كوريا الجنوبية.. النمور ورحلة البحث عن أمجاد 2002

السبت، 26 مايو 2018 - 11:26

كتب : محمد سمير

كوريا الجنوبية

عانت الدولة الكورية من احتلال ياباني في 1910 ميلاديا واستمر ذلك لمدة 35 عاما حتى انتهت الحرب العالمية الثانية في 1945 وتحررت كوريا من الاحتلال الياباني.

وفي 1945 تم تأسيس اتحاد كوريا الجنوبية لكرة القدم وبعدها بثلاث سنوات انقسمت كوريا إلى جمهورية في الجنوب وفي الشمال ووقتها عام 1948 انضمت كوريا الجنوبية رسميا إلى الاتحاد الدولي فيفا وشارك المنتخب الملقب بالنمور في أول مباراة ودية وقتها وفاز على المكسيك بخمسة أهداف مقابل ثلاثة.

وقامت كوريا الشمالية في 1950 بغزو كوريا الجنوبية في الحرب المعروفة باسم الحرب الكورية واستمرت إلى 1953 حين وقعت الكوريتان على اتفاق هدنة.

سلسلة طويلة من الصراعات والحروب السياسية وقعت فيها كوريا الجنوبية منذ بداية تأسيسها لكن جاءت كرة القدم لتجمع الشعب الكوري.

"حلم كأس العالم أصبح حقيقة، ففي ذكرى أحد الأيام السيئة نجحت البلاد في حجز مقعدها وسط العالم".

"نحن ننظم أكبر بطولة عالمية على أرض شهدت حرب كبرى من قبل وذلك يعني أن شبه الجزيرة الكورية أصبحت مستقرة وفي سلام الآن" كانت تلك كلمات كيم داي جونج رئيس كوريا الجنوبية وقت تنظيم كأس العالم 2002 التي توضح أهمية تنظيم ذلك الحدث للشعب الكوري.

فاليابان التي احتلت كوريا لفترة تصل إلى 35 عاما أصبحت شريكا لتنظيم كأس العالم 2002 بين بلدي كوريا الجنوبية واليابان.

تاريخ النمور في المونديال:

يشارك المنتخب الكوري للمرة العاشرة في تاريخه بالمونديال ويحجز النمور مقعدا بالمنافسة منذ 1986 وحتى الآن لم يغب مرة.

وفي أول تسع نسخ من منافسات كأس العالم بعد انضمام كوريا الجنوبية إلى الاتحاد الدولي (فيفا) لم يشارك النمور سوى في النسخة الثانية بعد تأسيسهم عام 1954 بسويسرا.

كانت المشاركة الأولى مؤسفة للفريق الذي خسر مباراتين واستقبلت شباكه 16 هدفا ولم يحرز المنتخب الكوري هدفا واحد إذ خسر 9-0 أمام المجر و7-0 أمام تركيا.

بدأت مشاركات كوريا الحقيقية منذ منافسات 1986 بالمكسيك ووقع النمور بمجموعة تضم الأرجنتين وإيطاليا وبلغاريا، خسر المنتخب الكوري أمام الأرجنتين 1-3 وإيطاليا 2-3 وحقق أول نقطة في تاريخه بالتعادل مع بلغاريا 1-1 في منافسة مقبولة من الجماهير.

في منافسات 1990 بإيطاليا وقع المنتخب الكوري في مجموعة صعبة بجوار إسبانيا وبلجيكا وأوروجواي فخسر مبارياته الثلاث 0-2 أمام بلجيكا و 1-3 أمام إسابانيا و0-1 أمام أوروجواي.

وبمونديال 1994 بأمريكا قدم المنتخب الكوري مستوى رائع رغم خروجه من دور المجموعات من جديد بالتعادل أمام إسبانيا 2-2 وبوليفيا 0-0 والخسارة بصعوبة أمام ألمانيا 2-3 في أفضل مستوى ظهر به في ذلك الوقت.

وفي مونديال 1998 بفرنسا ودع منتخب كوريا الجنوبية دور المجموعات مجددا بعد الخسارة 3-1 أمام المكسيك وهزيمة ثقيلة 5-0 أمام هولندا وأخيرا تعادل أمام بلجيكا بهدف لكل منهما.

كوريا واليابان 2002 لم تكن مجرد نقطة فارقة بتنظيم ذلك الحدث العالمي بل الوصول للمربع الذهبي في أول تخط للنمور لدور المجموعات.

تصدر منتخب كوريا مجموعته بـ7 نقاط بفوز على بولندا 2-0 وتعادل مع أمريكا 1-1 ثم الفوز على البرتغال في ختام دور المجموعات بهدف نظيف أقصى المنتخب البرتغالي من البطولة.

لم يتوقف المستوى الرائع للمنتخب الكوري عند ذلك الحد بل شهدت الأدوار الإقصائية العديد من المفاجآت، كانت البداية بالفوز على إيطاليا 2-1 في الدور الثاني ثم إسبانيا بركلات الترجيح بعد التعادل السلبي ودخول المربع الذهبي، وفي نصف النهائي خسر النمور بهدف نظيف بصعوبة كبيرة أمام منتخب ألمانيا وبتحديد المركزين الثالث والرابع خسر أمام منتخب تركيا 3-2 في مباراة رائعة.

وفي مونديال 2006 بألمانيا انتظر الجميع منتخب النمور الحصان الأسود منذ أربع سنوات وتغلب بالفعل على توجو 2-1 في مباراة الافتتاح ثم التعادل مع فرنسا 1-1 لكن الهزيمة أمام سويسرا 2-0 أطاحت به خارج المنافسات من دور المجموعات مجددا.

وفي 2010 بجنوب إفريقيا تخطى منتخب كوريا الجنوبية دور المجموعات مجددا كثاني مجموعته بالفوز 2-0 على اليونان في الافتتاح وهو آخر فوز للفريق بكأس العالم ثم خسارة 1-4 أمام الأرجنتين وتعادل 2-2 أمام نيجيريا.

وفي دور الستة عشر أقصى منتخب أوروجواي النمور بصعوبة بهدفين مقابل هدف واحد ليحرمه من تكرار إنجاز 2002.

وفي البرازيل 2014 تذيل النمور ترتيب المجموعة برصيد نقطة واحد من تعادل مع روسيا وخسارتين أمام الجزائر 2-4 وبلجيكا بهدف نظيف.

فهل ينجح منتخب كوريا الجنوبية في مشاركته العاشرة في المونديال بتكرار إنجاز 2002 أم يودع النمور دور المجموعات كعادة سبع مناسبات سابقة.

التأهل دون ملحق:

تأهل منتخب كوريا الجنوبية بعد أن احتل المركز الثاني في تصفيات المجموعة الأولى بقارة آسيا المؤهلة لكأس العالم والتي تأهل منها أول مركزين من المجموعتين بينما واجه الثالث نظيره من المجموعة الثانية ليخوض مباراة ملحق.

4 انتصارات و3 تعادلات و3 هزائم تأهل بهم منتخب النمور إلى كأس العالم في الجولة الأخيرة من التصفيات التي سجل فيها 11 هدفا واستقبل 10 بشق الأنفس بـ15 نقطة بفارق نقطيتن عن سوريا المنتخب الذي خاض مباراة الملحق الآسيوي مع استراليا.

رغم البداية الجيدة لمنتخب كوريا الجنوبية في التصفيات بمرحلة الذهاب إلا أن الفريق قد عانى في الفترة الثانية وكاد أن يبتعد عن التأهل المباشر في الجولة الأخيرة بسبب النتائج السيئة في الفترة الأخيرة.

افتتح المنتخب الكوري التصفيات على ملعبه بالفوز 3-2 على الصين وكان تقدم النمور بثلاثية نظيفة حتى الربع ساعة الأخيرة من عمر اللقاء ولكن فشلت عودة الصين بنقطة.

تعادل النمور في الجولة الثانية سلبيا بدون أهداف أمام منتخب سوريا مفاجأة التصفيات الذي فشل في خطف بطاقة التأهل من استراليا في النهاية مع تعادل مفاجئ لإيران أمام الصين بنفس النتيجة وتغلب أوزبكستان على قطر بهدف نظيف.

لم يتأثر المنتخب الكوري بنتائج الجولة الثانية وحقق الفوز أمام قطر بثلاثة أهداف مقابل هدفين في المرحلة الثالثة من التصفيات ليتساوى في الصدارة مع المنتخب الإيراني بسبع نقاط لكل منهما.

وبعد خسارة منطقية أمام إيران في الجولة الرابعة نجح منتخب كوريا في إنهاء مرحلة الذهاب من دور المجموعات بـ10 نقاط في المركز الثاني ليقترب كثيرا من التأهل بعد الفوز على أوزبكستان 2-1 في ختام المرحلة الأولى.

بعد البداية القوية في مرحلة الذهاب عانى منتخب كوريا الجنوبية في مرحلة الإياب ولم يحصد سوى 5 نقاط فقط في الخمس مباريات الأخرى بالخسارة أمام الصين 0-1 والفوز على سوريا بنفس النتيجة والسقوط أمام قطر 2-3 والتعادل مع إيران سلبيا.

رغم سلسلة النتائج غير المرضية إلان أن حظوظ النمور قبل الجولة الأخيرة كانت قوية فالفوز فقط أمام أوزبكستان كان كافيا لتأهلهم لكأس العالم أو التعادل مع تعثر منتخب سوريا وعدم الفوز أمام إيران.

وبالفعل تعادل منتخب كوريا الجنوبية سلبيا بدون أهداف أمام أوزبكستان لكنه نجا بمقعد التأهل المباشر بعد تعادل سوريا وإيران بهدفين لكل منهما وفوز سوريا كان كفيلا للإطاحة بالنمور إلى الملحق.

سون هيونج:

الجناح الطائر سون هيونج مين نجم فريق توتنام هوتسبير ويعتبر أبرز نجوم منتخب كوريا الجنوبية ونجح في خطف أنظار جميع المتابعين لما يقدمه من أداء رائع الفترة الأخيرة.

ساهم سون في 29 هدفا لتوتنام هذا الموسم بتسجيل 18 وصناعة 11 آخرين من 53 مباراة شارك بها مع الفريق الإنجليزي بمختلف المسابقات.

"ليس من المهم المركز الذي سأتواجد به سواء جناح أو في المنتصف المهم أننا فريق متحد من أجل كوريا" تلك كلمات نجم النمور قبل الاستعدادات الودية لكأس العالم بروسيا.

سونج خاض 63 مباراة دولية مع منتخب بلاده ونجح في تسجيل 20 هدفا ولم يكمل عامه الـ26 بعد وتتعلق كل آمال مساندي المنتخب الكوري الجنوبي على نجم السبيرز.

خاض سون ثماني مباريات دولية تحت قيادة تاي يونج المدير الفني الحالي للمنتخب الكوري الجنوبي ولم يقدم العرض المنتظر إذ فاز في مباراة واحدة وديا أمام كولمبيا وخسر في 4 وتعادل في ثلاث مباريات.

أحرز سون تحت قيادة تاي يونج ثلاثة أهداف وصنع هدفا واحدا وكانت المباريات التي خاضها تحت قيادة المدير الفني الحالي ستة منها ودية ومباراتين فقط رسميتين بتصفيات كأس العالم أمام إيران وأوزبكستان وانتهى اللقائين بنتيجة واحدة بتعادل سلبي.

تاي يونج شين:

تولى المدير الفني تاي يونج قيادة منتخب كوريا الجنوبية في يوليو 2017 بعد نتائج متذبذبة لمنتخب النمور في التصفيات وبتعادلين في آخر مباراتين نجح في قيادتهم لكأس العالم دون ملحق.

لا يوجد تاريخ تدريبي كبير لتاي يونج الذي قاد منتخب الشباب في بلاده في خمس مباريات من بداية 2017 إلى أن تولى قيادة المنتخب الأول رسميا.

قاد تاي يونج منتخب كوريا الجنوبية في 13 مباراة فاز في 4 وخسر في مثلهم وتعادل 5 مرات وسط علامات استفهام كبيرة لمتابعي المنتخب بسبب الأداء غير المطمئن.

"رغم صعوبة المجموعة فرصنا قائمة في التأهل للدور الثاني" تصريحات تاي يونج بعد الوقوع في مجموعة تضم منتخبات ألمانيا والمكسيك والسويد.

يعتمد تاي يونج على خطة 4 - 4 - 2 وأحيانا يلجأ إلى 4 - 2 - 3 - 1 التي لجأ إليها في مبارياته الأولى.

توقع FilGoal.com لمشوار كوريا الجنوبية:

وقع المنتخب الكوري الجنوبي في المجموعة السادسة التي تضم منتخبات ألمانيا حامل لقب النسخة الماضية والسويد والمكسيك وإذا سارت الأمور دون مفاجآت وفقا لقوة الفرق فبالطبع حجز المنتخب الألماني مقعده كمتصدر للمجموعة.

ويبقى الصراع على المركز الثاني متكافيء بين السويد وكوريا الجنوبية والمكسيك وإن كان الأخير هو الأقرب للتأهل للدور الثاني عن كوريا الجنوبية.

إذا نجح منتخب كوريا في التأهل للدور الثاني وخطف بطاقة المركز الثاني فأمامه مواجهة صعبة أمام متصدر المجموعة الخامسة والذي قد يكون محجوزا للبرازيل أحد أبرز المرشحين لحصد اللقب.

تعرف على منتخبات المجموعة الثانية

تعرف على منتخبات المجموعة الثالثة

تعرف على منتخبات المجموعة الرابعة

تعرف على منتخبات المجموعة الخامسة

تعرف على منتخبات المجموعة السادسة

التعليقات
قد ينال إعجابك