الخلطة المكسيكية تهزم كوريا

السبت، 23 يونيو 2018 - 18:53

كتب : أحمد العريان

المكسيك وكوريا الجنوبية

دفاع قوي ومرتدات فتاكة. خلطة خوان أوزوريو مع المكسيك مستمرة في النجاح بفوز ثاني على كوريا الجنوبية.

فازت المكسيك على كوريا الجنوبية بهدفين مقابل هدف، ضمن مباريات الجولة الثانية في المجموعة السادسة لتستمر في الصدارة وترفع رصيدها للنقطة السادسة.

بدأت المباراة سريعة كما هي طبيعة أداء الفريقين. وكان التهديد الحقيقي الأول مكسيكسا في الدقيقة الـ11 من رأسية خافيير هيرنانديزبعد تنفيذ ميجيل لايون لضربة حرة لكن الكرة مرت بجانب القائم.

ودخلت كوريا الجنوبية في اللقاء سريعا، فكاد هيونج سون يسجل الأول في الدقيقة الـ13 لولا عودة هيرفينج لوزانو في اللحظة الأخيرة وإبعاد الكرة من أمامه.

وعاد سون هيونج ليشكل الخطورة الكبرى في الدقيقة الـ22 من هجمة مرتدة والدخول داخل المنطقة، لكنه سدد في جسد المدافعين مرتين وأهدر الفرصة.

وكان الرد المكسيكي قويا، فتحصلوا على ركلة جزاء في الدقيقة الـ25 بعدما أرسل هيرفينج لوزانو عرضية لمست يد جانج هيون سوو واحتسبها الحكم ركلة جزاء.

ونفذ كارلوس فيلا ركلة الجزاء بنجاح ليسجل الأول لمنتخب الألوان الثلاثة.

واستمر الضغط المكسيكي، فسدد ميجيل لايون تسديدة قوية في الدقيقة الـ27 لكن الحارس جو هيونوو حولها إلى ركنية.

وتألق جويليرمو أوتشوا في الدفاع عن مرماه في باقي دقائق الشوط. أمام سون هيونج مين في الدقيقة الـ39 بتصديه لانطلاقته بالكرة، وأمامه أيضا في الدقيقة الـ43 بتصويبة تصدى لها.

وبين التصويبتين، كاد لوزانو يضيف الهدف الثاني للمكسيك في الدقيقة الـ42 من انطلاقة رائعة ودخول لمنطقة الجزاء، لكنه سدد فوق المرمى، لينتهي الشوط الأول بتقدم المكسيك بهدف مقابل لا شيء.

وفي شوط المباراة الثاني، بدأت المباراة بنفس السرعة. سدد كارلوس فيلا بقوة وتصدى جو هيونوو للكرة.

وسدد كي سونج يونج بقوة في الدقيقة الـ57 لكن أوتشوا تصدى للكرة على مرتين.

وردت المكسيك سريعا في الدقيقة الـ58 بتصويبة أكثر من رائعة لجواردادو، لكن الحارس هيونوو تصدى لها بطريقة أكثر روعة.

الدقيقة الـ66 كانت شاهدة على لقطة أخرى جميلة من نصيب المكسيك الممتعين. هدف ثاني رائع بدأه هيرفينج لوزانو بهجمة مرتدة سريعة ثم تمريرة إلى تشيشتاريتو، وحبة البسلة أبى إلا وأن يسجلها بطريقة رائعة هو الآخر، فراوغ المدافع وأودع الكرة بجانب الحارس مسجلا الهدف الثاني.

وبعد الهدف الثاني، نظر خوان أوزوريو مدرب المكسيك لدكته، فأشرك الثنائي رافائيل ماركيز وخيسوس كورونا تواليا في الدقيقتين 68 و70 بدلا من أندريس جواردادو وهيرفينج لوزانو.

حاولت كوريا الجنوبية العودة فيما تبقى من دقائق، وبالفعل سجل سون هيونج مي هدفا شرفيا في الدقيقة الـ93، لينتهي اللقاء بفوز المكسيك بهدفين مقابل هدف.

فوز المكسيك رفع رصيدها للنقطة السادسة في صدارة المحموعة السادسة، فيما تجمد رصيد كوريا عند لا شيء من النقاط في المركز الأخير.

وتلتقي ألمانيا بعد قليل مع السويد في المباراة الأخرى بالجولة الثانية، فيما تلتقي المكسيك مع السويد في الجولة الأخيرة وتلعب ألمانيا مع كوريا الجنوبية.

وستكون المكسيك بحاجة لفوز لتعثر ألمانيا اليوم أمام السويد سواء بالتعادل أو الخسارة لضمان التأهل بشكل رسمي.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك