الأرقام تقول إن الهلال أقرب للفوز، لكن كل شيء وارد في الكلاسيكو

الخميس، 29 أكتوبر 2015 - 03:05

كتب : وكالات

عشاق كرة القدم على موعد مع كلاسيكو الكرة السعودية، الهلال في ضيافة الاتحاد، في مباراة ستفي بالوعود حتما، خصوصاً مع هذا الكم الكبير من النجوم في الفريقين، ورغبة الكل في المنافسة على لقب الدوري هذا الموسم، بعد أن احتفظ به النصر خلال العامين الأخيرين، لذلك كل الطرق تقود إلى قمة مشتعلة في الجوهرة المشعة.

الهلال أقوى

فشل الاتحاد في تحقيق أي فوز على الهلال في آخر 10 مباريات بالدوري السعودي، من خلال التعادل في خمس مباريات، والخسارة في خمس مباريات، في دلالة واضحة على تفوق الهلال بالفترة الأخيرة.

كذلك وسط جماهيره وعلى أرضه، لم يفز الاتحاد في آخر 5 مباريات بالبطولة المحلية، تعادلان وثلاث خسائر، في إشارة صريحة إلى صعوبة المواجهة.

وبما أن الأهلي هو الفريق السعودي الوحيد الذي لم يخسر خارج أرضه منذ فترة طويلة، فإن الهلال لم يخسر في آخر سبع مواجهات بدوري جميل خارج أرضه، مما يدل على قوته مؤخراً.

الاستحواذ أزرق

سدد الهلال على مرمى المنافسين هذا الموسم كرات عديدة، 68 تسديدة يعتبر رقم كبير جدا، مقابل 43 تسديدة فقط للاتحاد، لكن سجل الفريقان 8 أهداف فقط، مما يدل على النجاعة الهجومية الكبيرة للاتحاد مقارنة بالهلال.

لكن يتفوق الهلال في عملية الاستحواذ بنسبة تصل إلى 60 %، لأنه يضع دائماً منافسيه تحت الضغط منذ بداية المباراة. عكس الاتحاد الذي لا يتحكم في نسق المباريات بشكل مميز خلال المواجهات الأخيرة.

مباراة الكبار

يمتاز الهلال بثبات مستواه، سواء في الآسيوية أو بالدوري المحلي، ويلعب أكثر للهجوم، خصوصاً أنه يملك 405 تمريرة مباشرة في الثلث الهجومي، عكس الاتحاد بـ 255 تمريرة فقط.

ويعتبر الهلال من الفرق المبادرة التي تتقدم في النتيجة غالبا، عكس الاتحاد الذي يتأخر في بعض المباريات ثم يعود، لكن في النهاية تبقى المباراة كبيرة بين الكبار، في كلاسيكو منتظر لكل متابعي الكرة السعودية.

التعليقات
قد ينال إعجابك