المحلل الإسباني الشهير لـ في الجول: قد يكون موسم برشلونة الأسوأ.. لكن هناك ميسي

الأحد، 23 أبريل 2017 - 11:28

كتب : إسلام مجدي

ميسي

"برشلونة لا يمر بأفضل مواسمه، لكن لازال فريقا كبيرا وأيضا هناك ليونيل ميسي". هكذا تحدث جونزالو كابيزا محلل صحيفة "إل كونفدينشيال" و"فوزبوبولي" الإسبانيتين، عن مواجهة ريال مدريد وبرشلونة بالدوري.

ليونيل ميسي

النادي : برشلونة

ريال مدريد يستضيف برشلونة ضمن منافسات الجولة الـ33 من الدوري الإسباني يوم الأحد.

وصرح كابيزا لـFilGoal.com قائلا:"بكل تأكيد لا جدال على موهبة بيل ونيمار، لكن الأخير مهم للغاية لبرشلونة أكثر من أهمية الويلزي لريال مدريد، في الواقع الملكي لعب جيدا من دون مشاركة بيل".

وتابع "هناك شيء أخر بدلاء ريال مدريد أثبتوا جودتهم وقوتهم عما فعل برشلونة، زيدان لديه خيارات عديدة لاستبدال بيل، بعضها نجح للغاية في الأشهر الأخيرة، قد يشارك إيسكو بدلا من بيل إن أراد زيدان قوة في وسط الملعب، وربما أسيسنيو والذي يتمتع بقوة هجومية كبيرة، عكس برشلونة الذي لا يمتلك بدائل قوية لاستبدال نيمار، البديل الطبيعي هو أردا توران، لكن إصابته جعلته بعيدا عن الحسابات، هناك أيضا ألكاسير وأندري جوميز وحسب مصادرنا فالأول هو الأقرب للمشاركة، على الرغم من سوء مستوى الثنائي".

وأضاف "مدريد هو الأقرب للفوز بالمباراة، لأنه يلعب على ملعبه، وأيضا تلقى دفعة قوية بالتأهل لنصف نهائي دوري الأبطال، برشلونة ودع المسابقة، وحتى إن لم يكن يلعب بطريقة رائعة، فريال مدريد جيد للغاية في المباريات الكبيرة هذا الموسم، لكن لا يوجد في كرة القدم مسلمات بخصوص النتائج".

وأردف "برشلونة لا يمر بأفضل مواسمه، وبحاجة للفوز بالمباراة للمواصلة في سباق الدوري، لكن لازال فريقا كبيرا وأيضا هناك ليونيل ميسي، إن قدم مستواه المعهود فريال مدريد سيكون في ورطة".

واستطرد "بكل تأكيد في عالم كرة القدم كل شيء متصل، هنا في إسبانيا نرى الإحباط في عيون مشجعي برشلونة، وأيضا لدى اللاعبين، إنه بحاجة للفوز للاستمرار في القتال على اللقب، إن فشل فهذا يعني أنه موسم فاشل كليا، الضغط وصل لأقصى حد علي الفريق الكتالوني، ريال مدريد حاليا في موقف معكوس كليا، حتى وإن خسر فلازالت هناك فرص رائعة لكي يصبح بطلا".

كما أكمل "إن فاز ريال مدريد فهذا يعني أن سباق الدوري الإسباني قد انتهى، المسافة في جدول الترتيب ستكون شبه مستحيلة لتقليصها، وأيضا لدى ريال مدريد مباراة مؤجلة، لذا إن فاز فهذا يعني أنه البطل، قد تكون المباريات المتبقية قوية للغاية لكنها ستكون بلا معنى إن حسم اللقب مبكرا".

وأتم "الكلاسيكو ليست مباراة يسهل توقع نتيجتها، نعم ريال مدريد أفضل، والمباراة في ملعبه، لكن تاريخ تلك المباراة مليء بالمفاجآت، وبرشلونة لديه ميسي، وهو لاعب بإمكانه أن يفوز بمباراة وحده، أعتقد أنها قد تنتهي بالتعادل، النتيجة ستكون جيدة لريال مدريد كذلك".

التعليقات
قد ينال إعجابك