#في_الكلاسيكو - كيف تقام المباراة في أمان بعد أحداث باريس

الأربعاء، 18 نوفمبر 2015 - 15:00

كتب : أمير عبد الحليم

من الواضح أن كرة القدم هي المستهدفة بعد أحداث باريس والعثور على سيارة مفخخة داخل استاد هانوفر قبل ودية ألمانيا وهولندا. فكيف يمر الكلاسيكو يوم السبت بسلام.

ريال مدريد يستضيف برشلونة على ملعب سنتياجو برنابيو يوم السبت المقبل في كلاسيكو الجولة الـ12 من الليجا.

وستقام المباراة الأهم على مستوى العالم بعد أسبوع واحد من أحداث باريس الدامية، والتي أعقبها إلغاء ودية بين منتخب إسبانيا نفسه وبلجيكا في بروكسل بسبب تخوف الشرطة من وقوع أحداث مشابهة، ثم إخلاء ملعب هانوفر من الجماهير بعد العثور على سيارة مفخخة داخل الاستاد قبل ودية ألمانيا وهولندا.

ونشرت صحيفة "ماركا" تقريرا عن الخطة الأمنية التي تم وضعها للكلاسيكو.

وبدأ عدد كبير من المسؤولين الأمنيين في إسبانيا وضع خطة لتأمين المباراة، التي من المتوقع أن يحضرها 80 ألف مشجع في المدرجات.

يوم الثلاثاء، تم عقد اجتماع من أجل وضع الخطة الأمنية للمباراة، حيث صرح خافيير باربيرو رئيس شرطة مدريد "سأذهب إلى المباراة وأنا أشعر بالأمان، لأن الشرطة تكثف تواجدها".

الأمر لن يتوقف عند هذا الحد، فسيتم عقد عدد من الاجتماعات خلال اليومين المقبلين من أجل الاستقرار على الإجراءات الأمنية التي تتعلق بدخول الجماهير إلى الملعب وخروجها منه.

ورفعت وزارة الداخلية الإسبانية حالة الاستعداد الأمني للمباراة إلى الدرجة القصوى، ويجتمع يوم الأربعاء وزيرا الرياضة والداخلية مع لجنة مكافحة العنف لمراجعة خطة تأمين المباراة.

هناك اجتماع آخر يوم الخميس بحضور عدد أكبر من المسؤولين الحكوميين بحضور الجهات الأمنية لاتخاذ قرارات تتعلق بتكليف فرق معينة من الشرطة مسؤولة عن خروج المباراة بشكل آمن.

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك