فيدريه بطل فلاشينج ميدوز بجدارة بعد الفوز على هيويت

الإثنين، 13 سبتمبر 2004 - 11:41

كتب : وكالات

فيدريه

نيويورك (رويترز) - أكد لاعب التنس السويسري روجيه فيدريه وضعه كأفضل لاعب في العالم بالفوز على الاسترالي ليتون هيويت 6-صفر و7-6 و6-صفر يوم الاحد ، ليتوج بطلا لبطولة أمريكا المفتوحة (فلاشينج ميدوز).

وهذه هي المرة الأولى التي يفوز بها فيدريه ، اللاعب الأول على العالم والمصنف الأول في البطولة ، بلقب أمريكا المفتوحة للتنس.

وانتزع فيدريه المجموعة الاولى في 18 دقيقة ، وبالرغم من أن هيويت رفع من مستواه في المجموعة الثانية ليصل اللاعبان للشوط الفاصل ، إلا أن فيدريه نجح في انتزاع المجموعة ، ثم تألق ثانية في المجموعة الثالثة وفاز بها 6-صفر ، ليصبح أول لاعب يفوز بألقاب أربع بطولات من البطولات الكبرى يصل للدور النهائي بها.

وأعاد فيدريه أيضا كتابة سجلات التنس ، اذ أصبح أول لاعب منذ السويدي ماتس فيلاندر عام 1988 يفوز بثلاثة من ألقاب البطولات الاربع الكبرى في نفس العام.

وقال فيدريه بعد حصوله على جائزة المركز الاول وقيمتها مليون دولار : "لا أصدق ما حققته العام الحالي . الفوز بثلاثة ألقاب من ألقاب البطولات الأربع الكبرى أمر رائع ، والفوز ببطولة أمريكا المفتوحة شيء مذهل" ، وأضاف : "من المهم دائما أن ألعب بشكل جيد للغاية في المباريات النهائية ، هذه هي المباريات الأهم . والفوز بالمجموعة الاولى بنتيجة 6-صفر كان أفضل بداية."

وأجاب على سؤال ما اذا كان بامكانه اللعب بشكل أفضل من هذا قائلا : "هذا هو أفضل ما يمكن."

ولم يخسر فيدريه ، 23 عاما ، سوى خمس نقاط فقط في المجموعة الاولى أمام لاعب لم يخسر أي مجموعة منذ بداية البطولة وحتى الدور النهائي.

وبدت المباراة وكأنها تضيع من هيويت ، المصنف الرابع ، عندما خسر شوط إرساله في بداية المجموعة الثانية ، ولكنه نجح في تسجيل نتيجة له في لوحة النتائج بعد نصف ساعة من بداية المباراة التي كانت حتى هذه اللحظة مباراة من جانب واحد.

وشعر هيويت أن المباراة يمكن أن تحسم لصالحه عندما وصل لنتيجة 30-40 في الشوط السادس من المجموعة الثانية ، عندما كانت رمية الإرسال مع فيدريه ، إلا أنه لم يفعل شيئا سوى أن هز رأسه غير مصدق بعد أن لعب فيدريه ثلاث ضربات إرسال لا تصد ليفوز بها بالشوط.

وواصل اللاعبان تألقهما طول المجموعة الثانية ليصلا للشوط الفاصل ، الذي حسمه فيدريه لصالحه . ومنذ هذه اللحظة وحتى النهاية كانت المباراة بمثابة مباراة استعراضية من جانب فيدريه بعد أن تراجع مستوى هيويت.

واختتم فيدريه المباراة بضربة أمامية انتزع بها نقطة الفوز بالمجموعة الثالثة.

وقال هيويت عقب اللقاء : "أهنيء روجيه ، لقد بذل جهدا كبيرا العام الحالي."

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك