لاعبون منسيون في القمة - علي الحسني.. مصري وحيد خاض 3 دورات أولمبية

الجمعة، 14 يوليو 2017 - 18:07

كتب : عادل سعد

علي الحسني

أشهرهم حسام حسن وأخرهم مؤمن زكريا، لكن أولهم لم يكن جمال عبد الحميد كما يظن البعض.

عبر التاريخ، العديد من نجوم الأهلي والزمالك مثلوا الفريقين، خلال مباريات القمة، بعضهم من عرفنا قصتهم ومنهم من لم يذكرهم التاريخ.

يقدم لكم FilGoal.com سلسلة جديدة، يستعرض فيها أسماء نجوم منسيون، مثلوا الأهلي والزمالك في مسيرتهم.

البداية ستكون بلعي الحسني، وهو من الجيل الأول الذي مثل الفريقين.

رآه النقاد أفضل من شغل مركز جناح الدفاع الأوسط في خطه 2-3-5 (هرم كامبريدج) عبر تاريخ كرة القدم المصرية.

لعب لأندية المختلط والسكة الحديد والأهلي على الترتيب، لعب للمختلط والأهلي على فترات تخللهم موسم واحد لعب فيه للسكة الحديد 1924/1923.

وفي نهاية مسيرته، عاد للسكة الحديد ليلعب معهم موسم واحد قبل ان يعتزل بقميصهم.

في هذا الموسم كان رفقته في السكة الحديد حسين حجازي ومحمود مرعي وعلي رياض وعبد السلام حمدي والسيد أباظة ومحمود شميس، وفاز معهم بالكأس السلطانية ودوري منطقة القاهرة، وخسر نهائي كأس مصر أمام نادي الأهلي بعد مباراة إعادة بنتيجة 4-1 بعد أن انتهت المباراة الأولى بتعادل سلبي.

علي الحسني مواليد القاهرة عام 1897، وانضم لنادي المختلط عام 1914 ولعب له عدة فترات.

الفترة الأولى كانت بين عامي 1914 إلى 1923 وفاز خلالها بأربع بطولات.

كأس السلطان حسين مرتين 1921 و1922 بالفوز على الشرودز الانجليزي في المرتين 2-1 & 3-1 على الترتيب، كأس فاروق في نسختها الأولى 1922 بالفوز على الاتحاد السكندري 5-0 ودوري منطقة القاهرة موسم 1923/1922 .

الفترة الثانية كانت بموسم 1929/1928 ثم الثالثة كانت بموسمي 1931/1932 و1932/1934.

وفي تلك الولاية الأخيرة حصد لقب كأس السلطان بعد التغلب على النادي الأهلي 2-1 في النهائي.

أما مع الأهلي، فلعب الحسني على فترتين

الولاية الأولى كانت بين عامي 1924 وحتى 1927، وفاز خلالها بكأس السلطان الحسين ثلاث مرات، مواسم 1925/1924 و1926/1925 و1927/1926 بالتغلب على الاتحاد السكندري 4-1 و الترسانة 1-0 وفريق الـ Housers التابع للجيش البريطاني 2-0 على الترتيب.

فاز أيضا ببطولتين في كأس الملك فاروق موسم 1924/1925 بالفوز على الاتحاد السكندري 3-0 بعد مباراة إعادة وموسم 1927/1926 بالفوز على المصري 5-0، كما فاز بلقبين في دوري منطقة القاهرة موسمي 1925/1924 و1927/1926 .

الولاية الثانية كانت بين عامي 1929 و1931، وحقق فيها بطولتي كأس الملعب فاروق مرتين، وبطولة كأس السلطان حسين مرة واحدة.

لعب علي الحسني لنادي السكة الحديد من عام 1934 حتى اعتزل كرة القدم في عام 1936 وهو بعمر 39 عام بعد مسيرة حافلة بالبطولات.

القمة

علي الحسني كان حاضرا في أول مباراتين قمة في التاريخ عام 1917، وذلك بقميص المختلط "الزمالك حاليا".

المباراة الأولى كانت على أرض المختلط بتاريخ 9 فبراير، وانتهت بفوز الأهلي بهدف مقابل لا شئ.

أما اللقاء الثاني فكان على أرض الأهلي بتاريخ 2 مارس، وانتهى بفوز الزمالك بهدف مقابل لا شئ أيضا.

والمباراتين كانا وديتين لتوطيد العلاقة بين الفريقين، بفكرة من سكرتير عام النادي الأهلي وقتها.

المنتخب

على الحسنى لعب للمنتخب المصري على مدار 15 عاما، وهو اللاعب المصري الوحيد الذي شارك في ثلاث دورات أولمبية (إنفرس 1920) - (باريس 1924) - (أمستردام 1928).

خلال مباراة مصر وإيطاليا لتحديد المركزين الثالث والرابع في أولمبياد 1928، انكسر له ضلعان بسبب تدخل قوي من أحد لاعبي إيطاليا.

ورغم الإصابة المضنية، لكنه أكمل المباراة حتى نهايتها لعدم وجود حل التبديلات حينها في قانون كرة القدم، ولكن إصابته تلك كانت سببا رئيسيا في خسارة مصر تلك المباراة بـ 11 هدفا مقابل ثلاثة.

بعد الاعتزال

عمل على الحسنى بعد اعتزال كرة القدم كمدير عام في وزارة التموين، إذ كان منتميا لأحد أكبر العائلات في القاهرة.

الوفاة

نهاية علي الحسني لم تكن على قدر عطاءه، فكانت نهايته مأساوية بعدما أصيب بالشلل.

المشير عبد الحكيم عامر تولى رعايته وعلاجه في إحدى مراكز التأهيل إلى أن وافته المنية بعد صراع طويل مع المرض.

المصادر

كتاب أبطال الكأس والدوري المصري لكرة القدم وأبرز النجوم القدامى للمؤرخ أحمد شيرين فوزي

كتاب نادي الزمالك ومائة عام كرة قدم

كتاب النادي الأهلي ومائة عام كرة قدم

كتاب الكورة حياتي للكاتب محمد لطيف

_ _ _

للتواصل مع الكاتب من هنا: " target="_blank">[email protected]

التعليقات

مباريات غدا اليوم أمس