احذر يا ريال مدريد.. برشلونة عاد بعد الخسارة 3-1 في السوبر من قبل

الإثنين، 14 أغسطس 2017 - 13:12

كتب : زكي السعيد

برشلونة - ريال مدريد

سيبحث برشلونة عن معجزة كروية جديدة ليلة الأربعاء عندما يحل ضيفًا على ريال مدريد بإياب كأس السوبر الأوروبي، حيث سيكون مطالَبًا بتسجيل 3 أهداف على الأقل للعودة للصورة.

الخسارة بنتيجة 1-3 على كامب نو، ستجعل الفوز 2-0 إيابًا في برنابيو غير كافٍ بسبب أفضلية الأهداف المسجلة خارج الأرض التي ستصب في صالح ريال مدريد حينها، أي أن البلوجرانا مطالبون بريمونتادا مستحيلة جديدة بعد تلك التي حققوها في مواجهة باريس سان جيرمان الموسم الماضي.

التاريخ يمد برشلونة ببصيص من الأمل، فقد تمكن الكتلان من قلب تأخرهم ذهابًا بفارق هدفين والتتويج بكأس السوبر الإسباني عام 2010، والضحية كانت إشبيلية.

النادي الأندلسي افتتح الموسم وقتها بفوز مبهر 3-1 على برشلونة ولكن في ملعب رامون سانشيز بيزخوان. وشهد السجل التهديفي لهذا اللقاء أسماء 3 مهاجمين عظام، أولهم هو زلاتان إبراهيموفيتش الذي افتتح التسجيل لبرشلونة بعد 20 دقيقة، وهو هدفه الأخير في مباراته الأخيرة مع برشلونة قبل انتقاله مباشرة لميلان الإيطالي.

إشبيلية تمكّن من قلب تأخره وتسجيل ثلاثة أهداف بواسطة لويس فابيانو في الدقيقة 62، وفريدريك عمر كانوتيه في الدقيقتين 73 و83.. برشلونة لم يرم المنديل بعد تلك الهزيمة.

في الإياب بعد أسبوع وعلى ملعب كامب نو، وقبل انقضاء نصف ساعة من المباراة، كان برشلونة قد حقق المطلوب بالفعل بتقدمه بهدفي عبد الله كونكو -بالخطأ في مرماه-، وليونيل ميسي الذي سجّل هاتريك في تلك الليلة وقاد فريقه للفوز 4-0، نتيجة ستكون كافية لتحقيق العودة لبرشلونة ليلة الأربعاء القادم، وإن كانت أمام منافس أكثر قوة سيحظى بمؤازرة 80 ألف مناصر يحملون الأعلام البيضاء.

التعليقات
قد ينال إعجابك