رقم في كرة القدم (11) - الظهور الأول للأرقام في اللعبة

الثلاثاء، 06 يونيو 2017 - 15:01

كتب : إسلام مجدي

رمضان

الأرقام في كرة القدم لها دلالتها، وفي تلك السلسلة سيكون الرقم هو بطل كل قصة.

FilGoal.com يقدم لكم سلسلة جديدة باسم "رقم في كرة القدم"، وفيه سيكون لكل يوم من شهر رمضان قصة عن رقم يكون هو بطل القصة.

رقم (11)

هل تساءلت يوما ماذا كان يفعل اللاعبون قديما من دون أرقام على قمصانهم؟ أو متى ظهرت تلك الأرقام على قمصان اللاعبين؟

الأرقام لم تظهر كما يتوقع البعض أو يتكهن لتعرف المدرب بشخصية اللاعب، لكن عوضا عن ذلك كان لتحديد مراكز اللاعبين ومساعدة الجميع.

كان أول 11 لاعبا الذين يتواجدون ضمن التشكيل الأساسي للمباراة يحصلون على الأرقام من 1 إلى 11، وأول اتحاد وثق استعمال الأرقام كان الاتحاد الأمريكي لكرة القدم.

في مواجهة بين فول ريفر ماركسمين ضد سانت لويس فيسبر بويك في كأس التحدي الوطنية في أمريكا خلال موسم 1923-1924.

وأول مرة استعملت الأرقام في أوروبا كان ذلك في 25 أغسطس 1928، في مواجهة بين أرسنال وشيفيلد وينزداي، وأخرى في مواجهة تشيلسي ضد سوانزي تاون في نفس الموعد.

الأرقام كانت توزع كالتالي: حراسة المرمى (1) – مدافع جهة اليمين (2) – مدافع جهة اليسار (3) – لاعب وسط مدافع يمين (4) – لاعب ارتكاز (5) – لاعب وسط مدافع يسار (6) – جناح يمين (7) – صانع ألعاب متقدم (8) – مهاجم (9) – صانع ألعاب متقدم (10) – جناح أيسر (11)

في مواجهة تشيلسي ضد سوانزي ارتدى اللاعبون داخل الملعب أرقاما من 2 إلى 11، وأوضحت صحيفة "دايلي إكسبريس" في تقريرها أن 35 ألف مشجع كانوا قادرين على تمييز العمل لكل لاعب بسبب أن اللاعبون كانوا يرتدون أرقاما كبيرة بلون أسود في مربعات بيضاء، مكنت الجميع من معرفة وتمييز جهد اللاعبين".

بعد ذلك تطورت الخطط في عالم كرة القدم، وأصبح قلب الدفاع يلعب بطريقة مختلفة عما كان عليه في الماضي ولا يتطرق إلى الطرف بل بتحركات معينة، وبعد ذلك تغيرت الأرقام أيضا، أصبح قلب الدفاع يرتدي رقم 5، وفي إنجلترا خلال المباريات وكانت طريقة اللعبة السائدة 4-4-2، نظام الأرقام كان كالتالي، الدفاع 2-5-6-3، والوسط 7-4-8-11، والهجوم 9-10.

النظام ذلك أيضا كان يطبق على طريقة الماسة 4-1-2-1-2، لاعب الإرتكاز يرتدي 4 وصانع الألعاب المتقدم يرتدي 8.

أما في السويد فكان كالتالي: الدفاع: 2-3-4-5 والوسط 7-6-8-9 والهجوم 10-11.

في البرازيل كانت الطريقة 4-2-4، وهي تطورت بطريقة مستقلة فيما بعد ثم أصبح هناك 4-3-3.

والسائد لدى السيلساو كان كالتالي: 2 ظهير أيمن -3 قلب دفاع -4 قلب دفاع – 6 ظهير أيسر – 5 محور ارتكاز – 8 لاعب وسط أيمن – 10 جناح وسط أيسر مهاجم – 7 جناح أيمن – 9 مهاجم – 11 جناح أيسر

بعد ذلك تم تقديم البدلاء لعالم كرة القدم في عام 1965، وكان البديل يرتدي رقم 12، وحينما سمح ببديل ثاني كان يرتدي رقم 14، اللاعبون لم يكونوا يحبون ارتداء رقم 13 لأنهم يرون أنه يصيبهم بالنحس.

متى لم تعد الأرقام من 1 إلى 11 إلزامية في الدوريات الكبرى بأوروبا؟

تغيرت التشكيلات وفي 1993 قرر الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أن يتخلى عن إجبارية أن تكون الأرقام من 1 إلى 11 وظهر ذلك لأول مرة في نهائي كأس الرابطة عام 1993، بين أرسنال وشيفيلد وينزداي وأصبح أمرا معتادا في الموسم التالي أن يوضع الاسم مع الرقم.

وأصبح حاليا بالنسبة للاعبين أمرا متاحا أن يرتدوا أي رقم من 1 إلى 99، وأعلى رقم تم ارتداؤه في الدوري الإنجليزي الممتاز كان بواسطة خوسيه أنخيل بوزو لاعب مانشستر سيتي وارتدى 78 ضد سندرلاند في ديسمبر 2014.

في إسبانيا بالدوري الإسباني يجب أن يرتدي لاعبو الفريق الأول أرقاما من 1 إلى 25 بطريقة إلزامية، وحراس المرمى ملزمون بارتداء 1 أو 13 أو 25، وإن تم تصعيد لاعب من الفريق الرديف فإنه يختار رقم من 25 إلى 50.

في إيطاليا خلال عام 1995 لم يصبح إلزاميا أن يرتدي اللاعبون أرقاما من 1 إلى 11 وأصبح متاحا لهم ارتداء أرقام من 1 إلى 99، وفي الفترة من 2001 إلى 2003 ارتدى كريستيانو لوباتيللي حارس مرمى كييفو فيرونا رقم 10.

في فرنسا يجب أن يرتدى اللاعبون أي رقم من 1 إلى 30، وأرقام 1 و 16 و30 محجوزة لحراس المرمى، و33 يظل خاليا من أجل الصفقات الجديدة، وفي حالة وجود حارس رابع فإنه يرتدي رقم 40.

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك