كيف استفاد لاعبو "FUT " من انتقالات يناير؟ الدوري الإنجليزي الفائز الأكبر وفهد المولد

الجمعة، 02 فبراير 2018 - 21:46

كتب : محمد يسري

فيفا 18 ألتيميت

لم يكن تدعيم الفرق لصفوفها في انتقالات يناير فرصة لرفع جودة لاعيبها وسد ثغراتها فقط بل كان فرصة رائعة للاعبي FIFA Ultimate Team.

في FUT أنت المدير الفني تشكل فريقك الخاص لكن بشرط أن يكونوا من نفس الجنسية أو من نفس الدوري أو من نفس الفريق لكي تزيد درجة تجانس وتناغم بينهم في اللعبة التي تلعب عبر الإنترنت.

بعد انتقالات يناير توافرت بطاقات جديدة للاعبين مع أنديتهم الجديدة، هؤلاء اللاعبون منهم من انتقل إلى فريق في نفس الدوري الذي كان ينشط به ومنهم من انتقل إلى دوري جديد وهنا تظهر الاستفادة لمن يلعب FUT.

الدوري الإنجليزي

ضم أرسنال بيير إيمريك أوباميانج من بروسيا دورتموند بطاقة اللاعب الجابوني هى الأسرع في نسخة العام الحالي من اللعبة حيث تعد سرعته 96.

أوباميانج أسرع مهاجم في اللعبة، تقدر طاقته في بطاقته الخاصة بـ88 أي أنه ثاني أفضل مهاجم في الإنجليزي بعد سيرجيو أجويرو مهاجم مانشستر سيتي الذي تقدر بطاقته بـ89.

خط الوسط أيضا كان له نصيب في التدعيم بعد انتقالات يناير.

ضم توتنام الجناح الأيمن لوكاس مورا من باريس سان جيرمان وضم واتفورد الجناح الأيسر جيرارد ديلوفيو من برشلونة.

الوافدان الجديدان للدوري الإنجليزي يتميزون بعنصر السرعة، حيث تقدر سرعتهما بـ93.

ويحتل الثنائي المرتبة رقم 13 في قائمة أسرع اللاعبون في اللعبة.

الآن، أصبح بإمكان من يلعب FUT بفريق من الدوري الإنجليزي الحصول على خط هجوم مكون من أوباميانج في مركز المهاجم ومورا في الجناح الأيمن وديلوفيو في الجناح الأيسر.

كما بإمكانه أيضا تدعيم الدفاع.

إيمريك لابورتي القادم من أتليتك بلباو الإسباني تقدر بطاقته بـ84 أي أن بطاقته هى أفضل سادس بطاقة في التقييم في الدوري الإنجليزي لكن هذا لا يعني تفوقه على من هم أعلى منه في التقييم.

ويبحث لاعب FUT عن مدافع قوي وسريع. وهو ما يتوافر في لابورتي حيث يتفوق فقط إريك بايلي عليه في عنصري القوة البدنية (84) والسرعة (78) بينما يتفوق لابورت في القدرة الدفاعية بـ86 مقابل 84 لمدافع مانشستر يونايتد.

ويعد توبي ألدرفيريلد المدافع الوحيد الذي يتفوق على لابورتي في الدفاع بـ87.

الدوري الإسباني

عاد دييجو كوستا إلى أتليتكو مدريد عودة آتت بثان أفضل بطاقة لمهاجم في الدوري الإسباني بعد أنطوان جريزمان زميله في الفريق.

تقدر بطاقة كوستا بـ86 فقط جريزمان هو من يتفوق ببطاقة تقدر بـ88.

وبجانب كوستا، هناك فهد المولد القادم من الاتحاد السعودي.

الجناح السعودي لديه بطاقة تقدر بـ74، لكن سرعته تقدر بـ93 وهو ما يجعله ثاني أسرع لاعب في الدوري الإسباني بعد جاريث بيل لاعب ريال مدريد الذي تقدر سرعته بـ94.

كما أن انتقال فيليبي كوتينيو لبرشلونة سيجعل من كون فريقا من الدوري الإسباني لديه الفرصة للحصول على بطاقة ثاني أفضل جناح أيسر في الدوري.

لدي كوتينيو بطاقة تقدر بـ86 فقط كريستيانو رونالدو يتفوق عليه ببطاقة تقدر بـ94 وهى الأفضل في اللعبة ككل.

بطاقة كوتينيو جعلته يحتل المركز 51 في قائمة أفضل 100 لاعب في اللعبة.

الدوري الروسي

خبر عودة أحمد موسى إلى سسكا موسكو لم يمر مرور الكرام على من يفضل أن يشكل فرقة من الدوري الروسي في اللعبة.

المهاجم النيجيري الذي تقدر سرعته بـ93 يعد لاعبا أسطوريا لمن يريد لاعبا سريعا قليل الثمن.

لطالما كانت بطاقة موسى أساسية بين لاعبي FUT في مرحلة بناء تشكيل أولي لفريق مكون من الدوري الإنجليزي حينما كان في ليستر سيتي.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك