سكولاري يريد تدريب البرازيل مجددا

الإثنين، 19 يوليه 2004 - 11:10

كتب : وكالات

Scolari

لشبونة (البرتغال) أ.لف.ب.: كشف مدرب المنتخب البرتغالي لكرة القدم البرازيلي لويز فيليبي سكولاري الاحد عن رغبته في تدريب المنتخب البرازيلي مجددا.

واوضح سكولاري الذي قاد المنتخب البرازيلي الى الفوز بكأس العالم للمرة الخامسة عام 2002 في كوريا الجنوبية واليابان في مقابلة مع صحيفة "اوجلوبو" البرازيلية ان همه في الوقت الحالي قيادة البرتغال الى احراز الميدالية الذهبية في اولمبياد اثينا والى نهائيات كأس العالم في المانيا عام 2006 وذلك بعد قاده الى المركز الثاني في بطولة امم اوروبا التي اقيمت على ارضه.

لكن سكولاري اعترف انه اذا وجهت اليه الدعوة لتدريب المنتخب البرازيلي من جديد فانه سيكون من الصعب مقاومة هذه الدعوة: "عندما كنت ادرب في البرازيل لم افكر كثيرا في المنتخب الوطني. لم اعتقد ان دوري في تدريب المنتخب سيحين ولكن بعد ان عملت مع المنتخب عام 2002 اعتقد انه اذا حصلت على فرصة ثانية بالتأكيد ساعود ولكنني لا أسعى الى ذلك الان".

واضاف: "اذا حصل ذلك سيكون امرا رائعا اما اذا لم انل هذا الشرف فاعتقد انني اديت واجبي تجاه المنتخب الذي اعطاني ايضا الكثير بالمقابل".

ويؤمن سكولاري بحظوظ المنتخب البرتغالي لاحراز ذهبية مسابقة كرة القدم في اولمبياد اثينا بالرغم من الخسارة المفاجئة في المباراة النهائية من بطولة امم اوروبا امام اليونان 0-1: "اعتقد ان المنتخب البرتغالي يملك مستقبلا واعدا. لقد دعم المنتخب الاولمبي بثلاثة لاعبين تتجاوز اعمارهم ال23 عاما ما رفع من حظوظنا كثيرا. امل ان تتخطى البرتغال الادوار الاولى".

واضاف: "من الواضح ان البرتغال تملك حظوظا في مونديال 2006 ليس لانها بلغت المباراة النهائية لبطولة امم اوروبا ولكن لانها اصبحت تعتبر من افضل المنتخبات في العالم".

وختم سكولاري: "يجب الا نفقد تركيزنا في تصفيات كأس العالم ان المنتخب البرتغالي منتخب ممتاز لكن يجب الا ننسى ان جميع المنتخبات الاخرى تريد ان تتأهل ايضا".

وتلعب البرتغال في اولمبياد اثينا ضمن المجموعة الرابعة الى جانب منتخبات كوستاريكا والمغرب والعراق.

وفي تصفيات كأس العالم تلعب البرتغال ضمن المجموعة الثالثة الى جانب منتخبات روسيا وسلوفاكيا ولاتفيا واستونيا وليشتنشتاين ولوكسبورج.

التعليقات
قد ينال إعجابك