمد الحنفي أشار إلى استمرار اللعب.

وانفرد كريستوفر مندوجا في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول بمرمى أحمد الشناوي قبل أن يتعثر ويبعد علي جبر الكرة.

في الشوط الثاني حصل الإسماعيلي على ركلة جزاء في الدقيقة 67 بعدما انفرد التونسي لسعد الجزيري بمرمى الشناوي الذي عرقله.

وتقدم الجزيري بنفسه لتسديد الركلة وسجل منها هدف الدراويش الثاني في المباراة.

وكاد عبد الله بكري أن يسجل هدف تقليص الفارق لبيراميدز في الدقيقة 87 بعدما قابل عرضية محمد مجدي "أفشة" برأسية رائعة ولكن عصام الحضري تألق وأبعد الكرة.

بهذه النتيجة وصل الإسماعيلي إلى النقطة 12 في المركز التاسع بجدول ترتيب الدوري المصري، وتجمد رصيد بيراميدز عند النقطة 16 في المركز الرابع.

طالع أيضا

عقوبة مالية ضخمة من فرج عامر على لاعبي سموحة بعد التعادل مع حرس الحدود

رسميا – لجنة القيم تستدعي مرتضى للتحقيق بعد شكوى الأوليمبية

بالصور - صلاح يشارك في حملة إغاثة لتسونامي إندونيسيا

لُغز البيتلز.. عزوف فطري عن كرة القدم أم انتماء سري لأغراض تسويقية

مؤتمر مورينيو - عن الاحتفال في ستامفورد بريدج.. ولماذا استحق لوك شاو البقاء

التعليقات
قد ينال إعجابك