كتب : أحمد الخولي | الجمعة، 13 نوفمبر 2015 - 13:48

أفلام كوبر الكروية تقدم: "منتخب الزمالك"!

خرج هيكتور كوبر المدير الفني للز.... عفوا منتخب مصر ليعلن أن سبب استبعاد رمضان صبحي لاعب الأهلي من قائمة مباراة تشاد هو غضبه من وقوف اللاعب علي الكرة الذي يكرره الناشئ الواعد في كل لقاء قمة مما يثير انزعاجه وضيقه لأنه لا يصح، وجريمة يعاقب عليها بالطرد من جنة الأرجنتيني.

وتجاهل كوبر في الوقت ذاته أن يفسر لنا كيف ضم لاعبا مصابا مثل حازم إمام إلى منتخب مصر بعدما سجلت كاميرات العالم مشهد نزوله من المدرجات والجري في ملعب هزاع بن زايد على طريقة إبراهيم الأبيض للاعتداء بغدر على حسام غالي من ظهره.

فلو كان معيار كوبر في استبعاد رمضان صبحي أخلاقيا فمن باب أولى أن يعاقب من كانت خطئيته أكبر بكثير من وقوف لاعب مازال "مراهق كرويا" بحكم سنه.

ذلك خاصة وأن "الكابتن حازم إمام" كاد أن يؤدي تصرفه إلى كارثة بداية من اتجاه الحكم إلى إلغاء المباراة مرورا بعكس صورة سئية ودرامية للكرة المصرية التي تلطخت بمجزرتين في بروسعيد وعلي بوابات الدفاع الجوي، وانتهاء باحتمالات أن تنتقل "الخناقة" الي المدرجات المزدحمة بجماهير الاهلي والزمالك.

هذه الطريقة في التفكير من كوبر قد تؤدي إلى مشكلة أكبر، نحن لاحاجة لها في ظل المخزون الاستراتيجي من الفضائح والتي كانت آخرها أزمة مباراة "الفنكوش"، أقصد السنغال.

أهلي وزمالك

فقرار كوبر يفتح الباب على مصراعيه أمام من يرغب في اتهامه بأنه يميل لناد على حساب أخر، خاصة وأن حازم أصلا كان مصابا والجميع يعلم أنه لن يستطيع اللعب ضد تشاد من قبل إعلان قائمة المنتخب!

خاصة وأن كوبر من قبل قال في كلمة مسجلة له بالصوت والصورة في المؤتمر الصحفي الشهير بمركز شباب الجزيرة أن غالي يأتي كرقم خمسة في حساباته بعد النني وإبراهيم صلاح وتوفيق وطارق حامد.

وحين وجد كوبر تألق غالي أصبح ظاهرة تستحق التقدير والاحترام شعر الارجنتيني بالحرج وخطورة الموقف لأن مبرارته واهية فضمه وتراجع عن كلامه السابق مع أن لحس الكلام عادة مصرية ربما اكتسبها من صديق مقرب له جدا!

هذا الأمر على كوبر معالجته، خاصة وأنه يأتي بعد عدد من الوقائع التي تضرب مصداقية اختياراته فنيا.

فربما كوبر هو من يختار القائمة، لكن كل من حوله عليه إدراك أن كلماتهم تؤثر في قرارات مدرب لم يكن يعرف شيئا عنا، خاصة وأنه كان منعزلا يعيش على أمجاد قديمة جدا، ولا يعمل أو يحتك بقريب أو بعيد بالكرة المصرية.

لهذا يا من حول كوبر فكلماتكم قد تصل لدرجة تجعل المدرب الأرجنتيني يقول للاعبيه على سبيل الفكاهة: "أعلم انكم تحصدون البطولات عن طريق الحكام"..

لكن كلمات مثل تلك، مع تصرفات مثل عدم معاقبة حازم إمام في الوقت الذي يعاقب فيه رمضان تضايق لاعبين وتجعلهم يسألون عن مدى مصداقية الاختيارات وقد تشعل حتى وإن لم يكن يقصد ذلك فتيلا لا نحتاجه، خاصة أن الأجواء فيها الكثير من "مشاحنات أن الأهلي يفوز بجن والعفاريت عند شيخ شبراخيت!!!".

مقالات أخرى للكاتب

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك

مقالات حرة