ألونسو يفوز بسباق ماليزيا للفورميولا وان متقدما على تروللي وهايدفيلد

الأحد، 20 مارس 2005 - 11:53

كتب : شادي أمير

فاز الإسباني فرناندو ألونسو سائق فريق رينو بسباق ماليزيا ، أحد سباقات بطولة العالم لسباقات سيارات الفئة الأولى (فورميولا وان) ، متفوقا على جميع منافسيه ، وعلى رأسهم السائق الألماني مايكل شوماخر قائد فيراري.

وقطع ألونسو مسافة السباق في زمن قدره ساعة و31 دقيقة و33,736 ثانية ، وجاء الإيطالي يارنو تروللي سائق فريق تويوتا في المركز الثاني بفارق 24,3 ثانية ، وحل الألماني نيك هايدفيلد سائق فريق ويليامز ثالثا بفارق 32,1 ثانية.

واحتل كل من : الكولومبي خوان بابلو مونتويا سائق مكلارين ، والألماني رالف شوماخر سائق تويوتا ، والأسكتلندي ديفيد كولتهارد سائق فريق رد بول ، والألماني مايكل شوماخر سائق فريق فيراري ، والنمساوي كريستيان كلين سائق فريق رد بول المراكز من الرابع وحتى الثامن.

بهذه النتيجة ارتفع رصيد فريق رينو إلى 26 نقطة ليتصدر بها بطولة العالم للصانعين ، بينما يأتي فريق تويوتا في المركز الثاني برصيد 12 نقطة وفريق رد بول في المركز الثالث برصيد 11 نقطة.

ويتصدر ألونسو بطولة العالم للسائقين برصيد 16 نقطة ، وهو أول إسباني في التاريخ يتصدر البطولة في أي مرحلة لها ، ويأتي زميله بالفريق الإيطالي جيانكارلو فيسيكلا في المركز الثاني برصيد عشر نقاط ، وترولي في المركز الثالث برصيد ثماني نقاط.

جاءت بداية السباق جيدة من جانب ألونسو الذي حافظ على المركز الأول وتبعه ترولي وفيسيكلا ، وكاد البرازيلي روبنز باريكيللو سائق فريق فيراري ومونتويا أن يخرجا من السباق مبكرا عندما اصطدما سويا ولكنهما حافظا على سيارتيهما.

وتشهد اللفة الثالثة خروج ثنائي فريق بار هوندا البريطانيين جنسن باتون وأنطوني ديفيدسون بسبب احتراق محركهما على الرغم من أنهما كانا يستخدمان محركين جديدين.

ولم يشهد السباق أي إثارة تذكر سوى في اللفة السادسة والعشرين عندما انفجر الإطار الأيمن الخلفي للفنلندي كيمي رايكونن سائق فريق مكلارين.

وفي اللفة الثانية والثلاثين يتخطي هايدفيلد رالف شوماخر ليتقدم إلى المركز الرابع ، وفي اللفة السابعة والثلاثين يخرج الأسترالي مارك ويبر سائق ويليامز والإيطالي جيانكارلو فيسيكلا سائق رينو من السباق بعد اصطدامهما سويا بسبب خطأ من الأخير مما أدى إلى تحطم الإطار الأيسر الأمامي لويبر.

ويخرج باريكيللو من السباق قبل النهاية بخمس لفات بسبب مشاكل في الإطارات ، ليواصل فريق فيراري ترنحه ولتتأكد حاجة الفريق إلى استخدام السيارة الجديدة في أسرع وقت ممكن.

التعليقات
قد ينال إعجابك