الليجا بالعربي 14 - المعجزة الأولى لسيميوني وعنف سواريز وخطأ تحكيمي غريب!

الأربعاء، 06 ديسمبر 2017 - 10:38

كتب : منار سرحان

عناق جريزمان وسيميوني

اكتملت مباريات الاسبوع الـ14 من الدوري الإسباني يوم الاثنين الماضي وشهد استمرار برشلونة على صدارة الجدول على الرغم من التعادل ولم ينتهز أي من ملاحقيه هذا التعادل سوى أتليتكو مدريد الذي نجح في تقليص الفارق بينه وبين صاحب المركز الأول إلى 6 نقاط بجانب انفراده بالمركز الثالث وذلك بعد تعادل ريال مدريد مع أتليتك بيلباو.

وفي مركز الوصافة شهدت مدينة مدريد أول هزيمة لفالنسيا هذا الموسم على يد خيتافي وذلك بهدف وحيد أحرزه ماركيل بيرجارا، وكالعادة شهدت هذه المباريات أحداث كبيرة خلف الكاميرا وبالمدرجات بجانب بعض الاحصائيات الجديدة سواء سلبية أو إيجابية.

حدث الأسبوع .. المعجزة الأولى

يبدو أن الاستادات الجديدة تبدو مثل الأحذية الجديدة حيث أنها تحتاج وقت للتأقلم عليها وتبدأ بتفضيلها مع الوقت، ويبدو أن هكذا هو الوضع مع أتليتكو مدريد واستاد واندا متروبوليتانو الذي شهد مؤخرا انتقادات للفريق بعض الوقت وصافرات استهجان على نجم الفريق بوقت آخر ولكن هذا الأسبوع ظهر كل هذا مغاير في مباراتهم أمام ريال سوسيداد في الليجا.

تأخر أتليتكو بهدف وليان جوزيه من ركلة جزاء ولكن بالشوط الثاني نجح أتليتكو في أن يكمل أول "ريمونتادا" له على استاد واندا ميتروبوليتانو حيث تعادل فيليبي لويس بتسديدة من منطقة الجزاء وقبل نهاية المباراة بدقيقتين أحرز أنطوان جريزمان هدف الفوز لفريقه والهدف الخامس له في الدوري.

فوز أتليتكو المتأخر ظهر بشدة على أجواء الجماهير وسيميوني بالدقائق الأخيرة من المباراة، وحرص سيميوني على تحية جريزمان خلال خروجه تحية قوية لينهي آثار الانتقادات التي وجهها له خلال الفترة الماضية في ظل الشكوك التي تحوم حول مستقبله بأتليتكو.

شخص الأسبوع.. راموس "التاسع عشر"

شهد هذا الأسبوع طرد راموس خلال مباراة ريال مدريد وأتليتك بيلباو ليكون هذا الطرد التاسع عشر لسيرخيو راموس في تاريخ الدوري الإسباني خلال 416 مباراة في الليجا وليصبح اللاعب الأكثر "طردا" في تاريخ الليجا.

وجمع راموس هذا العدد من الكروت الحمراء بعد الحصول على انذارين بنفس المباراة في 13 مناسبة، وجاء استبعاد راموس في الـ19 مباراة جميعهم خلال مشواره مع ريال مدريد الذي فاز في 7 مباريات منهم بعد طرد راموس، وتعادل في 7 آخرين وخسر في 5 مباريات.

راموس تخطى بهذا الرقم لاعب إشبيلية وأتليتكو وبرشلونة بابلو ألفارو أرمينجوت الذي تلقى 18 بطاقة حمراء خلال 418 مباراة ويتفوق أكزافير أجوادو لاعب ريال سرقسطة الذي جمع 18 كارت أحمر في 383 مباراة في الليجا.

يذكر أن راموس لم يطرد أكثر من 3 مرات بالموسم الواحد ولكن هذا الموسم قد يقترب من كسر هذا الرقم إذ تم طرده مرتان هذا الموسم في الليجا وبعد مرور 14 أسبوع فقط، وأشهر 12 حكم مختلف البطاقة الحمراء في وجه راموس حتى الآن.

لقطة الأسبوع.. عنف سواريز

دائما ما كان يتم الاعتقاد أن مباراة خيتافي مجرد نزهة ولكن الفريق المدريدي نجح مؤخرا في أن ينبش عن نسخة "أتليتكو" المصغرة بداخله وظهر حتى الآن بمستويات قوية على أرضه ونجح بإلحاق فالنسيا هزيمته الأولى في الليجا.

ولكن بعيدا عن نتيجة المباراة جاءت لقطة الأسبوع من هذه المباراة من بطلها سواريز، كان دائما ما يتم اتهام سواريز بالعنف في الليجا ولكن كان المقصود أغلب الوقت لويس سواريز لاعب برشلونة ولكن هذا الأسبوع كشفت الكاميرات الجانبية لمباراة فالنسيا وخيتافي عن عنف سواريز آخر وهو داميان سواريز المدافع الأيمن لخيتافي الذي حقق نتيجة إيجابية أمام وصيف الليجا حتى الآن.

الكاميرا تابعت داميان سواريز وهو يقوم بأكثر من تدخل غير رياضي على لاعبي فالنسيا وعلى وجه التحديد اللاعب سانتي مينا الذي حاول مبادلة داميان العنف خلال المباراة وذلك في ظل تجاهل حكم المباراة ديفيد خيمينيز لما يقدمه الثنائي من لعب عنيف.

سواريز رغم كل المحاولات العنيفة لم يحصل سوى على انذار واحد بالدقيقة 89 وقبل دقيقتين فقط من نهاية المباراة.

هدف الأسبوع.. إيباي جوميز

قد لا يكون هدف هذا الأسبوع هو الأجمل ولكن هدف إيباي جوميز كان حاسما لإكمال عودة تاريخية لفريق ألافيش أمام فريق جيرونا في كتالونيا، فإيباي لم يحرز فقط هاتريك المباراة والأول له في الدوري الإسباني لكنه قاد فريقه للفوز بنتيجة 3/2 على حساب جيرونا بعد التأخر بهدفين حتى الدقيقه 70 من المباراة.

إيباي أحرز أهدافه الثلاثة بـ 21 دقيقه فقط وبالتحديد في الدقائق 71 و84 و93 وتلقى اللاعب الباسكي ثناءً كبيرا من جماهير ألافيش، فإيباي بعد تسجيله هدف التعادل من ركلة جزاء بالدقيقه 84 أسرع من أجل إحضار الكرة على الرغم من أن انتهاء النتيجة بالتعادل 2/2 كانت لتصبح مُرضية أيضا لكنه سعى لهدف الفوز حتى أخر دقيقة من الوقت الأصلي والإضافي.

خطأ تحكيمي.. أونديانو ماينكو

ولأن التحكيم الإسباني خلال الموسم الحالي ظهر له العديد من الأخطاء فقررنا أن نلقي الضوء على القرار التحكيمي الأكثر جدلا بالأسبوع وكان البطل هذا الأسبوع الحكم أونديانو ماينكو أحد أكثر الحكام خبرة في الدوري، إذ قرر أن يحتسب ركلة جزاء بدون لمس أوعرقلة المهاجم واعتبر أن اللعبه "خطرة" بشكل كافي لاحتسابها، فمدافع إسبانيول ديفيد لوبيز كان يحاول خطف الكره قبل مهاجم إيبار أنريتشي وهنا قرر الحكم أنها ركلة جزاء.

أنديانو ماينكو لم يكتف بركلة الجزاء ولكنه أعطى ديفيد لوبيز انذارا أيضا، وهو الإنذار الذي قررت لجنة المسابقات لليجا سحبه بعد طعن من إدارة إسبانيول ضد قرار ماينكو.

يذكر ان هذا الإنذار كان يعتبر الإنذار الخامس لديفيد لوبيز والذي كان سيحرمه من المشاركة أمام جيرونا الأسبوع المقبل في الليجا.

اقرأ أيضا

تشكيل الأهلي المتوقع - عودة إكرامي.. وهاني ظهير أيمن أمام الأسيوطي

تيليجراف: بشرى لتشيلسي.. ساندرو يطلب الرحيل عن يوفنتوس

الأهلي يدرس تكريم مجلس محمود طاهر

رئيس الفيفا يعلن رفع الإيقاف عن الاتحاد الكويتي

طولان: نيبوشا مدرب لا يجيد بناء فريق

نبيل محمود: قائمة الزمالك المكتظة تمثل مشكلة لنيبوشا

فيديو أهداف الثلاثاء - ثلاثية بايرن في باريس.. وثنائية لبرشلونة ويوفنتوس

الليجا بالعربي 14 - المعجزة الأولى لسيميوني وعنف سواريز وخطأ تحكيمي غريب!

مواعيد مباريات الأربعاء - دوري الأبطال.. الأهلي في الدوري وكأس العالم للأندية

4 أسماء روسية ينتظرها الجمهور المصري في مواجهة صلاح مع سبارتك موسكو

فاروق جعفر لطارق يحيى: لا تقترب مني أنا كبير عليك

وزير الرياضة: مصر غير مؤهلة لاستضافة كأس العالم

مونديال الأندية - كيف كانت نتائج العرب السابقة في البطولة

إنفوجرام في الجول - أين يقع صلاح بين قائمة هدافي إفريقيا في الدوريات الأوروبية هذا الموسم

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك