تحذير قبل أوغندا بالأرقام.. لاعبو مصر ينهارون مقارنة بالمنافس

الخميس، 22 يونيو 2017 - 12:59

بقلم : أحمد العريان

مصر - أوغندا

حين يكون الأهلي والزمالك قويين، يصبح منتخب مصر قويا، وإن هبط مستواهما ضعف المنتخب. حقيقة اعتدنا عليها منذ القدم.

الأهلي والزمالك ليسا في أفضل حالاتهما بالفترة الحالية. ومصر أيضا كذلك بعد الخسارة أمام تونس في افتتاح تصفيات أمم إفريقيا 2019.

كل ذلك قد يهون، لكن الأهم هو تصفيات كأس العالم بعدما قطع الفراعنة شوطا كبيرا بها.

مصر تلتقي مع أوغندا نهاية شهر يوليو المقبل، وبداية شهر أغسطس في الجولتين الثالثة والرابعة من تصفيات كأس العالم 2018.

لكن، كيف ستكون حالة لاعبو مصر البدنية في تلك المباراتين؟ وفي المقابل كيف ستكون حالة لاعبو أوغندا كذلك.

FilGoal.com يرصد لكم أرقام لاعبين من منتخب مصر في عام 2017 كمثال على عدد المباريات التي يخوضها أغلب لاعبي الفريق، مقابل ثلاثة نجوم من منتخب أوغندا، يمثلون متوسط عدد مباريات كل لاعب في المنتخب الإفريقي الصاعد، لتتمكنوا أنتم من تفسير الفارق.

البداية بالثنائي المصري طارق حامد لاعب وسط الزمالك وعبد الله السعيد صانع ألعاب الأهلي.

طارق حامد

خاض حامد 27 مباراة منذ بداية 2017، بين 5 مباريات في دوري أبطال إفريقيا، مباراة في كأس السوبر المصري، مباراة في كأس مصر، 11 مباراة في الدوري المصري و9 مباريات مع منتخب مصر بين لقاءات ودية وكأس الأمم الإفريقية.

عدد دقائق لعب طارق حامد في 2017 وصلت 2،372 دقيقة على مدار 202 يوم.

هذا ليس كل شئ، فمباريات طارق حامد قبل مباراة أوغندا لم تنته بعد، الزمالك مازال ينتظره 3 مباريات في الدوري، مباراة على الأقل أو ربما ثلاث في كأس مصر، 3 مباريات على الأقل أو ربما 5 في البطولة العربية إذا تأهل الفريق الأبيض للدور التالي ومباراتين في دوري أبطال إفريقيا.

هذا يعني أن طارق حامد إن خاض كل تلك المباريات المتبقية (12 مباراة) سيصل إلى 39 مباراة في 7 أشهر وبمجموع 1،080 دقيقة لعب.

عبد الله السعيد

خاض السعيد 24 مباراة في عام 2017 حتى الآن مع الأهلي ومنتخب مصر.

6 مباريات في دوري أبطال إفريقيا، مباراة كأس السوبر المصري، 10 مباريات في بطولة الدوري و7 مباريات مع منتخب مصر بين مباريات ودية وكأس الأمم الإفريقية.

عدد دقائق لعب السعيد في 2017 وصلت 2،131 دقيقة في 202 يوم.

ومازال أمام عبد الله السعيد 13 مباراة قد يخوضها قبل مباراة أوغندا، بين 3 مباريات في الدوري، مباراة أو ربما ثلاث في الكأس، ثلاث مباريات أو ربما خمس في البطولة العربية إذا تأهل الفريق الأحمر للدور التالي، بالإضافة لمباراتين في دوري أبطال إفريقيا.

هذا يعني أن السعيد قد يصل في حالة لعب كل مباريات الأهلي المقبلة إلى 37 مباراة في 7 أشهر بمجموع 3،301 دقيقة لعب.

هكذا كان الحال بالنسبة للاعبين المصريين، فماذا عن لاعبي منتخب أوغندا؟

فاروق ميا موسكرون

مهاجم منتخب أوغندا ونادي موسكرون البلجيكي لن يعاني الإجهاد، لكنه أيضا سيعاني من فقدان حساسية اللعب.

صاحب الـ 21 عاما لعب 8 مباريات فقط هذا الموسم، بين 3 مباريات في الدوري البلجيكي وخمس مباريات مع منتخب أوغندا بواقع 575 دقيقة.

وميا لم يعد في جدوله أي مباريات أخرى حتى موعد لقاء مصر.

دينيس أونيانجو ماميلودي صن داونز

حارس ماميلودي صن داونز لعب 20 مباراة في عام 2017. بين 3 مباريات في دوري أبطال إفريقيا، مباراة كأس السوبر الإفريقي، 13 مباراة بدوري جنوب إفريقيا و3 مباريات مع منتخب أوغندا في كأس الأمم الإفريقية وتصفيات نسخة الكاميرون.

1،731 دقيقة لعب خاضها أونيانجو في 2017، ومازال أمامه فقط مباراتين مع فريقه الجنوب إفريقي بدوري أبطال إفريقيا بعد انتهاء بطولة الدوري المحلي، ليكونا خير إعداد لمباراة مصر بالنسبة له.

كيزيتو ريو أفي

اللاعب الثالث هو لواجا كيزيتو لاعب ريو أفي البرتغالي.

كيزيتو خاض خمس مباريات في الدوري البرتغالي بواقع 50 دقيقة لعب فقط، بالإضافة لثلاث مباريات في كأس الرابطة البرتغالية ومباراة في كأس البرتغال ومباراتين مع منتخب أوغندا.

الإجمالي هو 11 مباراة بواقع 410 دقيقة لعب، ولن يلعب كيزيتو مرة أخرى قبل موعد مباراة مصر في التصفيات.

التعليقات

مباريات غدا اليوم أمس