أوليفر كان: مسيرة كاريوس مهددة بعد ليلة كييف

الإثنين، 28 مايو 2018 - 12:55

كتب : زكي السعيد

كاريوس

يعتقد أوليفر كان الحارس التاريخي لألمانيا وبايرن ميونيخ، أن مسيرة مواطنه لوريس كاريوس حارس مرمى ليفربول باتت مهددة.

وقدّم كاريوس مباراة كارثية في خسارة فريقه أمام ريال مدريد 1-3 بنهائي دوري أبطال أوروبا ليلة السبت الماضي، مما كلف فريقه اللقب القاري.

كاريوس أخطأ في الهدف الأول وأهدى الكرة لكريم بنزيمة، قبل أن يسيء استقبال تسديدة جاريث بيل التي جاء على إثرها الهدف الثالث القاتل.

وقال كان في تصريحات لمحطة "زد دي إف" الألمانية: "لا أستطيع التعبير عما حدث، لا يمكنني تذكر لحظة أكثر قسوة لحارس مرمى من التي حدثت في هذا النهائي".

وأتم: "ليلة مماثلة كفيلة بتدمير مسيرته".

كان (48 عاما) اختبر شعورا مماثلا في نهائي كأس العالم 2002 عندما تسبب في هدف لرونالدو بمواجهة البرازيل وألمانيا التي انتهت على فوز المنتخب اللاتيني بهدفين مقابل لا شيء، إلا أن كان فاز بجائزة أفضل لاعب في البطولة بنهاية الأمر.

راي كليمنس حارس ليفربول ما بين 1967 و1981 المتوج بدوري أبطال أوروبا 3 مرات سابقة، تحدث لإذاعة "فايف لايف" الإنجليزية بنفس الصدد: "سيكون لديه الصيف بأكمله حتى يفكر في الأمر، عندما ترتكب الأخطاء في المباريات الكبرى، فإنها ستلازمك لبقية حياتك، لأن الناس سيستمرون في تذكيرك".

واختتم: "لقد ارتكب خطأين فادحين في أوقات حاسمة من المباراة، وعليه أن يتعايش مع ذلك".

التعليقات

قد ينال إعجابك