كل ما تريد معرفته عن كأس سانتياجو بيرنابيو التي ينظمها ريال مدريد

الأربعاء، 23 أغسطس 2017 - 16:31

كتب : زكي السعيد

كأس سانتياجو بيرنابيو

يستضيف ريال مدريد نظيره فيورنتينا الإيطالي في كأس سانتياجو برنابيو الودية يوم الأربعاء.

ويستعرض معكم FilGoal.com عبر التقرير التالي بعض المعلومات عن البطولة التي ينظمها ريال مدريد بشكل سنوي.

الانطلاقة

أقيمت النسخة الأولى من البطولة في عام 1979 تكريما للرئيس التاريخي للنادي سانتياجو برنابيو والذي توفي في العام الذي سبقه.

وتقام البطولة مطلع الموسم إما في شهر أغسطس أو سبتمبر وتعد مناسبة سانحة دائما لتقديم الصفقات الجديدة التي عقدها الفريق خلال سوق الانتقالات الصيفية.

نظام البطولة

عكس ما يحدث في السنوات الأخيرة فالبطولة انطلقت على أساس مشاركة أربعة فرق لتُلعب مباراتي نصف نهائي ومباراة نهائية ومباراة لتحديد المركزين الثالث والرابع.

البطولة لعبت بأربعة فرق منذ انطلاقتها عام 1979 وحتى عام 1984 ثم عادت لتلعب بشكل رباعي في عامي 1986 و2002 فقط.

أما شكلها الحالي القائم على مباراة واحدة لتحديد البطل فبدأ عام 1985 وتم استئنافه عام 1987، وتخلله فقط نسخة 2002 التي وجهت فيها إدارة ريال مدريد الدعوة لثلاثة أندية عريقة هي (بايرن، أياكس، ميلان) احتفالا بالمئوية.

الاستثناء في 2014

واصلت إدارة ريال مدريد تنظيم البطولة سنويا دون انقطاع حتى أتى العام 2014 الذي شهد ازدحام جدول مباريات ريال مدريد بسبب المشاركة في كأس السوبر الأوروبي وكأس السوبر الإسباني، وبالتالي لم تقم البطولة في هذا العام.

هذا يجعل نسخة 2017 هي الرقم الـ38 تاريخيا للبطولة.

الهدف الأول بقدم خوانيتو

أول هدف في تاريخ البطولة سُجل بواسطة خوان "خوانتيو" جوميز أسطورة ريال مدريد، خلال النسخة الأولى.

الأكثر مشاركة

تشيندو الظهير الأيمن السابق لريال مدريد ما بين عامي 1982 و1998، هو أكثر من شارك في البطولة بواقع 13 مرة.

وإجمالا يوجد 222 لاعبا شاركوا في البطولة من طرف ريال مدريد الذي استغل المنافسة الودية بشكل دائم لإشراك الكثير من الأسماء الشابة.

الهداف

إيميليو بوتراجينيو سجل 8 أهداف وضعته هدافا تاريخيا للبطولة، الرقم الذي يصعب كسره بسبب عدم مشاركة لاعبي ريال مدريد الأساسيين بانتظام في البطولة.

بايرن ناجح ومشاغب

بخلاف ريال مدريد المتوج في 26 مناسبة، فبايرن ميونخ هو النادي الأكثر فوزا بالبطولة بواقع 3 مرات أعوام 1979 و1980 و2002.

لكن النادي الألماني تسبب في واقعة شغب شهيرة خلال نسخة 1981 عندما قام الحكم الإسباني بيس بيريز بإشهار البطاقة الحمراء في وجه كارل هاينز رومينيجه الذي وجه إشارة خارجة للجماهير.

النادي البافاري انسحب من المباراة بعد نهاية شوطها الأول ورفض العودة إلا في حال السماح لرومينيجه بإكمال اللقاء أو تغيير الحكم وكلا الأمرين لم يتما بالطبع.

أكبر نتيجة

النتيجة الأكبر في تاريخ البطولة وقعت بنسخة 2012 عندما سحق ريال مدريد نظيره ميلوناريوس الكولومبي بنتيجة 8-0.

وسجل البرازيلي ريكاردو كاكا ثلاثية في تلك المباراة، هي الثلاثية الوحيد في تاريخ البطولة.

التكريم

البطولة في مضمونها قائمة على تكريم سانتياجو برنابيو المساهم الأكبر في إنجازات النادي الملكي، لكن الإدارة استغلتها لتكريم أفرادها أو لإحياء ذكرى أيضا.

في 2003 استضاف ريال مدريد نظيره ريفر بليت الأرجنتيني وهو النادي الذي لعب له ألفريدو دي ستيفانو في بداية مسيرته وكان ذلك بمناسبة مرور 50 عاما على تعاقد مدريد مع دي ستيفانو.

دي ستيفانو نفسه تم تكريمه مجددا عام 2012 باستضافة نادي ميلوناريوس الكولومبي الذي لعب له أيضا قبيل انتقاله لإسبانيا مباشرة.

أما باكو خينتو، فكُرم في 2007 باستضافة بارتيزان بليجراد، وهو النادي الذي انتصر عليه ريال مدريد بنهائي دوري أبطال أوروبا 1966، البطولة التي جعلت خينتو أكثر لاعب تتويجا بذات الأذنين برصيد 6 بطولات.

راؤول جونزاليس لم يغادر ريال مدريد بشكل مرض للجماهير في 2010 لكن الإدارة قامت بلفتة حسنة في 2013 واستضافت فريقه الذي لعب له في تلك الفترة السد القطري، تلك المباراة التي لعب راؤول في شوطها الأول بقميص ريال مدريد وفي شوطها الثاني بقميص السد.

بينما في 2010 استضاف ريال مدريد نادي بينارول من الأوروجواي في الذكرى الخمسين للتتويج بكأس انتركونتننتال للمرة الأولى عام 1960.

وفي العام الماضي 2016، بدأ ريال مدريد استرجاع سلسلة أمجاده الأوروبية في الخمسينيات واستضاف ستاد ريمس الفرنسي الذي توج على حسابه بأول لقب في دوري أبطال أوروبا عام 1956 والبادرة ذاتها تكررت هذا العام باستضافة فيورنتينا الطرف الثاني في نهائي العام 1957.

التعليقات
قد ينال إعجابك