البرتغال تفوز بهدفين .. وروسيا تودع البطولة

الأربعاء، 16 يونيو 2004 - 23:58

كتب : نصري عصمت

مانيتش يحتفل بالهدف الأول

فاز المنتخب البرتغالى على نظيره الروسى بهدفين نظيفين في المباراة التي جرت بينهما مساء الأربعاء على ملعب لا لوز فى إطار مباريات المجموعة الأولى لبطولة كأس الأمم الأوروبية.

جاء هدفا اللقاء بواسطة مانيتش فى الدقيقة السابعة من كرة عرضية لعبها زميله ديكو , وروى كوستا فى الدقيقة 89 من عرضية اخرى صنعها كريستيانو رونالدو.

وشهدت المباراة طرد سيرجى اوفشينكوف حارس مرمى المنتخب الروسى للمسه الكرة خارج منطقة الجزاء بعد انفراد باوليتا بالمرمى في الشوط الأول.

بهذه النتيجة يرتفع رصيد البرتغال الى ثلاث نقاط من مباراتين فى المركز الثالث خلف اسبانيا واليونان , بينما صارت روسيا اول مودعى البطولة بعد تلقيها الهزيمة الثانية على التوالى.

وستحتاج البرتغال الى الفوز على اسبانيا فى الجولة الاخيرة من مباريات المجموعة يوم 20 يونيو الجارى للتأهل الى دور الثمانية.

شهدت المباراة سيطرة برتغالية منذ بدايتها , واثبت ديكو صحة قرار مدربه لويس فليبو سكولارى بإشراكه من البداية على حساب المخضرم روى كوستا فصنع الهدف الاول الذى منح ثقة كبيرة لأصحاب الارض.

وفى الشوط الثانى يلعب المنتخب الروسى بعشرة لاعبين بعد طرد حارس مرماه , فيدفع سكولارى بكوستا ورونالدو , مما يسفر عن الهدف الثانى , ويكاد فيجو يرفع النتيجة الى ثلاثية كاملة لكن العارضة رفضت دخول تسديدته المرمى.

وواصل البرتغاليون إهجار الفرص السهلة إلى أن أطلق الحكم صافرة النهاية معلنا تجددد الأمل للبرتغال في المنافسة على التأهل إلى الدور التالي , ورحيل روسيا مبكرا عن يورو 2004.

نرشح لكم
التعليقات
قد ينال إعجابك