صيحة الديوك تخفي شياطين بلجيكا

الثلاثاء، 10 يوليه 2018 - 22:00

كتب : محرر في الجول

فرنسا - بلجيكا

صعد المنتخب الفرنسي لنهائي كأس العالم، للمرة الثالثة في تاريخه بعد أن نجح في كسر جدار بلجيكا بهدف نظيف في مباراة نصف النهائي بكأس العالم 2018 في روسيا.

واستطاعت كتيبة ديديه ديشامب، في إلحاق الهزيمة الأولى ببلجيكا التي فازت بكل المواجهات بالمونديال، كما فشل الشياطين الحمر في التسجيل لأول مرة بكأس العالم.

وفي الدقيقة 13 بادر المنتخب الفرنسي بالخطورة، بعد أن مرر بوجبا كرة بينية ليتفوق مبابي بسرعته على فيرتونخن لكن كورتوا حارس بلجيكا كان أقرب للكرة.

في الدقيقة 15 استغل دي بروين خطأ من بافار، ليمرر إلى أزار الذي كان في مواجهة المرمى لكنه سدد بيسراه بجانب القائم الأيسر.

ثم رد في الدقيقة 18 بلايز ماتويدي بتسديدة قوية اختبر بها كورتوا الذي كان في المكان الصحيح ليمسك بها.

وعادت بلجيكا لتهدد مرمى فرنسا عن طريق هازارد الذي اخترق من الناحية اليسرى قبل أن يسدد في الزاوية البعيدة لكن فاران حولها برأسه لركنية.

قبل أن يتدخل هوجو لوريس لينقذ هدفا محققا من فيرتونخن الذي استغل ارتباكا في دفاع الفرنسين خلال الركنية ليسدد بيسراه، لكن زميله في توتنام تألق وأبعدها.

استمر الكر والفر من الطرفين، إذ أهدر أوليفيه جيرو فرصة محققة لمنتخب فرنسا، بعد طولية من جريزمان إلى مبابي الذي حولها للأول لكنه سددها بطريقة سيئة خارج المرمى.

ثم أهدر بنجامين بافار أخطر فرص فرنسا في الدقيقة 40، بعد تمريرة رائعة من مبابي قبل أن يصبح ظهير الديوك في مواجهة كورتوا ويسدد لكن الأخير زاد عن مرماه بشكل رائع ليخرجها إلى ركنية.

وكاد أومتيتي أن يتسبب في هدف بعد أن أخطأ في التعامل مع عرضية دي بروين، لكن لوكاكو لم يتوقع خطأ المدافع الفرنسي لتخرج إلى ضربة مرمى.

هدف مربك

وبعد بداية الشوط الثاني بست دقائق فقط، نجح صامويل أومتيتي في خطف الهدف الأول لمنتخب فرنسا بعد أن خطف برأسه ركنية جريزمان من الناحية اليمنى لتسكن شباك كورتوا.

وارتبك المنتخب البلجيكي بعد الهدف الذي سكن شباكه، وكاد أن يتلقى هدفا ثانيا وثالثا لولا رعونة مهاجمي فرنسا.

وتصدى الدفاع لتسديدة من ماتويدي، قبل أن يضيع هدفا محققا من أمام جيرو الذي تلقى تمريرة ساحرة من مبابي بالكعب انفرد بها لكن موسى ديمبلي تدخل وأنقذ الموقف.

واستعاد المنتخب البلجيكي هدوءه بعد سلسلة من المرتدات الخطيرة لفرنسا، وسحب مارتينيز لاعب الوسط موسى ديمبلي ودفع بميرتينز بدلا منه وشكلت عرضيات بلجيكا خطورة لكن تألق دفاع فرنسا ولوريس أزاح تلك الخطورة.

وأهدر من جديد جيرو فرصة خطيرة لفرنسا بعد أن انطلق مبابي بسرعته الفائقة قبل أن يمرر لجريزمان الذي مهدها لمهاجم تشيلسي الذي أطاح بالكرة فوق العارضة.

وفي الدقيقة 79 عاد منتخب بلجيكا ليهدد مرمى لوريس من جديد، بتسديدة بعيدة المدى من فيتسل لكن الحارس الفرنسي أبعدها.

وأجرى ديشامب تغييرين في الدقائق العشر الأخيرة بنزول نزوني وتوليسو بدلا من جيرو وماتويدي.

وعاد المنتخب الفرنسي بالكامل في مناطقه في الدقائق الأخيرة ليتصدى أمام الكرات العرضية لمنتخب بلجيكا، لكنه كاد أن يسجل في الدقيقة 93 عن طريق جريزمان بتسديدة يمينية لكن كورتوا أمسك بها.

وعاد كورتوا ليتألق وينقذ هدفا جديدا من توليسو الذي كان منفردا تماما وسدد بيسراه لكن الحارس البلجيكي واصل تألقه لتنتهي المباراة بفوز فرنسا بهدف وصعود الديوك للنهائي.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك