تبدو حقا عائدة للديار.. إنجلترا تعبر السويد إلى نصف النهائي

السبت، 07 يوليه 2018 - 17:55

كتب : أحمد العريان

إنجلترا والسويد

بعد 52 عاما من الغياب، تبدو إنجلترا بالفعل في طريقها للفوز بكأس العالم مجددا. هزموا السويد ومروا لنصف النهائي.

تأهل منتخب إنجلترا لنصف نهائي كأس العالم بعد الفوز على السويد بهدفين مقابل لا شيء في مباراة ربع النهائي التي أقيمت بينهما اليوم على ملعب "سامارا أرينا".

"إنها عائدة للديار" أغنية ألفها الإنجليز عام 1996 لكرة القدم بمناسبة احتضان يورو 1996، ومنذ تلك اللحظة يرددوها في كل بطولة، ولكن تبدو كأس العالم عائدة هذه المرة إلى ديارها ومهد ظهورها إنجلترا بالفعل بعدما بلغوا نصف النهائي لأول مرة منذ 1990.

بعد 5 دقائق من اللعب الهاديء جدا، قطع ديلي ألي الكرة من جرانكفيست مدافع السويد بالقرب من منطقة الجزاء، ولعدما لمح هاري كين منطلقة من الجهة الأخرى، لكنه مررها بعيدة بالخطأ لتصل إلى الحارس.

وكانت الخطورة الأولى للسويد في الدقيقة الـ13 بتصويبة من فيكتور كلايسون، لكنها مرت فوق مرمى بيكفورد.

وصوب هاري كين تصويبة جديدة في الدقيقة الـ19 لكن كرته مرت بجانب القائم.

تصويبة هاري كانت الإنذار، لكن اللدغة جاءت في الدقيقة الـ30 بهدف أول عن طريق هاري ماجواير. ركنية نفذها أشلي يونج كعادة الإنجليز في البطولة، وقابلها ماجواير برأسية في مرمى أولسين.

مرة أخرى سدد جوردان هندرسون، لكن تصويبة كانت بعيدة في الدقيقة الـ35

وكاد المنتخب الإنجليزي يسجل الثاني في الدقيقة الـ44 من أخطر الفرص بعدما وصلت تمريرة من هينديرسون لستيرلينج الذي استلم الكرة وأصبح منفردا ثم راوغ وسدد الكرة في المرمى ولكنها اصطدمت بقدم أندرياس جرانكفيست وتحولت إلى ركنية، لينتهي الشوط الأول بتقدم الإنجليز ههدف مقابل لا شيء.

في شوط المباراة الثاني، تألق جوردان بيكفورد في الدقيقة الـ47 بتصدي رائع بعد عرضية متقنة من الجهة اليسرى عن طريق إميل فورسبرج قابلها ماركوس بيرج برأسية ولا أروع ولكن تصدى لها ببراعة.

وبدأ الإنجليز يشكلون الخطورة في الدقيقة الـ54 من ضربة حرة مباشرة نفذها أشلي يونج على رأس ماجواير مرة أخرى، لكنه مررها إلى ستيرلينج برأسية، والأخيرة سددها بجانب القائم.

وفي الدقيقة الـ59 أضاف ديلي ألي الهدف الثاني لإنجلترا من عرضية لجيسي لينجارد، قابلها ديلي ألي برأسية في المرمى مسجلا الثاني.

تألق بيكفورد متواصل

الفترات التالية من اللقاء شهدت تألقا كبيرا من جوردان بيكفورد في الدفاع عن عرينه.

البداية كانت في الدقيقة الـ62 بهجمة خطيرة جدا للسويد انتهت بتصويبة من على حود منطقة الجزاء لماركوس بيرج، لكن بيكفورد تصدى لها ببراعة وارتدت إلى فيكتور كلاسيون، لكنه سدد في الدفاع.

ومن جديد تألق بيكفورد في الدقيقة الـ72 بتصويبة للبديل جون جويدتي واستلامة من ماركوس بيرج ثم تصويبة، لكن بيكفورد يعاود التألق ويحولها إلى ركنية.

جاريث ساوثجيت لجأ لإراحة لاعبيه في الدقائق الأخيرة، وأشرك إيريك داير بدلا من جوردان هندرسون في الدقيقة الـ84، قبل أن يشارك ماركوس راشفورد بدلا من رحيم ستيرلينج في الدقيقة الـ90، لينتهي اللقاء بفوز إنجلترا على السويد بهدفين مقابل لا شيء.

وسينتظر المنتخب الإنجليزي الفائز بين روسيا وكرواتيا في اللقاء الأخير المتبقي من الدور ربع النهائي، ليعرف أي منهما سيواجه في نصف النهائي يوم الأربعاء المقبل.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك