سايث : أهدرنا فوزا في متناولنا

الخميس، 17 يونيو 2004 - 12:04

كتب : وكالات

بورتو أ. ف. ب. -أعتبر مدرب اسبانيا ايناكي سايث ان فريقه أهدر فوزا كان في متناوله امام اليونان (1-1) الاربعاء في بورتو في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الاولى ضمن بطولة امم اوروبا 2004 لكرة القدم المقامة حاليا في البرتغال.

وقال سايث "أهدرنا فوزا كان في متناولنا لان فشلنا في اضافة هدف ثان رغم الفرص التي سنحت لنا. أعتقد باننا قدمنا مباراة جيدة" مضيفا "أعجبني المنتخب خصوصا في الشوط الاول أعتقد بأننا كنا الافضل في الشوط الاول لعبنا جيدا مدة 30 الى 40 دقيقة وسنحت لنا فرص عدة وسجلنا هدفا واحدا".

وتابع "تكافأ اللعب في الشوط الثاني وسجلت اليونان هدفا غير متوقع من هجمة مرتدة".

وبخصوص اهدار راوول قائد المنتخب فرصة حقيقية في الشوط الثاني قال سايث "في المباراة بامكان لاعبين عدة التسجيل ليس هناك لاعب واحد فقط".

اما راوول فقال "اليونان منتخب جيد بدنيا وفنيا يجيد الهجمات المرتدة. أعتقد بان المنتخبين سيتأهلان الى ربع النهائي. مباراتنا ضد البرتغال ستكون صعبة لكننا سنتأهل".

من جهته أكد مدرب اليونان الالماني اوتو ريهاجل "انها نتائج رائعة لكرة القدم اليونانية ويجب ان نواصل على هذا النهج".

وأضاف "كالعادة بدأنا المباراة بحذر أعتقد بأننا غالينا في ذلك وهو ما يؤكد العدد المرتفع من البطاقات التي نلناها حتى أن كاتسورانيس الذي كلف مراقبة راوول تلقى انذارا مبكرا في الدقيقة السابعة وهو ما خلق لنا مشكلة".

وتابع "في مثل هذه الحالات يجب ان تخاطر وان تكون لك ارادة قوية وقد وفقنا في ذلك وكانت النتيجة جيدة".

وأضاف "ليست هناك نتيجة عادلة او غير عادلة ببساطة هناك نتيجة فوق ارضية الملعب". وتابع "صحيح ان اسبانيا كانت الافضل في تناقل الكرات" واوضح "يجب على اللاعبين استرجاع الانفاس والخلود الى الراحة جيدا".

التعليقات
قد ينال إعجابك