3 ملامح من تعثر مانشستر سيتي في فخ التعادل أمام إيفرتون

السبت، 15 أكتوبر 2016 - 21:34

كتب : علي أبو طبل

توتنام ومانشستر سيتي

اكتفى مانشستر سيتي بالتعادل – الذي يثبت أن سيتي لديه مشاكل على بيب جوارديولا حلها - أمام إيفرتون بهدف لكل فريق ضمن مباريات الجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي الممتاز، ليخسر السيتيزينز النقطة الخامسة خلال مبارتين.

هذا التعادل جعل مانشستر سيتي يتقاسم الصدارة مع أرسنال برصيد 19 نقطة لكل منهما بعد نهاية مبارياتهما في هذه الجولة.

تعادل أثبت أن مانشستر سيتي لديه بعض المشاكل التي قد تفقده بعض النقاط خلال المنافسة، والتي يجب أن يعمل بيب جوارديولا على حلها إن أراد المنافسة حتى أبعد نقطة من أجل الفوز بالبريمرليج في أول مواسمه في قيادة الأزرق السماوي.

في المقابل، فإن الهولندي رونالد كومان، المدير الفني لإيفرتون، قد تمكن من تحسين الأوضاع وخطف نقطة جيدة للفريق بعد اختلال بسيط في النتائج خلال الجولتين الأخيرتين.

ونستعرض خلال هذا التقرير أهم ملامح هذا التعادل لكتيبة جوارديولا أمام رجال كومان.

ركلات مُهدرة

إهدار ركلات الجزاء هي أغرب ما يحدث لمانشستر سيتي هذا الموسم. فعلى الرغم من نهاية المباراة بالتعادل الإيجابي، إلا أن السيتي كانت لديه فرصة سانحة للفوز بالمباراة من خلال ركلتي جزاء أضاعهما خلال أحداث المباراة كل من البلجيكي كيفن دي بروين والأرجنتيني سيرجيو أجويرو.

بإضافة هاتين الركلتين، فإن مانشستر سيتي قد أضاع 4 من أصل 8 ركلات أُحتسبت له خلال هذا الموسم في كل البطولات.

3 من هذه الركلات أضاعها الأرجنتيني كون أجويرو الذي يواجه سوء توفيق كبير في ركلات الجزاء، سواء مع السيتي أو مع منتخب الأرجنتين الذي أضاع رفقتهم ركلة جزاء أمام الباراجواي في تصفيات كأس العالم خلال الأسبوع الماضي.

هذه الركلات المُهدرة إن استمرت فقد تكلّف مانشستر سيتي الكثير من النقاط كما حدث اليوم وأفقدتهم نقطتين هامتين. مشكلة هامة يجب حلها بجانب مشاكل أُخرى قبل مواجهة صعبة في الجولة القادمة أمام ساوثامبتون.

استعادة توازن

الحديث هنا ليس عن مانشستر سيتي، بل عن إيفرتون الذي بدأ الموسم بقوة قبل أن يتعثر في آخر جولتين بهزيمة أمام بورنموث ثم تعادل أمام كريستال بالاس.

صحيح أن مباراة اليوم انتهت بالتعادل أيضًا، ولكنه تعادل جيد للغاية لكتيبة رونالد كومان على ملعب الإتحاد بمدينة مانشستر قد يجعل الأمور أفضل معنويًا قبل الجولة القادمة للفريق أمام بيرنلي.

انفجار لوكاكو

يُقدّم المهاجم البلجيكي أداءً مُميزًا هذا الموسم رفقة إيفرتون وكذلك منتخب بلجيكا. فبعد صيام عن التهديف في 11 مباراة متتالية خلال الموسم الماضي، تمكن لوكاكو من تسجيل 6 أهداف في آخر 5 مباريات خاضها هذا الموسم، ليُنافس بقوة على موقع صدارة هدافي المسابقة خلف الإسباني دييجو كوستا.

نرشح لكم
التعليقات
قد ينال إعجابك