لاعبون إنجليز يحتفظون بخلايا أطفالهم لاستخدامها في إصلاح الإصابات

الأحد، 27 أغسطس 2006 - 22:12

كتب : وكالات

الإنجليز دفعوا ثمن الإصابات مرات عديدة

لندن (رويترز) - قال تقرير لصحيفة صنداي تايمز أن بعض كبار لاعبي كرة القدم في إنجلترا يحتفظون بخلايا المنشأ الخاصة بأطفالهم المولودين حديثا أملا في استخدامها في علاج إصابات قد تشكل تهديدا لحياتهم الرياضية في المستقبل.

ويقوم اللاعبون بتجميد وتخزين خلايا المنشأ المأخوذة من الحبل السري لأطفالهم عند الولادة لاستخدامها مستقبلا في علاج إصابات في الأربطة والغضاريف إذا لزم الأمر ، ويمكن استخدام خلايا المنشأ في إصلاح الأعضاء والأنسجة التالفة.

ونقلت صنداي تايمز عن لاعب في أحد أندية دوري الدرجة الممتازة الإنجليزي لكرة القدم قوله : "قررنا الاحتفاظ بخلايا المنشأ الخاصة بأطفالنا لدى ولادتهم لاحتمال استخدامها مستقبلا في أغراض علاجية لأطفالنا ولنا على حد سواء".

وأضاف اللاعب الذي لم تكشف الصحيفة النقاب عن اسمه : "كلاعب كرة فإن تعرضك للإصابة ربما يعني نهاية حياتك المهنية ولذا فإن وجود خلايا المنشأ ، كأداة للإصلاح له ما يبرره".

وهذا اللاعب هو واحد من خمسة لاعبين احتفظوا بخلايا المنشأ الخاصة بأطفالهم في بنك تجاري خاص بخلايا المنشأ يتخذ من مدينة ليفربول الإنجليزية مقرا له.

وقالت الصحيفة إنه خلال الأعوام الخمسة الأخيرة أقدم الألاف من الأباء الإنجليز على تخزين خلايا المنشأ الخاصة بأطفالهم من أجل الحصول على انسجة في حالة تعرض أبنائهم للأمراض مستقبلا.

وقد نجحت الكثير من عمليات زرع خلايا المنشأ المأخوذة من الحبل السري في علاج أطفال يعانون من مشكلات خطيرة في الدم أو في جهاز المناعة.

التعليقات
قد ينال إعجابك