مرتضى منصور يصر على إقامة مباراة الأهلي في الإسماعيلية!

الإثنين، 19 سبتمبر 2005 - 15:48

كتب : محرر في الجول

بركات يغيب عن غانا .. وفرصة للسيد

كما توقع FilGoal.com قبل أسبوع تقريبا ، اشتعلت أزمة البحث عن ملعب لإقامة مباراة الزمالك والأهلي يوم الأحد القادم في ذهاب الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا ، بعد أن رفض الأمن إقامة المباراة في ملعب السكة الحديد بالقاهرة.

وتفاقمت المشكلة يوم الإثنين بعد أن بحث مسئولو الزمالك البدائل المتاحة أمامهم من ملاعب تصلح لإقامة المباراة عليها بدلا من ملعب السكة ، وانتهى الأمر بالإعلان عن أن المباراة ستقام في مدينة الإسماعيلية.

وفي ضوء ذلك ، أكد مصدر مسئول في الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (الكاف) لـFilGoal.com يوم الإثنين أن لوائح الاتحاد الأفريقي لا تسمح بإقامة المباراة في الإسماعيلية ، نظرا لأن هذه اللوائح تنص على ضرورة أن يقوم النادي صاحب الأرض بإبلاغ النادي الآخر وإبلاغ (الكاف) بتغيير ملعب المباراة قبل موعد إقامتها بعشرة أيام على الأقل ، في حين أن كل ما تبقى على المباراة أقل من أسبوع.

وأوضح المصدر نفسه أيضا أنه حتى في بعض حالات الضرورة القصوى التي تتعرض لها بعض الأندية - وفقا لما جاء في اللائحة أيضا - فإنه يمكن للنادي صاحب الأرض أن ينقل ملعب المباراة إلى أي ملعب آخر بشرط أن يكون في المدينة نفسها ، ومن الممكن نقلها إلى مدينة أخرى - في حالات الضرورة القصوى فقط - بشرط موافقة الفريق الضيف.

وتعليقا على موقف (الكاف) ، أصر محمد السكري عضو مجلس إدارة الزمالك والقائم بأعمال مدير النادي على حق الزمالك في نقل المباراة إلى مدينة الإسماعيلية ، وقال : "من حقنا أن نختار الملعب الذي نريده ، لأن اللائحة تعطينا الحق في اختيار الملعب الذي نريده في مكان لا يبعد بأكثر من مائتي كيلومترا عن مدينة الفريق المضيف.

وفي اتصال هاتفي أجراه موقع FilGoal.com لاحقا مع مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك ، أكد رئيس الزمالك مجددا إصراره على أن تقام المباراة في الإسماعيلية ، لأن هذا هو الملعب الذي اختاره الزمالك بدلا من ملعب السكة.

وردا على سؤال حول مدى إمكانية إقامة المباراة في ملعب المقاولون ، خاصة وأن مباراة المقاولون ودولفين النيجيري في كأس الكونفيدرالية ستقام يوم السبت بالجبل الأخضر ، قال مرتضى منصور : "لن نلعب إلا في الإسماعيلية ، حتى ولو كان ملعب المقاولون متاحا".

وردا على ما يقوله الاتحاد الأفريقي من أن اللوائح لا تجيز تغيير الملعب قبل موعد المباراة بأقل من عشرة أيام ، قال منصور : "أنا قررت من البداية اللعب على ملعب السكة ، والأمن أرسل إلينا خطاب الرفض فقط بالأمس ، أي قبل أقل من عشرة أيام من موعد المباراة أيضا ، ولهذا ، فأنا متمسك بالإسماعيلية".

ولم يتسن حتى الآن الوصول إلى أي من مسئولي الكاف أو النادي الأهلي للحصول على تعليق فوري على هذه التطورات.

ومن جانب آخر ، صرح علاء عبد الصادق مدير الكرة بنادي إنبي لـ كمال سعد مراسل Filgoal.com في النادي بأنه لا صحة لما تردد بأن إدارة إنبي وافقت على التنازل عن ملعب المقاولون العرب بالجبل الأخضر يوم الأحد لنادي الزمالك من أجل إقامة مباراة الزمالك والأهلي عليه ، موضحا أن إنبي هو الذي طلب تقديم موعد المباراة إلى السبت لتقام على ملعب السكة الحديد ، ولكن الاتحاد العربي لكرة القدم لم يوافق بعد على هذا التعديل.

وكان مصدر كبير في الاتحاد الأفريقي قد صرح في وقت سابق بأن الاتحاد على استعداد لإبعاد الأهلي والزمالك معا من البطولة كلها لو أثارا المشكلات حول مباراتيهما!

التعليقات
قد ينال إعجابك