قصة بداية الدوري عام 1948.. وكيف كانت النسخة الأولى

الجمعة، 08 سبتمبر 2017 - 16:35

كتب : أحمد عبد اللطيف يوسف

الدوري المصري عام 1948

ساعات قليلة تفصلنا عن بداية النسخة الـ 69 من الدوري الأقدم في الشرق الأوسط.

FilGoal.com يصطحبكم في رحلة للموسم الأول من البطولة في 16 ظاهرة تبرز أحداث الموسم الأول للبطولة.

البطولة هي الثالثة في تاريخ الكرة المصرية بعد كأس السلطان حسين ١٩١٧ حتى ١٩٣٨ ثم دوري المناطق منذ عام 1938 مثل دوري القاهرة والقناة وبطولة كأس مصر منذ عام ١٩٢١.

صاحب الفكرة هو أستاذ جامعي يدعى محمود بدر الدين، وهو لاعب كرة قدم معتزل ثم أصبح أول حكم مصري في التاريخ. امتهن التعليق الرياضي في الإذاعة وابتعد عن التدريس كمدرس للفنون التطبيقية عام 1946 بإرادته لعدم تعارض الوظيفتين وأصبح فيما بعد مديراً لإتحاد الكرة بالتعيين.

فكرة خروج دوري كانت أسوة بمسابقة الدوري الإنجليزي، وخرجت الفكرة للنور بعد إقناع محمود بدر الدين لمحمد حيدر رئيس نادي فاروق وقتها -الزمالك حاليا- واتحاد الكرة وكان يشاور للملك فاروق ، ووافق الملك لأهداف سياسية لإخماد الشارع المصري بعد خسارة حرب ١٩٤٨.

أقيمت البطولة في الفترة من 22 أكتوبر 1984حتى ١٩ يونيو ١٩٤٩ من ٢٢ أسبوع ، 11 فريق في مجموعة واحدة وهم الأهلي- فاروق- الترسانة-المصري-الترام- يونان إسكندرية- الإسماعيلي - الاتحاد السكندري-الأوليمبي- السكة وبورفؤاد.

117 مباراة انتهت ٣٠ منها بالتعادل بينما 86 مباراة انتهت بالفوز. مباراة لم تكتمل كانت بين يونان إسكندرية والترسانة في الأسبوع السادس لرفض حارس الأخير عبد الجليل الخروج من الملعب بعد طرده وحدوث أحداث فوضى بالملعب، و٣٢٠ هدف تم إحرازهم خلال الموسم.

النادي الأهلي كان الأكثر تسجيلا ٤٨ هدف، والأقل استقبالا للأهداف بـ٢١ هدف بينما يونان إسكندرية الأقل إحرازاً للأهداف بـ١٣ هدف بينما تقبلت شباكه ٤٣.

هداف الموسم هو السيد الضظوي لاعب النادي المصري برصيد ١٥ هدف. أول مباراة أقيمت كان طرفيها نادي فاروق مع المصري وانتهت بفوز فريق فاروق بخماسية مقابل هدف للفريق البورسعيدي.

أول هدف كان من نصيب محمد أمين لاعب الزمالك، وأول "هاتريك" سجل باسم سعد رستم، وكان أيضا ضمن صفوف نادي فاروق وتم تسجيل الأهداف في الجولة الأولى أمام المصري.

أول هدف عكسي في تاريخ البطولة كان لمصلحة الزمالك في شباك نادي بورفؤاد ضمن مباريات الأسبوع الثاني من البطولة.

أكثر مباراة تم إحراز عدد أهداف بها في الموسم كانت فوز نادي السكة على الأوليمبي بسباعية مقابل هدفين ضمن الجولة الخامسة، أكبر فوز في الموسم كان للنادي للأهلي على السكة بسباعية نظيفة في الأسبوع السابع.

الجولة الأولى شهدت أول تعادل في تاريخ المسابقة بين بورفؤاد والسكة الحديد بنتيجة ثلاثة أهداف لكل فريق، بينما كان التعادل السلبي الأول في أحداث الأسبوع الرابع بين الإسماعيلي والترسانة.

ترتيب البطولة

الفوز كان يحتسب بنقطتين واستمر حتى عام 1986/1987 ثم عاد للنظام القديم موسم ١٩٩١ حتى ١٩٩٤/١٩٩٥ واستمر إلى وقتنا الحالي.

الأهلي حصد لقب البطولة بقيادة المدرب المصري لبيب محمود بـرصيد 29 نقطة، حقق ١٣ فوز و٣ تعادل و٤ خسارة، وهداف الفريق كان هو السيد عطية "توتو" وسجل ١١ هدف.

٢٤ يونيو 1949 كانت مباراة ترتيبية لتحديد صاحب المركز الثاني والثالث وفاز فيها الترسانة على الإسماعيلي ٣/٢ ليحصد الوصافة.

أقيمت دورة لتحديد الفريق الهابط في الفترة من ٢١ أغسطس حتى ٢٥ سبتمبر 1949 بنظام الذهاب والإياب بين أصحاب المراكز من التاسع للأخير وهم على التوالي بورفؤاد ( 17 نقطة) الترام (10 نقاط) ويونان إسكندرية (9 نقاط) وترتب عليها هبوط نادي الترام.

المركز الرابع تم حسمه بواسطة قرعة بين المصري ونادي فاروق بعد تساوي الناديين بعدد النقاط ٢٣ لكل فريق وحل المصري رابعا.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك