اللاعب الذي افتقدته كرة القدم بسبب تراجيديا عبد الحق نوري

الإثنين، 02 أبريل 2018 - 12:32

كتب : فادي أشرف

عبد الحق نوري

في كل التقارير الخاصة باللاعبين الصاعدين في لعبة Football Manager يظهر اسم عربي بجنسية هولندية كأحد أهم اللاعبين الصاعدين في سماء الكرة العالمية مع نصح المدربين بشراءه قبل أن يصبح توقيعه ساحة معركة بين أندية أوروبا الكبرى.

أحد التقارير يقول "عبد الحق نوري هو أكبر موهبة في أكاديمية أياكس، ويصبح الأفضل في مركزه في العالم بعد سنوات قليلة في اللعبة، قدرته على التمرير ولعب الكرات الثابتة وإمكانية لعبه في كل مراكز خط الوسط تضيف الكثير له، عليك أن تحارب للحصول على خدماته (في اللعبة)".

في الصيف الماضي، لم يعد صاحب الأصول المغربية – بعمر الـ20 - لاعبا لكرة القدم لأن الأطباء شخصوا حالته بعد سقوطه دون تدخل في مباراة ودية لأياكس أمستردام ضد فيردر بريمن بأنه لديه "تلف دائم في المخ".

وبهذه البساطة المحزنة، انتهت كرة القدم من حياة "آبي" وفقدت لاعبا كان ربما سيصبح أحد عظماءها إن استمر في الملاعب.

"عبد الحق لديه موهبة كبيرة، من المحزن أننا لن نعرف كيف ستصبح نجوميته إن لم يحدث ذلك له". إدوين فان دير سار، حارس أياكس ومانشستر يونايتد التاريخي والمدير التنفيذي للنادي الهولندي.

من المستحيل الآن أن نعرف كيف كانت ستكون مسيرة نوري الكروية وإن كانت لعبة Football Manager في نسخها الماضية تتوقع له الكثير والكثير.

النظر لمسيرة نوري قبل سقوطه قد يعطيك لمحة بما كان سيصبح عليه إن منحه القدر فرصة لاستكمال مسيرته.

موهبة نوري منحته مكانا في أكاديمية أياكس الشهيرة بعمر الـ8 سنوات، ومكانا أساسيا في فريق "يونج أياكس"، رديف النادي الهولندي، بعمر أقل من الـ18 قليلا.

فريق أياكس الرديف يشارك في دوري الدرجة الثانية الهولندي، هناك أبدع نوري وتألق ونال جائزة أفضل لاعب شاب في البطولة في 2015 ليحصل لنفسه في الموسم التالي على مكان أساسي في قائمة أياكس.

الموسم التالي كان تاريخيا للشاب ذو الجسد الصغير، 9 مباريات في الدوري الهولندي و3 مباريات في مسيرة تاريخية لنادي العاصمة الهولندية في الدوري الأوروبي حيث خسر النهائي أمام مانشستر يونايتد.

في الظروف الطبيعية ستستمر مسيرة نوري ونسرد في هذا التقرير كيف سيتطور نوري ويصبح واحدا من أهم لاعبي كرة القدم، أو تأخذه اختيارات خاطئة إلى أسفل ولا يحقق ما تستحقه موهبته ويصبح قصة منقوصة. ولكن القصة لم تبدأ من الأصل.

انتهت مسيرة آبي بعد 107 مباراة مع يونج أياكس وأياكس ومنتخب شباب هولندا، سجل فيهم 23 هدفا وصنع 30 هدفا.

يحتفل آبي اليوم 2 أبريل بعيد ميلاده الـ21، ليس في غيبوبة ولكنه فقد حياته. كرة القدم، وكذلك فقدت كرة القدم ربما من كان سيصبح أحد أعظم لاعبيها.

التعليقات
قد ينال إعجابك