فالفيردي: لو خرجنا بطريقة يوفنتوس لغضبنا أيضا

الجمعة، 13 أبريل 2018 - 18:47

كتب : زكي السعيد

فالفيردي

دعى إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة لاعبيه إلى التركيز على مواجهة فالنسيا في المؤتمر الصحفي السابق للمباراة صباح اليوم الجمعة.

ويستضيف برشلونة نظيره فالنسيا على ملعب كامب نو في الجولة 32 من الدوري الإسباني، بعد أيام من الإقصاء الأوروبي المفاجئ على حساب روما الذي هزم البلاوجرانا بثلاثية نظيفة وأطاح به من البطولة القارية.

فالفيردي توقع مباراة صعبة كالعادة أمام فريقه السابق: "أتوقع المستوى المعتاد من فالنسيا، إنهم يمرون بسلسلة نتائج رائعة، يفوزون بأداء مميز، ليس لديهم ما يخسرونه، يمرون بموسم مميز".

وحلل فالفيردي الفترة الحرجة التي يمر بها برشلونة: "نمر بثاني أصعب لحظة في الموسم بعد شهر أغسطس، فمنذ ذلك الوقت تمتعنا بالاستقرار حتى خسرنا تلك المباراة (أمام روما) وغادرنا بطولة كنا متحمسين لها، نحن آسفين على أنفسنا وعلى الجماهير".

حان وقت تخطي كارثة ملعب أوليمبيكو في نظر فالفيردي: "إن واصلنا التفكير في المباراة فستستمر خسائرنا. علينا أن نفكر في القادم وأن نلتحم ونواجه تحدياتنا لهذا الموسم، والتي لم نحققها حتى الآن".

وعن حالته المعنوية بعد إقصاء الثلاثاء الماضي: "أنا بخير، هذه ليست أسوأ لحظة في مسيرتي. بالطبع هي لحظة سيئة، لن أنكر ذلك، فنحن هنا للفوز بالمباريات، وعندما نخسر فعلينا أن نتحمل المسؤولية معا".

ليونيل ميسي تدرب بشكل خفيف قبل يوم واحد على مباراة فالنسيا: "خاض تدريبا أقصر من المعتاد، هو متأثر شأنه شأن الجميع، لكنه يرغب في أن تستمر الحياة".

المدرب الباسكي يرغب في انتفاضة من لاعبيه كتلك الانتفاضة التي حدثت بعد خسارة كأس السوبر الإسباني مطلع الموسم أمام ريال مدريد: "أتعشم في رد فعل إيجابي على الخروج أمام روما، تماما كما حدث في أغسطس، بدى الأمر حينها وكأنه كارثة، ولكننا قمنا بشحن طاقاتنا وانطلقنا".

أندية برشلونة، مانشستر سيتي، باريس سان جيرمان تتصدر جميعها دورياتها وعلى بعض نقاط قليلة من حسب اللقب، ولكنها ودعت دوري أبطال أوروبا قبل محطة نصف النهائي، فالفيردي علق على هذه الظاهرة: "هذا يبرهن أن دوري أبطال أوروبا ليست بطولة سهلة. بطولات الدوري تعطيك بيانات منتظمة، ولكن دوري الأبطال تلعب بشكل مختلف ولا يمكنك أن تتعثر لمرة".

وعند سؤاله عن ركلة الجزاء المتأخرة التي احتسب لريال مدريد وأهدتهم التأهل لربع النهائي أمام يوفنتوس ليلة الأربعاء: "ركلة جزاء بالدقيقة 93 بتلك الطريقة.. لاعبو يوفتنوس توقعوا خوض أوقات إضافية مدتها نصف ساعة، ولذلك شعروا بغضب شديد، أعتقد أننا جميعا كنا لنشعر بالغضب عينه. لم أشاهد أي إعادات، كانت لحظة هامة، ولكني لن أقوم بتقييمها".

وسُئل فالفيردي ما إذا شعر بفقدان الدعم بعد الخروج الأوروبي: "ولماذا لا أشعر أنني مدعوم؟ لقد خسرنا مباراة، لسنا معنيين بما فاتنا، بل بما هو آت، لا يمكننا النظر إلى الوراء".

مدرب برشلونة سيفتقد لخدمات إيفان راكيتيتش بسبب إصابة الإصبع، وبالتالي لن يتمكن من إراحة سيرخيو بوسكيتس الذي عانى من الإصابة عينها: "لا أدري ما إذا كنت سأريحه إن كان راكيتيش متاحا. إنها مباراة هامة رغم معاناته من بعض الآلام".

سيموني زازا لاعب فالنسيا سيكون أحد المشاكل المحتملة لدفاع برشلونة، إيطالي آخر قد يلحق الضرر بالفريق الكتالوني مثلما حدث منتصف الأسبوع: "الكابوس الإيطالي سيتواصل، كان أسبوعا جيدا للكرة الإيطالية. لا نفكر في الكيفية التي لعب بها روما، بل في ما فاتنا. زازا لاعب عظيم بإمكانه التسبب في المشاكل لنا".

ونفى فالفيردي أي خلاف بينه وبين ليونيل ميسي وجيرارد بيكيه على هامش مباراة روما: "ليس لدي أي شيء لأقوله بهذا الشأن، خاصة مع عدم حدوث أي شيء".

واختتم فالفيردي بإعطاء رسالة تشجيعية لنجمه ليونيل ميسي: "ليو لديه الكثير ليقدمه، ليس فقط معنا، بل مع المنتخب الأرجنتيني. صحيح أنه لا يتصدر الإحصائيات في دوري أبطال أوروبا بالسنوات الأخيرة، ولكنه فاز بالبطولة 4 مرات، وبرشلونة هو الفريق الأكثر تتويجا بالدوري في العقد الأخير على الأرجح".

ويتصدر برشلونة ترتيب الدوري الإسباني برصيد 79، بفارق 11 نقطة عن أتليتكو مدريد مطارده.

التعليقات
قد ينال إعجابك