فيرجسون يؤكد استبعاد كين عن رحلة مانشستر الأسيوية للإصابة وليس لمشادة بينهما

الإثنين، 25 يوليه 2005 - 12:25

كتب : محمد سيف

أكد سير أليكس فيرجسون المدير الفني لمانشستر يونايتد الانجليزي أن روي كين قائد الفريق استبعد من جولة الفريق في الشرق الأقصى بسبب الإصابة ، وليس بسبب خلافات بين الاثنين مثلما زعمت تقارير صحفية.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية يوم الاثنين عن فيرجسون قوله : "بكل بساطة .. روي كين استبعد للإصابة".

وأضاف : "لا يمكنك السفر إذا كنت مصابا ، وليس لدي المزيد لأقوله".

وكانت تقارير صحفية أكدت وقوع مشادة بين فيرجسون وقائد فريقه بسبب سماح الأول للاعبي الفريق باصطحاب عائلاتهم في الجولة الأسيوية ، في الوقت الذي قطع فيه كين إجازة مع عائلته لحضور المعسكر.

في الوقت نفسه اتفق مايكل كينيدي محامي روي كين الخاص مع تصريحات المدير الفني للشياطين الحمر مؤكدا أن اللاعب مصاب في ساقه وليس بمقدوره المشاركة مع الفريق في جولته الأسيوية.

وقال كينيدي : "كين بقي في مانشستر من أجل استكمال علاجه من الإصابة التي ألمت به".

غير أن محامي قائد مانشستر ألمح إلى وجود خلفية حقيقية للمزاعم ، قائلا : "أي خلاف حدث بين اللاعب ومدربه يظل أمرا خاصا وليس عرضة للتعليق عليه".

وخرجت بعض صحف الاثنين لتؤكد أن كين - 33 عاما - سيرفض عقدا جديدا في رد فعل لما حدث ، بينما أشارت صحف أخرى من بينها "الدايلي إكسبرس" إلى أن فيرجسون سيحرم لاعب وسطه المخضرم من شارة القيادة خلال الموسم الجديد.

الصحف الانجليزية ألمحت إلى أن هذا السيناريو شبيه لما حدث سابقا مع الهولندي ياب ستام وديفيد بيكام الذي تسبب فيرجسون في رحيلهما عن أولد ترافورد.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك