مؤتمر "جماهيري" في الزمالك ينتقد قرار الجمعية العمومية لاتحاد اليد

الثلاثاء، 02 أغسطس 2005 - 17:43

كتب : محرر في الجول

مرتضى منصور

وجه لاعبو ومدربو وإداريو لعبة كرة اليد بنادي الزمالك انتقادات حاجة إلى الدكتور حسن مصطفى رئيس الاتحاد المصري للعبة بسبب قرار الجمعية العمومية الأخير للاتحاد والذي دعا إلى إسقاط عضوية الزمالك من الجمعية وتسريح لاعبي النادي.

جاء ذلك في المؤتمر الجماهيري الذي عقده مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك ظهر الثلاثاء في جديقة النادي بمشاركة عدد كبير من لاعبي كرة اليد بالنادي وأعضاء الأجهزة الفنية والإدارية للفرق السنية المختلفة ، إضافة إلى عدد كبير من أولياء أمور اللاعبين.

وخلال "المؤتمر" ، لم يتكلم مرتضى منصور رئيس النادي بأي شيء ، وترك المجال إلى باقي الحاضرين للإدلاء بآرائهم في قضية الأزمة بين النادي واتحاد اللعبة ، فقال أمير الرفاعي مدير النادي إن قرار الجمعية العمومية لاتحاد اليد أمر لا يجوز أن يحدث مع ناد بحجم الزمالك ، مشيرا إلى أن المسألة كانت مجرد خلافات شخصية بين رئيس الاتحاد ورئيس نادي الزمالك ، ووصف الرفاعي قرار تجميد اللعبة في الزمالك بأنه "ظلم كبير" للنادي.

ومن جانبه قال أحمد العطار المدير الإداري للعبة إن حوالي ثمانمائة لاعب ولاعبة من أعضاء فرق اليد المختلفة بالنادي أكدوا عدم رغبتهم في ترك النادي واللعب لأندية أخرى تنفيذا لقرار الجمعية العمومية لاتحاد اللعبة ، وأبدوا تمسكهم بالزمالك.

وأضاف العطار أن الجمعية العمومية الأخيرة لم تنقعد بمشاركة عدد من الأندية الكبيرة الأساسية في لعبة كرة اليد ، بل اقتصر الاجتماع - على حد قوله - على بعض الأندية الصغيرة ومراكز الشباب.

وأضاف أن الأندية الكبيرة لم تحضر لأنها تعرف قدر الزمالك جيدا ، ولم تشأ أن تشارك في اتخاذ قرار كهذا.

نرشح لكم
التعليقات
قد ينال إعجابك