تعرف على كل نقاط قوة وضعف الترجي.. وخدعة الركنيات

الجمعة، 15 سبتمبر 2017 - 16:13

كتب : محمود سليم

الفيصلي - الترجي

يعتبرها البعض أهم مباريات الموسم بالنسبة لفريق الأهلي وكان قد صرّح حسام البدري لـFilGoal.com قائلا:"هي نهائي مبكر للبطولة لأن كلا الفريقين يسعى للتتويج" تأكيدًا على أهمية اللقاء.

بينما قال فوزي البنزرتي المدير الفني للترجي في تصريحاته لـFilGoal.com:"لابد من أن يكون دفاعنا صلبًا لكننا نريد تسجيل الأهداف والأهلي كذلك يمتلك مقومات التسجيل، لو تطلب الأمر منا الهجوم بـ7 أو 8 لاعبين سنفعل هذه طريقتنا داخل أو خارج ملعبنا".

وأكمل"أعامل تلك المواجهة على أنها مباراة واحدة في برج العرب" ومن الواضح أن المدير الفني التونسي يبحث عن حسم الصعود من برج العرب ولكنه وبالطبع يعلم جيدًا أنه حتى لو عاد إلى تونس بالفوز فالأهلي قادر على خطف التأهل من معقله في رادس وبين جماهيره.

ونستعرض من خلال هذا التقرير تحليلًا مفصلًا لفريق الترجي التونسي في مواجهاته الثلاث الأخيرة خارج ملعبه في دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا.

الحالة الدفاعية

يطبق الفريق الضغط العالي بقوة خاصة في الدقائق الأولى من المباراة لإجبار لاعبي وسط ودفاع الخصم على ارتكاب الأخطاء أو إرسال تمريرات طولية بدون دقة ليحكم السيطرة مبكرًا على المباراة.

https://i.imgur.com/BXJcjay.jpg

https://i.imgur.com/IOMwyCM.jpg

https://i.imgur.com/Fsb9DwH.jpg

وعادة ما تكون الجبهة اليسرى هي أكثر مناطق الضغط واستخلاص الكرة للاعبي الفريق خاصة فرجاني ساسي اللاعب الأكثر استخلاصًا في كل المباريات خارج ملعبه.

https://i.imgur.com/LHu6HUJ.jpg

https://i.imgur.com/omYaJoD.jpg

وفي أغلب الحالات يُفضل البنزرتي التنظيم الدفاعي بالـ4-1-4-1 بتواجد كوليبالي كمحور ارتكاز أمام قلبي الدفاع وخلف الرباعي فخر الدين بن يوسف وفرجاني ساسي وسعد بقير(غيلان شعلالي) وأنيس البدري.

https://i.imgur.com/BNGasuo.jpg

https://i.imgur.com/W0trXj7.jpg

https://i.imgur.com/QinSY7J.jpg

الثغرات الدفاعية

سوء التمركز الدفاعي

يعاني الفريق من خلل دفاعي واضح خاصة في العمق بين قلبي الدفاع حيث يتم بسهولة ضربهم والانفراد بالمرمى في ظل الدفاع المتقدم للبنزرتي لتضييق المساحات مع تطبيق الضغط.

https://i.imgur.com/QGzetSQ.jpg

https://i.imgur.com/TWotOX5.jpg

https://i.imgur.com/aXGvKQl.jpg

وهُنا في هدف ماميلودي صن داونز الوحيد في شباك الترجي ظهر الخلل الدفاعي الواضح حيث تقدم منتصر الطالبي بينما ظل شمس الدين داودي متأخرًا يغطي التسلل.

https://i.imgur.com/UH4Xym4.jpg

https://i.imgur.com/hgycpzj.jpg

التمركز السيئ في مواجهة الكرات العرضية

هو أكثر تلك الأخطاء تكرارًا في هذه المواجهات، فدائمًا ما يتحرك قلب الدفاع القريب من مكان تواجد الكرة للتغطية خلف الظهير ومعه كوليبالي لاعب الارتكاز ويترك مساحة كبيرة بينه وبين قلب الدفاع الآخر تسهل من مهمة المهاجم في خطف الكرة العرضية قبله.

وهو ما حدث في هدف فيتا كلوب الأول.

https://i.imgur.com/ctihqPV.jpg

وتكرر أمام سان جورج.

https://i.imgur.com/md7qzLP.jpg

https://i.imgur.com/xB8wAtz.jpg

أيضًا تباطؤ قلب الدفاع داودي والظهير الأيمن مباركي في التغطية العكسية.

https://i.imgur.com/v24NQXD.jpg

وسوء التعامل مع تلك الكرات العرضية في المناطق البعيدة عن رقابة مدافعي الترجي والذي تسبب في هدف فيتا كلوب الثاني.

https://i.imgur.com/pvWHuK0.jpg

ثغرة عمق وسط الملعب

دائمًا يعاني الفريق بسبب أسلوب الضغط الذي يتبعه من التفوق العددي للخصم في منطقة وسط الملعب حيث يتواجد كوليبالي وحيدًا بين ثنائي للخصم.

https://i.imgur.com/YF8GhMz.jpg

https://i.imgur.com/Xzj90F4.jpg

https://i.imgur.com/9PL7ZFJ.jpg

عندما يتحرك اللاعب الإيفواري مع أحد الثنائي الئي يمتلك الكرة يصبح الآخر حرًا تمامًا.

https://i.imgur.com/eDXarGG.jpg

نقاط القوة الهجومية

أولا.. بالطبع أهمها الجبهة اليمنى بقيادة الظهير الطائر إيهاب مباركي الذي يتمتع بنزعة هجومية كبيرة ودقة في إرسال الكرات العرضية سواء أرضية أو عالية.

الجبهة اليمنى هي الأكثر تأثيرًا هجوميًا للفريق.

https://i.imgur.com/QuIYJMA.jpg

https://i.imgur.com/lQG8KvA.jpg

وهذه أبرز انطلاقات مباركي والتي نتج عنها الهدف الأول في مرمى فيتا كلوب.

https://i.imgur.com/CyHZOlF.jpg

https://i.imgur.com/9MqMWLJ.jpg

https://i.imgur.com/yzXWeGT.jpg

وكذلك الأمر أمام صن داونز.

https://i.imgur.com/FLjlly3.jpg

لاحظ الانطلاقات تلك في الدقائق الأولى من عمر المباراة.

ثانيًا: التمرير للاعب الجناح الذي يتوغل لعمق الملعب ويرسل التمريرة لطه ياسين خنيسي المتحرك عكس اتجاهه في المساحة بين الظهير وقلب الدفاع ونتج عنها الهدف الأول في مرمى صن داونز.

https://i.imgur.com/kgvASjd.jpg

https://i.imgur.com/M4oG5v6.jpg

https://i.imgur.com/X7BXPcx.jpg

نفس الأمر يتكرر من الجناح الآخر.

https://i.imgur.com/V01zpsB.jpg

https://i.imgur.com/fwitb8e.jpg

ثالثًا: الاعتماد على التمريرات القطرية لفخر الدين بن يوسف خلف دفاع الخصم والتي تسببت بشكل مباشر في هدفين حيث حصل بن يوسف على ركلتي جزاء بعد تلك التمريرات.

https://i.imgur.com/BLsiEGB.jpg

https://i.imgur.com/6HwIEO3.jpg

https://i.imgur.com/NidwdVy.jpg

https://i.imgur.com/1r1j3wW.jpg

https://i.imgur.com/8iHNJf9.jpg

https://i.imgur.com/F795EzP.jpg

https://i.imgur.com/gbZp1xl.jpg

https://i.imgur.com/ix6eg88.jpg

وكان بن يوسف أكثر اللاعبين استلامًا للكرة في مواجهتين من تلك الثلاث وهو مايؤكد تركيز المدرب على هذه الفكرة الهامة، بل وكان قلبا الدفاع والحارس من اكثر اللاعبين تمريرًا له أيضًا حيث يمتاز بن يوسف بطول القامة فكانت نسبة نجاحه في الالتحامات الهوائية بلغت 100% في مواجهة صن داونز حيث فاز بـ5 التحامات ولم يخسر غيرها.

https://i.imgur.com/OB1jze9.jpg

وهذه خريطة التمريرات التي توضح دور أهم لاعبو الفريق في ربط الخطوط وعمل محطات للتدرج بالكرة، فستجد فرجاني ساسي(رقم 13) مؤثر في عملية توزيع التمريرات، وفخرالدين بن يوسف(رقم11) في عمل محطة استلام.

https://i.imgur.com/dexgKSW.jpg

ولكن مع مشاركة غيلان شعلالي أساسيًا كان الأكثر تمريرًا واستلامًا بالفريق ووضح دوره جليًا في ربط الخطوط (اللاعب رقم 25).

https://i.imgur.com/bakSLwo.jpg

https://i.imgur.com/rRhl3ke.jpg

وكان التركيز خلال تمريرات شعلالي القطرية على فخرالدين بن يوسف في أقصى الجانب الأيسر.

https://i.imgur.com/JhSBPYf.jpg

رابعًا: الأفكار المتنوعة في تنفيذ الكرات الثابتة التي اعتمد عليها فوزي البنزرتي.

هذه الركنية تم تمريرها على حدود المنطقة ثم إرسال العرضية وكانت فرصة هدف محقق لولا احتساب الحكم تسلل غير صحيح.

https://i.imgur.com/WrkYuC1.jpg

وهو الأمر ذاته على الجانب الآخر.

https://i.imgur.com/bJcZdrc.jpg

وأحيانًا يتم إرسال العرضية مباشرة على القائم القريب وأخرى على البعيد.

وهذه فكرة أخرى.

https://i.imgur.com/fXNKAX0.jpg

https://i.imgur.com/D94B6IB.jpg

كلها أمور توضح أننا أمام مواجهة صعبة للغاية تحسمها بعض التفاصيل على جهاز ولاعبي الأهلي التركيز عليها بقوة سواء على الجانبين الدفاعي أو الهجومي.

التعليقات

قد ينال إعجابك