حوار مطول - محرز يسترجع معاناة البدايات في اسكتلندا.. وتأقلمه مع أسلوب جوارديولا

الأحد، 19 أغسطس 2018 - 23:28

كتب : زكي السعيد

رياض محرز

تحدث رياض محرز نجم مانشستر سيتي عن كواليس بدايته مع كرة القدم، وعن طموحاته مع فريقه الجديد، في حديث مطول مع محطة "سكاي سبورتس".

محرز الذي أتم الانتقال إلى سيتي بعد محاولة سابقة فاشلة في الشتاء الماضي، استرجع ذكريات بدايات مسيرته في شوارع باريس: "في باريس تجد أفضل لاعبي فرنسا، لأننا دوما نلعب في الشوارع، بينما في إنجلترا، لا أرى أبدا الناس يلعبون في الشوارع. فرنسا لديها العديد من الملاعب الصغيرة في كل مكان، وصالات رياضية مفتوحة طوال الوقت، ولذا كنا نأكل وننام هناك كل يوم تقريبا".

وأضاف: "عندما ترى أشخاص يكبرونك في السن بصغرك، سترغب في اللعب معهم، وعندما تتقدم في العمر، تلعب ويشاهدك الأطفال، الأمر هكذا دوما، يوجد العديد من المواهب هناك".

وواصل: "ذهبت إلى الأكاديمية بعمر الثامنة عشر، ولذا كنت رجلا بالفعل، لم أكن في الثانية عشر أو الثالثة عشر. العديدون يذهبون في سن صغيرة وبالتالي يخسرون موهبتهم. لقد أعجبوا بموهبتي وأنني لعبت دون أن ينشغل ذهني بأي شيء".

وتطرق اللاعب الدولي الجزائري لتجربة في اسكتلندا لم تكتمل ببداية مسيرته: "ذهبت إلى سانت ميرين، لعبت 4 مباريات تقريبا مع فريق تحت 23 عاما وسجلت 7 أهداف، وفي كل مرة كانوا يقولون "حسنا، دعونا نرى"".

قبل أن يقرر الرحيل: "ومن ثم أخبرني وكيلي أن أعود، وكنت سعيدا لأنني لم أكن أتحدث الإنجليزية، والمناخ كان باردا، كنا في شهر يناير. كنت مفلسا، وكان الأمر صعبا، ولذا رغبت في العودة لمنزلي".

وواصل: "عندما طلب مني وكيلي العودة، حذائي كان ما زال في ملعب تدريب سانت ميرين، ولذا استقللت الدراجة من الفندق إلى الملعب، وأخذت حذائي، وتوجهت إلى المطار".

اللاعب أتم انتقاله إلى ليستر سيتي في 2013 مقابل 400 مليون إسترليني، وكانت خطوة هائلة في مسيرته: "اعتقدت أنني لن ألعب في إنجلترا أبدا، ظننت أنني سألعب في إسبانيا أو فرنسا، رأيت أنهم يلائمون أسلوبي في كرة القدم أكثر".

واستدرك: "ولكنك لا تكون أكيدا من أي شيء في الحياة، فعندما وصلت هنا، وجدت كرة القدم التي أحبها وأريدها".

كاشفا أسباب تأقلمه: "وصلت إلى نادٍ سهّل علي الأمور، فزنا بكل المباريات وامتلكنا فريقا مميزا وقتها. كان من السهل علي التأقلم وأن أساهم في الأهداف. استحوذنا على الكرة دائما، ولذا كانت بداية جيدة لي، أن أستقر في كرة القدم الإنجليزية".

وفضّل محرز النظر لإرغام إدارة ليستر له على البقاء قبل 6 أشهر وتأجيل رحيله إلى مانشستر سيتي، بعين إيجابية: "أعلم أن ليستر حاولوا الإبقاء علي، أرادوا الإبقاء على أفضل لاعبيهم".

مبررا: "كان الأمر صعبا بعض الشيء، ولكن بعد أن انتهى سوق الانتقالات، عدت لكرة القدم وتناسيت كل شيء، لطالما قدمت كل شيء لهم".

مبديا أنه لم ييأس من إتمام الخطوة: كان الانتقال ليتم لو ظهرت بشكل جيد فوق أرض الملعب، وهذا ما كنت أفعله، وكررته في الموسم الماضي، ولذا كنت واثقا دائما من إتمام الصفقة".

مشيدا بأجواء نادي المواطنين: "إنه نادٍ رائع بالنسبة لي. أنا سعيد للغاية بالوصول للفريق، خصوصا مع الطريقة التي يلعبون بها، إنها تلائمني، إنه أسلوبي في لعب كرة القدم. والمدرب لا يوجد شك حوله، لا أحتاج للحديث عنه".

مشيرا إلى رغبته الأكيدة في الانتقال لسيتي: "كان انتقالا مثاليا، لم أرد الرحيل إلى أي فريق سوى مانشستر سيتي. أنا هنا لمساعدتهم، حتى نفوز بالمزيد. لعبوا بشكل رائع في الموسم الماضي، ولا أعتقد أنه شيء سيتكرر مرة أخرى، ولكننا هنا لنفوز مجددا ونفوز مجددا ونفوز مجددا، تلك هي العقلية".

واختتم مبرزا طموحاته: "لدي لقب في الدوري الإنجليزي، لدي لقب أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي، لكني أحتاج لتحقيق المزيد".

وانتقل محرز إلى سيتي بمطلع الموسم الحالي مقابل 60 مليون إسترليني.

نرشح لكم
التعليقات
قد ينال إعجابك