5 ملامح لفوز تشيلسي على توتنام.. أمر إيجابي وأخر سلبي لكونتي

الأحد، 20 أغسطس 2017 - 20:18

كتب : فادي أشرف

تشيلسي - توتنام

في أخر مرة قابل تشيلسي توتنام في ويمبلي فاز زرق لندن على الديوك 4-2. كان بدلاء تشيلسي في ذلك اليوم إدين آزار وسيسك فابريجاس ودييجو كوستا.

ويوم الأحد عندما فاز تشيلسي 2-1 على توتنام في نفس الملعب، كان بديل كونتي هو ميتشي باتشوايي الذي سجل في مرمى فريقه!

FilGoal.com يرصد 5 ملامح ظهرت من فوز تشيلسي.

كونتي بلا دكة

هل شاهدتم دكة تشيلسي ضد توتنام؟ تغييران فقط أجراهم كونتي بمشاركة باتشوايي وبيدرو، بينما بقت أسماء مثل كينيدي وتشارلي موسوندا وفيكايو توموري وكايل سكوت على الدكة.

رغم ذلك، مازال لدى تشيلسي فريق قوي داخل الملعب لكن هل سيسعفه الأساسيون طوال الموسم الطويل؟

بالتأكيد تشيلسي عليه التدعيم قبل نهاية سوق الانتقالات، في وقت تقول فيه الصحف إنه يملك 200 مليون جنيه إسترليني في السوق قد يستغلهم في ضم أسماء مثل توبي ألديريفيلد وفيرجيل فان دايك وريان بيرتراند وسيدريك سواريس.

لكن القائمة ليست بذلك السوء، خاصة مع كونتي

رغم صغر حجم قائمة تشيلسي، الأمر واضح. كونتي يستطيع صنع أمور رائعة بها.

الفوز على توتنام على أرضه لأول مرة منذ 19 مباراة بعد هزيمة قاسية ضد بيرنلي أثبتت أن الفريق يمكنه تقديم رد فعل رائع.

الأمر هنا يعود لكونتي، الذي استطاع تحريك المباراة بشكل مكنه من الفوز على فريق منافس وقوي للغاية.

ديفيد لويز مؤثر في وسط الملعب؟

لتعويض سيسك فابريجاس، تحرك ديفيد لويز لوسط الملعب وواجه خط وسط قوي جدا مكون من أمثال ديلي آلي وكريستيان إريكسين وموسى ديمبيلي.

إريكسين استغل ذلك، وتحرك كثيرا في المسافة بين دفاع ووسط تشيلسي، ولكن ديفيد لويز كان له تدخل رائع منه به يان فيرتونجن من التسجيل.

من أداءه في ويمبلي، يبدو أن كونتي لن يصبر كثيرا لنقل لويز مرة أخرى إلى الدفاع.

لعنة ويمبلي

19 مباراة على أرضه، لم يخسر توتنام في أي منها. هذا كان في وايت هارت لين.

ولكن على ويمبلي الموسم الماضي، خسر الفريق 3 من أصل 5 مباريات أوروبية.

الخسارة الأولى بعد 19 مباراة على وايت هارت لين جاءت في ويمبلي، يبدو أن توتنام سيعاني من لعنة ويمبلي بقية الموسم.

رغم ذلك، أداء توتنام ضد تشيلسي كان مطمئنا لجمهوره رغم المشاكل التي واجهته أمام المرمى.

باكايوكو

تيموي باكايوكو يتحرك أكثر من نيمانيا ماتيتش، وليس البديل الأمثل له. لكنه قدم أداء جيدا في أول مباراة له بالأزرق.

بجانب نجولو كانتي وديفيد لويز، أظهر اللاعب سرعات كبيرة وتفاهم مع فريقه.

أداء باكايوكو سيطمئن جمهور تشيلسي رغم خسارة ماتيتش، مع مزيد من التطور بالتأكيد في المباريات المقبلة.

التعليقات
قد ينال إعجابك