عودة خضيرا وتحدي روبن في آخر بروفة للريال قبل الكلاسيكو

السبت، 18 أكتوبر 2014 - 10:40

كتب : وكالات

يستأنف فريق ريال مدريد مبارياته ببطولة الدوري الإسباني بعد انتهاء فترة التوقف بسبب الارتباطات الدولية للمنتخبات على مدار أسبوعين، حيث يحل ضيفا ثقيلا على ليفانتي بملعب سيوتات دي فالنسيا بالجولة الثامنة، في آخر تجربة قبل الكلاسيكو المرتقب أمام غريمه اللدود برشلونة.

يحتل الريال المرتبة الرابعة في جدول الدوري الإسباني بـ15 نقطة، وتفصله 4 نقاط عن المتصدر برشلونة، أما ليفانتي فيمر بأسوأ حالاته، واكتفى بجمع 5 نقاط فقط في المركز الـ17.

يدخل المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي المواجهة بهدف تحقيق فوز مطمئن بأقل الإمكانيات، إذ سيريح العديد من نجومه خشية تعرضهم لإصابات قبل الكلاسيكو السبت المقبل، كما أن أغلب اللاعبين عادوا بعد سفر طويل مع منتخباتهم.

وسيريح أنشيلوتي الفرنسيين رافائيل فاران وكريم بنزيمة بداع إصابتهما بالحمى، ليدفع مكانهما بناتشو فرنانديز على صعيد الدفاع، وإيسكو في الهجوم، كما يغيب الظهير الأيسر البرتغالي فابيو كوينتراو والمدافع الإسباني سرخيو راموس بسبب إصابات سابقة.

أما المفاجأة السارة فهي انضمام لاعب الوسط الألماني سامي خضيرا للقائمة بعد تعافيه من إصابة طويلة.

لكن كارلو يراهن على القوة الضاربة في الهجوم، المتمثلة في النجمين البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي بدد المخاوف حول إصابته بالركبة، والويلزي جاريث بيل، بجانب إيسكو، ومساندات الكولومبي خاميس رودريجز، والبديل المكسيكي تشيتشاريتو.

على الجهة المقابلة يتحفز ليفانتي لتحقيق أول فوز وتسجيل أول هدف على ملعبه هذا الموسم ، فطالما كان خصما عنيدا أمام العملاق المدريدي في زياراته لفالنسيا بسبب حماس مشجعيه المتعصبين.

وخلال 4 زيارات للريال الى ملعب ليفانتي حقق فوزين فقط بشق الأنفس، وتعادل في مرة وخسر أخرى.

وتحدى المهاجم روبن جارسيا دفاع الفريق الملكي قبل المواجهة، مشيرا الى أن الضيوف يجب أن يفكروا في المباراة كما لو كانت نهائيا لدوري أبطال أوروبا إذا أرادوا الفوز.

من جانبه راهن رئيس نادي ليفانتي فرانسيسكو كتالان على أن الريال لن يغادر فالنسيا بأكثر من نقطة التعادل، واتفق معه في ذلك المدرب خوسيه مينديليبار، الذي تعهد بعدم تكرار أخطاء مباراة برشلونة على نفس الملعب والتي خسرها 0-5.

ويعاني ليفانتي من غيابات متعددة خاصة في خط دفاعه، وأبرزها ديفيد نافارو، اللاعب الذي أصاب رونالدو بضربة كوع في وجهه جعلت الدماء تسيل منه في مواجهة سابقة بين الفريقين.

ويشهد اللقاء عودة كيلور نافاس لملعب ليفانتي بعد أن ترك الفريق في الصيف منتقلا الى الريال عقب تألقه في مونديال البرازيل، ومن المنتظر أن يحظى باستقبال جيد من الجماهير، رغم أنه سيجلس احتياطيا للقائد إيكر كاسياس.

التشكيل المتوقع:

ريال مدريد:

كاسياس - كارباخال - ناتشو - بيبي - مارسيلو - مودريتش - كروس - إياراميندي - بيل - إيسكو - كريستيانو.

ليفانتي:

مارينيو - إيفان لوبيز - روداس - خوانفران - بدرو لوبيز - ديوب سيماو - كاماراسا - موراليس - كاساديسوس - بارال.

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك