بالوتيللي: فينتورا استبعدني لأسباب لن أفصح عنها.. العنصرية تؤلمني

الأحد، 03 يونيو 2018 - 21:38

كتب : زكي السعيد

بالوتيللي

تحدث ماريو بالوتيللي لاعب المنتخب الإيطالي عن العنصرية التي طاردته لسنوات في بلاده، وذلك خلال ظهوره في المؤتمر الصحفي الذي يسبق مباراة الأتزوري أمام هولندا غدا الإثنين.

واعترف بالوتيللي بانزعاجه لابتعاده عن صفوف المنتخب الإيطالي طوال 4 سنوات قبل أن يعود مؤخرا تحت قيادة روبرتو مانشيني المدرب الجديد: "كنت حزينا لعدم الانضمام إلى المنتخب، ولكن ليس هنالك من مخزى للحديث عن الماضي الآن. علينا أن نبدأ صفحة جديدة وأن نتطلع للمستقبل، عدم انضمامي كان محبطا لي، ولكن التفكير في ذلك لن يجلب أي فائدة".

واستفاض: "أنطونيو كونتي كان محقا في عدم استدعائي خلال يورو 2016، لأنني لم أكن في حالة بدنية جيدة. جايمبيرو فينتورا تحدث معي عن أسباب عدم انضمامي، ولكني لم أتفهم حقا مبرراته. أحترم اختياراته رغم ذلك".

إلا أنه رفض الإفصاح عن مكنون نفسه: "لدي فكرة بشعة عن سبب عدم استدعائه لي، ولكني سأحتفظ بها لنفسي".

وتعرض بالوتيللي لإساءات عنصرية من الجمهور الإيطالي خلال مواجهة المملكة العربية السعودية، إذ رُفعت لافتة تُفيد أنه "غير إيطالي": "من الصعب الحديث عن الناس الذين لا أعجبهم، إذ لن يقدر الجميع على تفهمك بشكل كامل، تركيزي كان منصبا دائما على الذين مدوا يد العون لي، أريد أن أشكرهم".

وأضاف: "تلك اللافتة جزء من مسألة معقدة، شيء اختبرته منذ الطفولة. لا أعرف اليوم ما إذا كانت عنصرية حقيقية أم حقد. الأمر مؤلم، فقد حان الوقت حتى تصير إيطاليا مثل فرنسا وإنجلترا، كتبت ذلك على وسائل التواصل الاجتماعي، وقد حان وقت الاستفاقة".

وكان بالوتيللي قريبا من ارتداء شارة قيادة إيطاليا، إلا أنها كانت من نصيب ليوناردو بونوتشي في الأخير : "لا أعتقد أن ارتداء شارة القيادة سيشكل فارقا، لأني متواجد هنا لتسجيل الأهداف، يمكنني أن أكون مثالا يحتذى به دون ارتداء شارة، وأعتقد أنها ستكون إشارة دعم إيجابية للمهاجرين الأفارقة في إيطاليا وأبنائهم".

وأضاف: "أود أن ينعكس وجودي بشكل إيجابي على القائمة، اندمجت بشكل جيد ونحن على ما يرام، مجموعة متحدة".

اللاعب ينتهي تعاقده مع فريقه نيس هذا الصيف، ومستقبله لم يُحسم بعد، لكنه قريب من الانضمام لمرسيليا، هو أجاب عن عدم وجود بوادر للعودة للكرة الإيطالية مازحا: "لأن مينو (رايولا) يشترط راتبا مرتفعا لي".

واختتم متحدثا عن أحلامه: "قلت في السابق أن حلمي هو الفوز بالكرة الذهبية، وأنني لن أفرط أبدا في أحلامي، الحلم ليس ضارا".

ويمتلك بالوتيللي 35 مباراة دولية مع إيطاليا، سجل خلالها 14 هدفا.

نرشح لكم
التعليقات
قد ينال إعجابك