حوار في الجول - مدرب يد الزمالك يتحدث عن سر التتويج بإفريقيا.. والأحمر الذي غامر بحياته

الأربعاء، 01 نوفمبر 2017 - 18:56

كتب : جهاد عرابي

مجدي أبو المجد

بعد ثلاثة أشهر من توليه المسؤولية نجح مجدي أبو المجد المدير الفني لفريق الزمالك لكرة اليد في التتويج ببطولة إفريقيا للأندية الأبطال من تونس.

ورغم أنها البطولة العاشرة في تاريخ النادي إلا أن كان لها طعما آخر بالنسبة لجمهور الأبيض خاصة بعد موسم لم يحصد فيه "الكوماندوز" أي لقب محلي أو إفريقي.

وعلى مدار البطولة تفوق الزمالك وعبر إلى نصف النهائي ليفوز على الأهلي ثم الترجي في النهائي.

وأجرى FilGoal.com حوارا مع مجدي أبو المجد صانع الإنجاز برفقة لاعبيه في حصد البطولة الأولى له في مسيرته كمدرب مع الزمالك..

- في البداية نرحب بك في FilGoal.com.. هل توقعت حصد البطولة مع الزمالك؟

توقعت بالفعل التتويج لأن هذا نتيجة عمل ثلاثة أشهر وتحضير ووضعنا هدفنا التتويج، وحدث موقفين في مباراتي الأهلي والترجي أكدا لي أن اللاعبين لن يفرطوا في اللقب.

الموقف الأول أثناء تأخرنا في النتيجة وصلت الكرة على الخط، وجدت ثنائي من فريقي يقفزون عليها بروح كبيرة.. وهنا تأكدت أن هؤلاء اللاعبين لن يقبلوا إلا بالفوز.

وفي مباراة الترجي تعرض محمد علاء "لوكا" لكسر في إصبعه فذهب ليتحدث مع الحكم الذي قال له (ليس لي دخل) فقام برد إصبعه بنفسه.. ليس هذا فحسب بل ارتكب خطأ لتعطيل الهجمة بكل عفوية، للحفاظ على مصلحة الفريق.

- بعض الجماهير لم تكن تعلم من هو مجدي أبو المجد.. اسم جديد بالنسبة لطموحاتهم، هل هذا خلق تحدي لك؟

أعلم أن الناس تتحدث بعاطفتها، والكل قال من مجدي هذا الذي سيتولى تدريب الفريق، لكني أعلم أن الهم الأكبر لهم هو صالح الفريق.. كثيرون حذروني من صعوبة مباراة الأهلي لكني كنت أثق في كل اللاعبين.

- قمتم بضم الجزائري مسعود باركوس لدعم الفريق، كيف تم الأمر؟

باركوس كان الاختيار الأول لنا من بين ثلاثة أو أربعة لاعبين وضعناهم كجهاز فني بمشاركة مع أحمد الأحمر وحسن يسري ومحمد عبد السلام "ريشة" قادة الفريق، قمنا باستشارتهم وأجمعنا جميعا على باركوس، وخلال الاجتماع الفني للبطولة وصلت أوراق باركوس قبل 10 دقائق من تقديم القائمة.

كان مهددا بعدم المشاركة مع الزمالك لكنه شارك وصنع الفارق.

الأهم من أدائه هو قدرته على الانسجام مع اللاعبين، وباركوس نجح في هذا سريعا بمساعدة نجوم الفريق، لدرجة أنه طلب العودة إلى مصر للاحتفال معنا لرؤية الجماهير لكن مشاكل الحجز منعته.

- قمتم باستعارة وسام نوار من سبورتنج، ماذا عنه وهل هناك نية للإبقاء عليه في مباراة السوبر؟

وسام من أبناء الزمالك في الأساس، وسيكون موجودا في السوبر وأشكر الجهاز الفني وإدارة نادي سبورتنج الذين وافقوا على انضمامه لنا في البطولة، كان هناك تفاهما كبيرا بيننا.. أما عن انضمامه بشكل نهائي فهذا صعب الموسم الجاري لحاجة ناديه إليه.

- قلت إنك استشرت الأحمر ويسري في التعاقد مع باركوس.. كيف ترى وجود حسن يسري مع الفريق خلال البطولة؟

حسن يسري له دور كبير في الحديث مع اللاعبين الصغار مثل لوكا ودونجل اللذان يلعبان في مركزه نفسه، ليس هذا فحسب.. بل انا أعتبره مدير فني ثاني معي على مقاعد البدلاء وداخل الملعب وأيضا في غرف الملابس، بالإضافة إلى أحمد الأحمر وريشة ومحمد رمضان.

هؤلاء اللاعبين سبب كبير في شكل الفريق وحصوله على اللقب ولابد أن أستفيد من خبرات وشخصيات اللاعبين واستمع لهم ونتشاور في كل شيء حتى إن كان القرار الأخير يكون لي.

- الأحمر لم يشارك كثيرا في البطولة لعدم تعافيه بنسبة 100%، كيف رأيت إصراره على التواجد؟

الأحمر خاطر بحياته الرياضية من أجل هذا الفريق، سافر لإسبانيا على حسابه الخاص للفحص وأوصوه بعدم التعجل على اللعب والانتظار لكنه صمم اللعب وقلت له سافر معنا ولا تشارك لكنه رد بأنه جاهز للمشاركة.. لك أن تتخيل أن قيمة مثل الأحمر يغامر بنفسه بهذه الطريقة.

- ظهر في البطولة أكرم يسري المنضم من هيليوبوليس، يشبهونه بالأحمر ما رأيك؟

أكرم لاعب كبير وأعلم إمكاناته جيدا هو مميز لكنه لا يشبه الأحمر، كل منهم له أسلوبه، وسبب ظهوره الرائع هو حسن يسري والأحمر بسبب الدافع النفسي والمعنويات المرتفعة التي يخلقونها في الفريق.

- يحيى خالد كان مميزا أيضا في النهائي، كيف ترى وجوده في الزمالك؟

يحيى خالد لديه الكثير ليقدمه، لم يظهر سوى 40% فقط من قدراته وأتوقع أن يصبح مفاجأة كرة اليد المصرية في الفترة المقبلة، لاعب مميز وبإمكانات كبيرة.

وهناك لاعبين لم يشاركوا لأوقات كثيرة مثل علي هشام لكنه ظهر بشكل جيد وانتظروه في الموسم الجاري، أيضا هناك لاعبين مثل خالد مسلم وعلي حازم ومحمود سعيد لم يشاركوا للإصابة لكنهم لاعبين رائعين.

- واجهت الأهلي لأول مرة كمدرب مع الزمالك.. هل خشيت المباراة؟

هو أول دربي لي كمدرب للزمالك، لكني واجهته من قبل مع هيليوبوليس في نهائي الكأس.. كنت ألعب في فريق الزمالك في فترة نشوة كبيرة وكنا ننتظر المباريات الصعبة لأنها متعتنا.. لم أخشى دائما من مواجهة الأهلي.. كنت أقول للاعبين نحن نخاف فقط من أنفسنا.

الأهلي معه فريق كبير وأسماء دولية كثيرة وجهاز فني قدير ومستمر في العمل منذ فترة طويلة، نحن اجتمعنا فقط منذ ثلاثة أشهر وكل التوقعات كانت تصب في صالحهم لكني راهنت على كل لاعب في الفريق ولم يخذلني أحد والجميع كانوا رجالا وتطبعوا بصفات وعقليات الكبار سريعا.

- بعد وصولكم إلى مطار القاهرة، ووجود جماهير الزمالك تنتظركم بهذه الحفاوة.. كيف شعرت؟

عند وصولي للمطار خرجت من الباب الخلفي لنني لا أجيد التعامل مع الاحتفالات رغم ذهولي من شكل الجماهير وعددهم لكني رأيت مشجعان للزمالك من ذوي القدرات الخاصة يجلسان على كرسي متحرك كله أعلام الزمالك ينتظرانا.. هذا المشهد أصابني بالقشعريرة.

حضر إلى المطار كل هذا من أجلنا نحن ومن أجل الزمالك.. شعرت بسعادة غامرة وطلبت التصوير معهم لشعوري بالفخر.

- هل وجدت الدعم المناسب من إدارة الزمالك؟

بالتأكيد.. أشكر الجميع في الإدارة برئاسة مرتضى منصور والجهاز المعاون كاملا وأيضا رحاب أبو رجيلة عضو المجلس الذي كان على اتصال دائم بي لتنفيذ وتوفير كافة طلباتي.

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك