الطريق إلى كارديف - دراما إسبانية و"جرينتا" في مشوار ريال مدريد

السبت، 03 يونيو 2017 - 16:30

كتب : محمد يسري

إيسكو

أن تكون رأس المجموعة في دوري أبطال أوروبا لا يعني ضمان تصدرها، والتأهل للأدوار الإقصائية بعد احتلال المركز الثاني لا يعني عدم التأهل للمباراة النهائية.

هكذا كانت سياسية ريال مدريد في دوري الأبطال هذا الموسم حتى الوصول للمحطة الأخيرة في كارديف.

ريال مدريد سيخوض المباراة النهائية أمام يوفنتوس الإيطالي في العاصمة الويلزية، على ملعب الميلينيوم، مساء اليوم السبت.

بعد الفوز باللقب في الموسم الماضي على حساب أتلتيكو مدريد بركلات الترجيح وتحقيق اللقب الـ11، وقع ريال مدريد في المجموعة السادسة لدوري الأبطال بجانب بوروسيا دورتموند الألماني وسبورتنج لشبونة البرتغالي وليجا وارسو البولندي.

يستعرض FilGoal.com مشوار ريال مدريد في دوري الأبطال هذا الموسم حتى وصوله لكارديف.

دور المجموعات: يأتيكم برعاية الدراما الإسبانية

أمام سبورتنج لشبونة وعلى ملعب سانتياجو بيرنابيو، كانت أولى لقاءات حامل اللقب في الموسم الجديد.

البداية كانت ستكون مخيبة للآمال حقا، حتى الدقيقة 89 عندما تعادل كريستيانو رونالدو للفريق بدلا من خسارة نقاط المباراة، إلا أن ألفارو موراتا رفض أن يتقاسم فريقه نقاط المباراة، وأحرز هدف الفوز في الدقيقة 95.

ثاني المباريات كانت أمام بوروسيا دورتموند على ملعب فيستيفالين، وفيها فشل ريال مدريد في تحقيق الفوز بعد استقبال هدف التعادل في الدقيقة 87 لتنتهى المباراة 2-2 ويعود الملكي إلى إسبانيا بنقطة بدلا من 3 كانوا في المتناول.

الثالثة كانت أمام ليجا وارسو، والبدلاء نجح ريال مدريد في الفوز بخسمة أهداف مقابل هدف على ملعب سانتياجو بيرنابيو.

أمام الفريق البولندي أيضا كانت أولى لقاءات الدور الثاني لمرحلة المجموعات، وعلى ملعب الجيش البولندي تقدم ريال مدريد بهدفين دون رد في أول نصف ساعة، ليظن الحضور أن نتيجة الذهاب ستتكرر، لكن رد ليجا بثلاثة أهداف، جعلت كتيبة زين الدين زيدان تعاني حتى الدقيقة 85 التي شهدت تسجيل ماتيو كوفاسيتش هدف التعادل للفريق ليعود من بولندا بنقطة.

خارج إسبانيا وأمام سبورتنج لشبونة على ملعب جوزية ألفالدي، نجح الفريق في الفوز بهدفين مقابل هدف، والظفر بنقاط المباراة في الدقيقة 87 برأسية كريم بنزيمة.

أخر محطات ريال مدريد في دور المجموعات كانت أمام بوروسيا دورتموند في سانتياجو بيرنابيو.

التقدم بهدفين لم يكن كافي لتحقيق الفوز بعد عودة الفريق الألماني في النتيجة وتسجيل هدفين في الدقائق 60 و88 من عمر اللقاء ليخسر ريال مدريد صدارة المجموعة لصالح الضيوف.

دور المجموعات بدا وكأنه مسلسل درامي إسباني، دائما ما كانت الدقائق الأخيرة من حلقاته حاسمة، وفيه جمع ريال مدريد 12 نقطة من 3 انتصارات و3 تعادلات، وسجل 16 هدفا واستقبل 10

نابولي: لأن "الجرينتا" لا تفيد

أوقعت قرعة دور الـ16 ريال مدريد في مواجهة فريق نابولي الإيطالي بعد تصدره للمجموعة الثانية.

الذهاب أقيم على ملعب سانتياجو بيرنابيو، وانتهى بثلاثة أهداف مقابل هدف لريال مدريد، الذي نجح في العودة بعد تقدم الفريق الإيطالي في النتيجة.

وفي العودة، وبعد تهديدات من جماهير نابولي أن ملعب سان باولو سيكون جحيما على زيدان ولاعبيه؛ كرر ريال مدريد نتيجة الذهاب بعد تقدم نابولي في النتيجة أيضا.

بايرن ميونخ: التلميذ ينتصر على "الميستر"

في دور الـ8، جمعت القرعة بين ريال مدريد وبايرن ميونخ الألماني. مواجهة لم تكن بين الفريقين فحسب، بل شهدت عودة كارلو أنشيلوتي إلى ميدان فريقه السابق.

على ملعب أليانز أرينا كان لقاء الذهاب، تقدم للبايرن أرتورو فيدال، قبل أن يقلب كريستيانو رونالدو الطاولة ويسجل هدفين ليفوز ريال مدريد.

العودة حملت بعضا من الدراما الإسبانية، بعد التأخر في النتيجة بهدف روبرت ليفاندوفيسكي وتسجيل سيرجيو راموس هدفا في مرماه، والذهاب لوقت إضافي حسم فيه ريال مدريد المباراة بنتيجة 4-2 بعد نهاية الوقت الأصلي 2-1 لبايرن ميونخ.

أتلتيكو مدريد: العقدة مستمرة

في نصف النهائي واجه ريال مدريد أتلتيكو مدريد.

الذهاب انتهى بثلاثة أهداف دون رد على ملعب سانتياجو بيرنابيو سجلها كريستيانو رونالدو.

وفي العودة لم يشفع فوز أتلتيكو مدريد بهدفين مقابل هدف له التأهل، وأكمل ريال مدريد مشواره نحو النهائي، بعدما تغلب على أتلتيكو للموسم الرابع على التوالي في دوري الأبطال، بعد نهائي 2014، وثمن نهائي 2015، ونهائي 2016.

التعليقات

مباريات غدا اليوم أمس