بالفيديو – أجيري يقدم النيجر قربانا لبداية العهد الجديد.. سداسية مصرية

السبت، 08 سبتمبر 2018 - 22:02

كتب : فادي أشرف

منتخب مصر يحتفل بهدف في مرمى النيجر

بدأ عهد خافيير أجيري المدير الفني الجديد لمنتخب مصر بشكل رائع، حيث فاز الفراعنة على النيجر 6-0 في مباراة الجولة الثانية لتصفيات كأس أمم إفريقيا 2019.

منتخب مصر حصد أول 3 نقاط له في المنافسة بعد أن خسر أمام تونس في الجولة الأولى 1-0 في رادس، في انتظار مواجهة نسور قرطاج ضد سوازيلاند غدا الأحد لتبقى صدارة المجموعة مقتسمة بين الفراعنة وتونس، ويتأهل أول المجموعة ووصيفه لبطولة الصيف المقبل في الكاميرون.

تميز أداء المنتخب المصري في الشوط الأول الذي سجل فيه الفراعنة 3 أهداف، قبل أن ينتفض في النصف الثاني للشوط الثاني مرة أخرى ويسجل 3 أهداف أخرى.

البداية كانت ساخنة في ظل وجود أكثر من عنصر جديد مثل باهر المحمدي وعلي غزال، وفي الدقيقة الأولى بدأت بوادر عهد أجيري في الظهور في منطقة حرية الظهيرين، عرضية من أحمد المحمدي شتتها الدفاع النيجري لتعود إلى محمد النني الذي مرر بينية إلى محمد صلاح الذي تم عرقلته داخل منطقة الجزاء ليحتسب الحكم السنغالي ركلة جزاء للفراعنة.

ولكن حارس النيجر كاسالي داوودا تصدى لتسديدة صلاح الذي أهدر أول ركلة جزاء في تاريخه مع منتخب مصر.

وأهدر محمد صلاح هدفا آخر في الدقيقة التاسعة برأسية من عرضية لأحمد المحمدي في الدقيقة التاسعة.

ولكن بعد 3 دقائق، سجل منتخب مصر أول أهدافه مع خافيير أجيري عن طريق مروان محسن.

علي غزال مرر الكرة لمحمد النني الذي مررها لمحمد صلاح والذي أرسل بينية لمروان محسن الذي استلمها وابتعدت عنه قليلا لكنه استطاع إنهاء الهجمة بنجاح.

وفي الدقيقة 18، انفرد محمود حسن "تريزيجيه" بعد بينية من صلاح ولكن جناح قاسم باشا التركي سدد خارج المرمى.

دقيقتان فقط، وكان منتخب مصر يسجل الهدف الثاني عن طريق أيمن أشرف الذي لعب عرضية شتتها الدفاع النيجري لتعود إلى ظهير الأهلي الأيسر نفسه ليسددها في المرمى الخالي معلنا الهدف الثاني للفراعنة.

وواصل منتخب مصر إهدار الفرص السهلة، قبل أن يحصل تريزيجيه على ركلة جزاء من الحارس داوودا، وأراد تسديدها لتسجيل أول أهدافه الرسمية مع الفراعنة، لكن صلاح سددها. داوودا تصدى للكرة لكنها عادت لصلاح ليسجل الهدف الثالث للفراعنة.

وفي الدقيقة 31، أهدر محمد صلاح انفرادا بمرمى كاسالي داوودا بعد تدخل بدا أنه بلمسة يد من مدافع النيجر.

وتواصلت فرص الفراعنة الضائعة في الشوط الأول إلى أن انتهى بنتيجة 3-0.

الشوط الثاني بدأ بشكل مغاير مع ضغط نيجري دون خطورة كبيرة، وحتى الكرات التي وصلت ما بين القائمين والعارضة تعامل معها محمد الشناوي بثبات.

وفي الدقيقة 55، شارك صلاح محسن بدلا من مروان محسن وعمرو وردة بدلا من علي غزال.

أخطر فرص النيجر جاءت في الدقيقة 57، تسديدة من عثمان دياباتي تصدى لها الشناوي.

وفي الدقيقة 62، مرر عمرو وردة كرة بينية لمحمد صلاح الذي سددها دون استلام "على الطائر" فوق عارضة النيجر.

وفي الدقيقة 72، سجل صلاح محسن أول أهدافه الدولية بعد تعاون مع محمد صلاح ليسجلها المهاجم اليافع من زاوية صعبة.

وبعدها، خرج تريزيجيه وشارك بدلا منه حسين الشحات.

وتلقى أحمد حجازي إنذارا للخشونة، قبل أن يسجل محمد صلاح ثاني أهدافه في المباراة من عرضية لأحمد المحمدي قائد الفريق في الدقيقة 86.

وأنهى محمد النني حفل أهداف المنتخب في الدقيقة 90 بتسديدة قوية سكنت مرمى كاسالي داوودا.

ولم يسجل منتخب مصر 6 أهداف في مباراة واحدة منذ 11 أغسطس 2010 بالفوز على الكونغو الديمقراطية 6-3.

التعليقات

قد ينال إعجابك