انتقالات تاريخية - سواريز الإسباني.. من برشلونة إلى إنتر ميلان

السبت، 29 يوليو 2017 - 17:29

كتب : عادل سعد

لويس سواريز الإسباني

انتقال لاعب من نادي لآخر قد يكون مفاجأة تتحدث عنها وسائل الإعلام لفترة وجيزة، لكن بعض الصفقات تكتسب أهميتها التاريخية بما تحدثه من تغيير في مستقبل سوق الانتقالات.

هكذا سيكون انتقال نيمار دا سيلفا من برشلونة إلى باريس سان جيرمان إن تمت الصفقة.

الشرط الجزائي في عقد نيمار يبلغ 222 مليون يورو، وإن أراد النادي الفرنسي ضم اللاعب البرازيلي، سيكون عليه دفع هذا المبلغ ليصبح الأغلى في التاريخ.

صفقة نيمار قد تنقلنا لعصر جديد في سوق الانتقالات، لكن ماذا عن النقلات المماثلة تاريخيا في سوق الانتقالات.

"انتقالات تاريخية" سلسلة جديدة يقدمها لكم FilGoal.com عن صفقات غيرت معايير سوق الانتقالات عبر التاريخ.

الحلقة الرابعة ستكون عن لويس سواريز. لكن ليس سواريز الأوروجواني الأشهر، لكن الإسباني الذي كان حديث الدوري الإيطالي في الستينات.

المرة الأولى التي ضرب فيها الدوري الإيطالي الرقم القياسي لسوق الانتقالات كان في عام 1952، تحديدا حين انتقل هانز جيبسون، المهاجم السويدي من أتالانتا إلى نابولي في صفقه كانت الأغلى في العالم وقتها وتكلفت 52 ألف جنيه استرليني.

الصفقة الثانية كانت عام 1954 عند انتقال الأورجوانى خوان ألبرتو سيكافينو من بينارول إلى الميلان الإيطالي في صفقه تكلفت 72 ألف جنيه استرليني، ثم الثالثة كانت عام 1957 عندما انتقل أحد أهم هدافي السيدة العجوز، وهو هينريك عمر سيفوري الأرجنتيني من ريفر بليت الأرجنتيني إلى يوفنتوس، ومن الملاحظ أن الرقم العالمي قد تحطم في فترة الخمسينات بسبب الدوري الإيطالي فقط الذي نافس الدوري الإنجليزي بقوة في هذه الفترة .

الانتقال الأغلى

ظل عمر سيفوري هو الأغلى في العالم حتى أتى الإسباني لويس سواريز ليكسر الرقم القياسي عام 1961 عند انتقاله من برشلونة إلى إنتر ميلان بمبلغ 152 ألف جنيه استرليني ليكون أحد أضلاع فريق الجراندي إنتر في فتره الستينات رفقه مدربه الأرجنتيني هيلينو هيريرا الذي دربه في برشلونة أيضا .

لويس سواريز ميرامونتس، هو اللاعب الإسباني الوحيد الفائز بلقب أفضل ﻻعب في أوروبا .

كان لقبه هو "المهندس المعماري" نظرا لفنه الراقي وطريقة لعبه الجذابة، فقد تحصل على جائزة أفضل ﻻعب في أوروبا عام 1960، ومن وقتها إلى الآن لم يتحصل إسباني على الجائزة مرة أخرى.

لعب لأندية ديبورتيفو ﻻكرونيا وبرشلونة وإنتر ميلان وسامبدوريا، وقد كان أهم ﻻعب عند المدير الفني هيلينو هيريرا عندما تولى تدريب برشلونة في الخمسينيات رفقه المجريين زولتان زيبور وساندرو كوشيتش ولازلو كوبالا.

وعندما رحل لتدريب إنتر ميلان جلب المهندس سواريز رفقته إلى الفريق الجديد.

كان مع رفاق ساندرو مازوﻻ صناع مجد إنتر في الستينيات، ومعهم أيضا البرازيلي جاير دا كوستا والحارس الإيطالي جوليانو سارتي والظهير الأيسر العظيم جياكنتو فاكيتي والقائد أرماندو بيشي.

استحقوا لقب " الجراندي إنتر" فحققوا كل البطوﻻت المتاحة من دوري وبطولة أوروبا وإنتركونتينينتال.

كمدرب كان له باع طويل أيضا، إذ درب إنتر ميلان 3 فترات وديبورتيفو ﻻكرونيا وكومو وكالياري ومنتخب إسبانيا تحت 21 عام ومنتخب إسبانيا اﻻول الذي تولى تدربيهم 3 أعوام من 1988 إلى عام 1991.

زيارة لمصر

اللاعب الأغلى في العالم سبق له زيارة مصر رفقة إنتر ميلان تحديدا.

في عام 1965 زار مصر رفقه إنتر ميلان ليواجه الزمالك في لقاء ودي انتهى لصالح إنتر بثلاثية مقابل هدف واحد.

منذ عامين سلم لويس سواريز الذي يبلغ الآن من العمر 82 عاما، جائزة أفضل ﻻعب في أوروبا لمتحف برشلونة.

المصادر

كتاب Historical Dictionary Of Soccer للكاتب توم دونمور

كتاب Inverting Pyramid للكاتب جوناثان ويلسون

لمنافشة الكاتب من هنا

التعليقات

مباريات غدا اليوم أمس