إيمانويل يحكي لـ في الجول - عندما انتصرت على حارس الأهلي العظيم

الثلاثاء، 27 ديسمبر 2016 - 14:41

كتب : أمير عبد الحليم

إيمانويل أمونيكي

هدف واحد تركه النيجيري إيمانويل أمونيكي لجماهير الزمالك كذكرى في مباريات القمة ضد الأهلي، لكن النجم الذي لعب لبرشلونة أيضا لديه ما يحكيه لجماهير الفريق الأبيض عن هذا الهدف.

أمونيكي النجم النيجيري الذي لعب في صفوف الزمالك لثلاث سنوات من 1991 حتى 1994 ليتوج مع الفريق ببطولتي دوري، قبل أن ينتقل إلى سبورتنج لشبونة البرتغالي ومنه لبرشلونة، سجل هدفا وحيدا في شباك الأهلي كان في الفوز 2-0 في أبريل 1994.

وقتها سجل أمونيكي الهدف الأول في شباك أحمد شوبير، وأضاف محمد صبري هدفا ثانيا أكد فوز الزمالك.

أمونيكي قال لـFilGoal.com: "لازلت أتذكر الهدف الذي سجلته للزمالك في الدربي، وسعيد لأنني كتبت اسمي ضمن اللاعبين الذين سجلوا في قمة الكرة المصرية، خاصة أننا فزنا بهذه المباراة".

وأضاف "لا أخفي سعادتي لأنني سجلت في شوبير الذي أحبه كثيرا على المستوى الشخصي، فالكرة المصرية تفتخر كثيرا بحارس عظيم مثل شوبير فهو قدم كثيرا لمصر والكرة الإفريقية".

إيمانويل بدأ هجمة الهدف بنفسه من منتصف الملعب، وبعد "وان تو" مع أيمن منصور - بحسب معلق المباراة - انفرد بشوبير، ولم يترك فرصة لحارس منتخب مصر ليسدد الكرة في الزاوية البعيدة.

يتحدث النجم النيجيري "اعتمدت على استغلال المساحات خلف دفاع الأهلي بسرعتي، وعندما انفردت بشوبير كان علي اللجوء إلى حيلة تساعدني على التسجيل في حارس جيد".

واستكمل "هو تصرف كالمتوقع وبدأ يتحرك خطوات ليغلق أمامي زوايا التسديد، ولذلك كان علي أن أتصرف بسرعة وذكاء".

إيمانويل أنهى قصة الهدف "لذلك لم أمهله كثيرا وسددت في الزاوية البعيدة، وكان من حظي دخولها الشباك بعد اصطدامها بالقائم".

أتم إيمانويل "لا أعرف لماذا لم أحتفل بالهدف، لكنني كنت أركز جدا داخل الملعب على تحقيق الفوز لأن الطموحات وقتها كانت كبيرة جدا".

التعليقات
قد ينال إعجابك